أهم الأخبار

كوبلر: واثقون من إحداث الفرق الإيجابي في حياة الليبيين

ليبيا المستقبل | 2016/10/22 على الساعة 00:54

ليبيا المستقبل: قال المبعوث الأممي لدي ليبيا مارتن كوبلر،  الجمعة «نحن نذهب كل يوم إلى العمل لأننا واثقون بأننا نحدث فرقا إيجابيا في حياة ومستقبل الشعب الليبي». وأضاف المبعوث الأممي في تغريدة له على صفحته الرسمية عبر موقع التواصل الاجتماعي «تويتر»، «نحن فخورون جدا بما نقوم به». يشار إلى أن هذه التصريحات جاءت بعد مشاركة كوبلر فى الإجتماع الوزاري التاسع لدول جوار ليبيا والذى عقد فى العاصمة النيجرية  نيامي، حيث طالب كوبلر دول الجوار علي مساعدة ليبيا فى تحسين أمن حدودها، وتبادل المعلومات، ومراقبة الحدود المشتركة.

 

علي الترهوني | 22/10/2016 على الساعة 07:45
اي فخر ياكوبلر...؟؟
اي فخر وانت تصمت علي جرائم المجرمين القتلة الخوارج وتجار الدين الذين يقصفون المدنيين في بنغازي ويقتلون الابرياء بالقذائف العشوائية...!!؟؟اي فخر وان تعرف ان هذه الشراذم المتحصنة في القوارشة وقنفودة محتمية بأسري كدروع لها هم من القاعدة ومن داعش ..؟ اي فخر وانت تعرف انك تحارب وتعرقل مسيرة مجلس النواب الشرعي في طلب تسليح الجيش لمحاربة مرتزقة وسكان الكهوف في درنة وصبراتة واجدابيا؟؟ اي فخر وانت تهرول لمقابلة الجظران اللص الهارب و زعيم ميليشيا وتعطيه شرعية الامم المتحدة؟؟؟اي فخر والقتل والخطف والنهب في العاصمة وانت صامت وتعرف الفاعلين من اتباع انصار الشريعة والاخوان الشسياطين والمجموعة المقاتلة..؟؟ بل وتعرف زعماء هذه العصابات وتجتمع معها ؟؟!!!الفخر هو ان تغادر ليبيا الي غير رجعة فتاريخك يشهد لك بالفشل في العراق والصومال والكونغو وكيف تركتها دمارا...؟؟ الفخر والمجد الي ابطالنا في كل مكان في بنغازي التي تحارب خوارج العصر وصراصير المجاري ..المجد والخلود لكل من يحارب الدواعش في درنة وسرت وصبراتة وطرابلس وسبها...الفخر للابطال الذين أستشهدوا من اجل ليبيا ضد استعمار الناتو وضد صنيعة المستعمر داعش..
عبدالحق عبدالجبار | 22/10/2016 على الساعة 02:41
الليبيين يعرفون الان الخير جائ
المسلم لا يلدغ ...... الليبيون يعرفون الان الخير جائ ... زيد فيه يا مخلوق... لصقة شن هذا ايها المخلوق لقد انتهاء وقتك و الوقت الضائع مشية بلا رجعه ...دور دور قال خوي البنغازي لاورا لاورا
al-zawi | 22/10/2016 على الساعة 02:16
time for the reward
What a load of rubbish? Herr Kobler lost all respect for this helpless nation. He cannot even be bothered with using a careful language now. Why does he think his role improves the lives of the Libyans? Hopefully that plum offer for a job in the Gulf comes soon. To our Brethren in the Gulf: Kobler has delivered. The country is well on the path to complete disintegration: you can reward Herr Kobler now. He did well. And managed to pretend to be the good man from UN. A Professor of international relations perhaps? Here is an idea for a project for Herr Kobler : How to keep the CIA officers sweet and drive away the Arab spring demons.
آخر الأخبار
إستفتاء
ما التقييم الذي تسنده لـ"السقيفة الليبية" (بوابة ليبيا المستقبل الثقافية)
جيد جدا
جيد
متوسط
دون المتوسط
ضعيف
كود التحقق :
+
إعادة
لمتابعة ليبيا المستقبل