أهم الأخبار

الناظوري: نفط ليبيا تحت أمر مصر، وسندخل طرابلس في أقل من يومين

ليبيا المستقبل | 2016/10/16 على الساعة 12:58

ليبيا المستقبل: قال عبد الرازق الناظوري "رئيس أركان القوات المسلحة" التابعة للحكومة المؤقتة أن "البترول الليبى تحت أمر مصر، سنسمع ما تريده وسننفذ"، مؤكدا أن "مدير المؤسسة الوطنية للنفط الليبى سيزور القاهرة لمعرفة ما تحتاجه السلطات المصرية". وأضاف الناظوري، في حوار مع صحيفة اليوم السابع المصرية، أن "البعض سيرى ذلك تبعية وتسليما للسيادة الليبية لمصر، وإذا كان هذا تفكير أعدائنا، فلنا الفخر أن نسلم ليبيا لمصر، مش زعلانيين على أنفسنا، وإذا كان العالم يقول مصر أم الدنيا، فنحن نقول مصر أمنا إحنا". ووصف الناظوري الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي بأنه "أعظم بطل عربى"، موضحا أن مهمة تأمين الحدود المشتركة "أُوكلت لمصر".

وبالنسبة للوضع الأمني في ليبيا، قال الناظوري أن "القوات المسلحة" التابعة للحكومة المؤقتة "تسيطر على 80 بالمائة من مساحة ليبيا"، مؤكدا أن السيطرة على العاصمة طرابلس "ستكون فى أقل من يومين، كما حصل فى الحقول النفطية" وأن بنغازي "سيتم تحريرها مطلع العام المقبل نهائيا". واتهم الناظوري بريطانيا وأمريكا ومن وصفهم بـ"الشراذم مثل مسؤولي قطر وتركيا" بـ"حماية الإخوان". وأردف الناظوري أن أنهم طلبوا من روسيا تزويد قواتهم بالأسلحة، وأن رد الجانب الروسي كان "إيجابيا".

وهاجم الناظوري المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني، قائلا "لا يوجد شىء اسمه حكومة الوفاق، لا نعتد بذلك، ولا يمكن التعامل معها فى ظل تلك الأسماء الموجودة الآن". وأكد الناظوري أن خليفة حفتر "يستحق أن يكون رئيسا للبلاد"، موضحا أنه رفض لقاء المبعوث الأممي الخاص مارتن كوبلر "لأنه منحاز لمجموعة معينة وفشل فى التعامل مع الأوضاع، ومينفعش نضيع وقتنا معاه"، على حد تعبيره.

ابو ياسين | 17/10/2016 على الساعة 08:28
شكرا ولو حتى هذا الكلام على سبيل المجاملة
شكرا ولو حتى هذا الكلام على سبيل المجاملة نحن كمصريين نفرح بهذا الكلام لانك تشعر انك لست وحدك والحمد لله مصر فيها خيرات كتير اة معظمها بيتسرق لكن مصرنا ما زالت بالف خير الحمد لله يكفينا الامن والامان ومصر وطن لكل الاخوة العرب وانتم تعلمون ذلك جيدا
متابع | 16/10/2016 على الساعة 22:56
فداحة الأخطاء و دفع الثمن
على من يهمه الأمر في الجيش التوضيح من صحة هذه المقابلة. الأمر في غاية الجدية. و إذا فعلاً قال الناظوري هذه الكلام فذلك مدعاة لإعادة النظر في دعم هكذا جيش. لا تستهينوا بالموضوع و على وجه السرعة.
أحمد تمالّـه | 16/10/2016 على الساعة 19:42
من يملك البترول في ليبيا
عيب عليك يا سيادة رئيس أركان القوات المسلحة الليبية، بل عارٌ يسجله عليك الليبيون، هل أنت واعٍ لما تقول وما يعنيه كلامك؟ أولاً، ما قلتَه ليس من حقك قانوناً أن تقوله، فلا أنت ولا من وراءك يملك بترول ليبيا؛ وثانياً، أنت عسكري وليس من حقك التدخل في مثل هذه الأمور. ثم هل كنت على عقلك وأنت تقول "البترول الليبي تحت أمر مصر، سنسمع ما تريده و سننفذ"!!! ألا تفهم أن هذا منتهى الانبطاح، أم أن السيد رئيس جمهورية مصر أصدر لك أمراً عسكريا فاعتقدت أن عسكريتك تفرض عليك تنفيذ الأمر مع "Yes Sir" دون تفكير في ليبيا والليبيين. والله لقد فضحتنا أمام الصديق والعدو. تبّاً لك ولعضو مجلس نوابنا النائمين الذي سبقك في هذا الانبطاح المخجل! نعم، إن "البعض سيرى ذلك تبعية وتسليما للسيادة الليبية لمصر" على حد قولك، وتضيف بدون حياء "وإذا كان هذا تفكير أعدائنا، فلنا الفخر أن نسلّم ليبيا لمصر"!!! أنا ومعظم الليبيين الشرفاء لسنا أعذاءً لك يا سيد الناظوري، ولكنك أهنتنا لأننا مؤمنون بأن قولك هذا يدل على "تبعية وتسليماً للسيادة الليبية لمصر". ولن نرضى بذلك. وماذا سيكون ردك على ما طالب به سفهاء مصريون من أراضي في شرق ليبيا.
ليبيا المستقبل (المحرر) | 16/10/2016 على الساعة 18:46
توضيح
الخبر نشر نقلا عن مقابلة منشورة بالصور وبنفس العناوين علي موقع اليوم السابع... لم يصلنا اي نفي رسمي والمقابلة لم تحذف من موقعهم ولم يصرحوا باي تعليق حول النفي. ورابط المقابلة بموقع اليوم السابع مدرج مع الخبر. شكرا
منعم | 16/10/2016 على الساعة 18:22
الخبر غير صحيح
أرجو النشر....الخبر تم نفيه عن طريق مقربين من السيد الناظوري ومن الصحفي المصري خالد محمود الصحفي في جريدة الشرق الأوسط .
زيدان زايد | 16/10/2016 على الساعة 18:14
ثمة فارق بين المجامله والتملق
عندما خرج علينا تلميذ سنه اولي سياسه دغيم متملقاً مصر علي وقناه أعلاميه مصريه سرعان ما أدركنا أن الرجل ساكن مصر ومصالحه الحياتيه في مصر فعرفنا السبب فبطل لدينا العجب وما قاله لا يعدو كونه ما يبيته كبار القوم تسمعه علي لسان صغارهم هو اكيد سامع طرح مثل هذا فأخذ السبق ليغز النبق من السدره المصريه ولكن ان يقول مسؤول عسكري كبير حكي دغيم فلعمري اننا في زمن العجائب فمن ناحيه يقولون المؤسسه العسكريه تنأي بالنفس عن التجاذبات السياسيه ومن ناحيه آخري خرج علينا رتبه عسكريه ويبدي أستعداده لأعطاء مصر كل ما تطلب من نفط ويخرج علينا بمعلومه جديده مالنا بها من علم في اباءنا الاولين وهي ان السيسي اعظم بطل عربي فهل السيسي حرر القدرس فلا بطل إلا من يعترف به الاعداء فاين هو من عمر المختار في ليبيا وعبدالكريم الخطابي في المغرب وعزالدين القسام في فلسطين وفيه كثيرين رفعوا لواء الجهاد لكن ذكرت لك الذين اعترف بهم العدو
Salem | 16/10/2016 على الساعة 18:10
LET US RESPOND
I appeal to all Libyans in the, East, West, and South TO RESPOND TO OUR CREATOR, and UNITE together. I think we have something can bring us together, East/ West IS by IMPLEMENTATION of our HIGHLY RESPECTED CONSTITUTION, as before September, 1969. :- To stop this CHAOS (HARAJ, and MARAJ). :- To REGAIN our Sovereignty, Unity,. :- To ensure a CIVILIAN government . :- To give our political parties the time to grow, and MATURE.- - - - - - .When our political parties REACH MATURITY , our politicians can call for a REFERENDUM, and our people will CHOOSE , EITHER to continue, OR to change to the REPUBLIC system.- - - - - . THANKS
Libi | 16/10/2016 على الساعة 17:23
NONSENSE
WHO GIVE THE RIGHT TO THIS IDIOT AND OTHER TRAITORS TO GIVE THE LIBYAN OIL THAT BELONGS TO THE LIBYAN POEPLE TO EGYPT OR TO ANY OTHER COUNTRIES. THE LIBYAN WILL MUCH BETTER AWAY FROM THE SO-CALLED ARAB BROTHERS, FRRE OF MILITIAS AND CRIMINALS AND FREE FROM THE POLITICAL ). LONG LIVE LIBYA ONLY. ISALAM (ISLAM CIYASI
عبدالحق عبدالجبار | 16/10/2016 على الساعة 17:18
سألتوا الجظران
لا حولة ولا قوة الا بالله عندكم حق الشعب شبعان و مستريح و هذا كله فائض عن الحاجة مشاء الله الكرم زايد هذه الايام معندكش عندي ... ما عنديش عندك و عندك
مراقب | 16/10/2016 على الساعة 17:02
الخبر كاذب
الناظوري نفي هذا الخبر جملة وتفصيلا ... ولايوجد اي لقاء معه في صحيفة اليوم السابع المصرية..هو خبر ملفق من الاخوان .. انشروا يامحررى ليبيا المستقبل يهديكم الله
Fathi | 16/10/2016 على الساعة 16:54
Shameful words
All I can say is yuk, I am so disgusted of what's coming out of people's mouth these days.
Huda Safwat | 16/10/2016 على الساعة 16:31
والله ماهي وقتها هالتصريحات
نعم مع اجترامنا للجميع ولكن يبقي السؤال دوما عالقا في ذهني،،، لماذا كل هذه التصريحات التي لا تغني ولا تسمن من جوع في هذا الوقت العصيب؟؟ لا انت ولا حفتر ولا النواب هم من يقرر اعطاء النفط لمصر او لغير مصر، هذا رزق الشعب الليبي وقبل ان تستقيم الدولة وتقف علي رجليها، لا يمكن لاي بني ادم او جماعات ان تقوم باعطاء النفط هدية،، ولمن؟؟ للسيسي الذي اغرق البلاد في الديون / مع اني ضد الاخوان
ابراهيم سالم | 16/10/2016 على الساعة 15:57
ما من علم فى روس الفكارين
والله انا اليوم بس عرفت ان القذافى كان عندة بعد نظر ةاجزم انة كان يعرف حقيقة الشعب الليبى جيدا وانة عمل مافى وسعة لحماية هذا الشعب من نفسة أولا وان من وضعهم القذافى في السجون كانو يستحقون ذالك والدليل مافعلوة بعد خروجهم وان من قام بتهجيرهم وانا منهم كنا نستحق ذالك والدليل مافعلناة في ليبيا بعد عودتنا رغم انى لم اعد بعد وان منع الترقى في الجيش والشرطة اكثر من رتبة العقيد لعلمة ان ذالك حدود قدرتنا على الاستيعاب والفهم فما يفعلة القائد العام (من رتبة عقيد اسير حرب ومنفى في غياهب السى اى اى لمدة 30 سنة الى مشير ؟؟)وتابعة قفة رئيس الأركان المزعوم اللواء الناظورى من ارتماء في جضن بلد اخر والتفريط في سياد ليبيا ومقدراتها الى دليل على ان القذافى كان افضل مافى ليبيا كلها على الأقل كان يعبث بامن الدول الثانية وكان الجميع يتقى شرة وكنا شية دولة سمها ماشئت اما اليوم فنحن مجموعة من الاوباش نستعين بالشياطين من اجل ان نقضى على بعضنا البعض ونتنازل عن كرامة وحرية وطننا نسمح لااشباة الرجال واقزام الجزر ان تملى شروطها علينا لم يعد لدينا مايربطنا ببعض لم نعد نسمع لبعض اليوم تحسرت على القذافى من كل قلبى
زكري | 16/10/2016 على الساعة 14:51
الغرور نعمة لاصحاب العقول الصغيرة
هذا (الشخص) يفهم في السياسة ، كما أفهم أنا في اللغة السنسكريتية . كم تبدو الطواويس سخيفة عندما تتوهم أنها فيلة !
Salem | 16/10/2016 على الساعة 14:38
THE ARMY MENTALITY
The foreign countries will support the PRISONER of WAR, American CITIZEN KHALEFAH HAFTER to CONQUER all Libya , and become aa NEW LIBYAN DICTATOR.- - - - - - . I appeal to all Libyan to resist this horrible plan.- - - - - - .Yes we need strong UNITED army to protect us, our country , our CONSTITUTION, NOT to RULE US .- - - . We had 42years of DICTATORSHIP.- - - -- .THANKS
زيدان زايد | 16/10/2016 على الساعة 13:33
انا عن نفسي لم افهم شئ
انا عن نفسي لم افهم شئ لأن ما يراه هو لا اراه انا بحكم كون مايتوافر لديه من معلومه كمسؤول لا تتوفر عندي كمواطن عادي ولكن ما انا ضده هو دخول طرابلس فمسؤولية ومهمة تحرير طرابلس ممن احتلها من الميليشيات التابعه لمدن ليبيه آخري تقع علي عاتق أهلها فالرئاسي فالسراج الذي دعي امريكا وبريطانيا لتحرران له سرت من داعش عليه ان يطلب منهما ايضاً وكتكمله لجميل الغرب علي الرئاسي بان تحرر له طرابلس وخاصه ان الكوماندوس الامريكي وقوات النخبه البريطاني لم يغادران ليبيا بعد
بن عبداللة | 16/10/2016 على الساعة 13:30
الناظوري
اذا نسبت هذه التصريحات الي الناطوري فإنها تصريحات لا معقولة و عاطفية اكثر من ان تكون منطقية قد تصدر من شخص له موقع عسكري مهم.
آخر الأخبار
إستفتاء
ما رأيك في “مبادرة السراج” وخطة الطريق التي اعلن عنها؟
عملية وممكنة التحقيق
تستحق التفكير والمتابعة
غير واقعية وغامضة
لن يكون حولها توافق
كود التحقق :
+
إعادة
لمتابعة ليبيا المستقبل