أهم الأخبار

صحيفة: المافيا الإيطالية تقدم السلاح لمقاتلي "داعش" في ليبيا مقابل الآثار

ليبيا المستقبل | 2016/10/17 على الساعة 15:22

ليبيا المستقبل (وكالات): ذكر تقرير لصحيفة "لا ستامبا" الإيطالية، اليوم، أن عصابات المافيا الإيطالية تقدم السلاح لمقاتلي تنظيم "داعش" المتمركزين في ليبيا مقابل الحصول على الآثار المنهوبة والمهربة، فيما تقوم هذه العصابات بإعادة بيع الآثار التي لا تقدر بثمن إلى متخصصين وهواة في آسيا وروسيا. وتشمل الأسلحة التي تصل التنظيم، وفق الصحيفة، بنادق من طراز "كلاشينكوف" وقذائف صاروخية وراجمات صواريخ من مولدافيا وأوكرانيا.

وأوضحت الصحيفة، أن القطع الأثرية تصل من ليبيا إلى ميناء جويا الإيطالي على متن سفن نقل بضائع، وتباع إلى مشترين في الصين وروسيا واليابان ودول الخليج. وذكرت الصحيفة في تقرير لها نشر اليوم الإثنين، أن الشرطة في مقاطعة “ساليرنو” شرعت في التحقيق في العلاقة بين شبكات المافيا في إيطاليا وعناصر تنظيم “داعش” في ليبيا، إلى انها حتى الآن لم تصل إلى نتائج ملموسة.

وقالت الصحيفة، إن شبكة تدعى "كالابريا" وهي المسيطرة على تجارة المخدرات في أوروبا، تعمل إلى جانب عصابات أخرى في نابولي لشراء بنادق كلاشينكوف وقاذفات قنابل مهربة من أوكرانيا، ثم تقوم ببيعها إلى عناصر وقيادات تنظيم داعش في ليبيا مقابل الحصول على قطع أثرية يونانية ورومانية مهربة. وأوضحت الصحيفة الإيطالية، انها حصلت على تلك المعلومات عن طريق أحد صحفييها الذي تقمص شخصية جامع آثار، ليصل إلى أحد المصانع المهجورة في جنوب إيطاليا، حيث عرض عليه شراء رأس تمثال روماني مهرب من ليبيا مقابل 87 ألف دولار، ورأى صورًا لقطع أخرى من آثار يونانية ورومانية بأسعار أعلى مقابل 1.2 مليون دولار.

لا تعليقات على هذا الموضوع
آخر الأخبار
إستفتاء
ما التقييم الذي تسنده لـ"السقيفة الليبية" (بوابة ليبيا المستقبل الثقافية)
جيد جدا
جيد
متوسط
دون المتوسط
ضعيف
كود التحقق :
+
إعادة
لمتابعة ليبيا المستقبل