أهم الأخبار

أمريكا تدعو لإعادة مقر مجلس الدولة لسيطرة «الوفاق»

ليبيا المستقبل | 2016/10/16 على الساعة 00:52

ليبيا المستقبل: أعربت الولايات المتحدة الأمريكية، السبت، عن قلقها إزاء ما أسمته وقوع محاولة انقلابية في ليبيا مجددة تأييدها لحكومة الوفاق الوطني التي تدعمها الأمم المتحدة. وقالت وزارة الخارجية الأمريكية في بيان لها أنه «ينبغي إعادة المباني الحكومية بالعاصمة طرابلس إلى سيطرة حكومة الوفاق الوطني» مؤكدة في الوقت نفسه ضرورة تحلي جميع الأطراف بضبط النفس، وذلك بحسب ما أوردته وكالة الأنباء الكويتية كونا. ودعت الوزارة جميع الأطراف المعنية الى العمل سويا من أجل خلق «ليبيا آمنة ومزدهرة وحرة تفي بجميع احتياجات شعبها» بناء على الاتفاق السياسي الليبي الذي جرى التوصل اليه برعاية الأمم المتحدة. وتأتي هذه التصريحات بعد محاولة اقتحام لمقر المجلس الأعلي للدولة في طرابلس.

العقوري | 16/10/2016 على الساعة 08:56
استمرار الخداع والكذب...
مسلسل الخدعة والكذب الامريكي مستمر كعادته معتقدا بأن الشعوب مغفلة وغير مدركة لهذه الاساليب التي عرفتها الآن بعد الكثير من الازمات في العقود الاخيرة..امريكا كانت تسب وتشتم الخميني وتهدده ومن تحت الطاولة ايام ريغان كانت تزوده بالسلاح ليهدم العراق ومؤسساته..يصنع تنظيم القاعدة ويدمره ليصنع جسم آخر مثل داعش ليقتل المسلمين والعرب بعضهم البعض...يصنع الازمات في دهاليز مخابراته ويتبرأ منها لاحقا..يخلق التهم للدول ليحاربها اقتصاديا لتستفيد عملتها من هذا الحصاركحصار كوبا والعراق وسوريا وليبيا وفنزويلا..يخلق الازمات والحروب بين الدول لتزدهر شركات تصنيع السلاح عندهم ...يتحكم في اسعار النفط العالمية ليقوم بتركيع الدول الرافضة كما حدث ل روسيا..تتبجح بالديمقراطية وبها اكبر اعمال الاضطهاد لللاقليات من قتل وتشريد للسود والعرب..عليه لاتعتمدوا كثيرا علي تصريحات الكذب والمراوغة ...
زيدان زايد | 16/10/2016 على الساعة 07:26
Do not worry USA
قال لك أمريكا قلقه من طرد الليبيين لفصيل ليبي كانت قد أنتقته وعينته راعياً لمصالحها في ليبيا فلا تخافي يا امريكا حتي من لم تعينيه او تنصيبه حاكم في ليبيا فمنطلق الأشياء يقول والسايد الجلي في ليبيا فبراير والواضح كوضوح الشمس سيتهافت الفبراريون الجدد علي الحج إليك لتقيم الولاء والطاعه الأول يتبعه الثاني فلا داعي للقلق فالجميع يدرك أن أحدي مصوغات التعيين عللمياً لأي سياسي ناشئ في بلده هو المرور عبر بوابة الولاء لأمريكا ورعاية مصالحها لها فلما القلق فمسافه السكه فقط ويكون عندك الجدد هذا إذا لم تكن اتصالتهم بك قد سبقت لطمأنتك علي ان المصالحه الأمريكيه مصانه فالتغيّر شكلي في ليبيا اما النهج والمنهاج فهي هي هي ، في ليبيا الفتيه والتغيير في الاشخاص فقط ذهب زيد وجاء عبيد فالتغيير الذي تخشيه يا امريكا ان يحصل في ليبيا ذاك التغيير رجاله لم تلدهم امهاتهم بعد فلا تخافي من شكليّات بسيطه كتغيير لون العلم أو أسمه الدوله اما المناهج التعلميه فهي حسب رغبته أبتعدت عن الشحن القومي وفُرغت من مضمونها فهي كلام فارغ كمناهج القذافي تفرخ جيل ساذج وطنياً وغبي قومياً ومنتهي أخلاقياً فماذا بعد من اذلال أمة حرف ضاد
عبدالحق عبدالجبار | 16/10/2016 على الساعة 06:58
امريكا تدعو
امريكا تدعوا لوقف الحرب علي حلب .....و كانت امريكا تدعو المؤتمر لاحترام الانتخابات...وووو
Salem | 16/10/2016 على الساعة 02:56
IF THEY WANT , STABILITY , and UNITY
IF The USA , and Western countries really want stability, and unity of Libya , they will support the real Legitimacy, CONSTITUTIONAL MONARCHY .NATO , countries CLAIM that they LIBERATE Libyans from DICTATORSHIP, Libyans appreciate that good action, many Western LEADERS visited Libya and promised to support DEMOCRACY in Libya.- - - - - .Libyans hope that the DEMOCRATIC countries to FULFIL their promises . In Libya there is strong TRIBAL system. The REPUBLIC system will not be successful in Libya.- - - - - .When our political parties REACH MATURITY , our politicians can call for a REFERENDUM, and our people will CHOOSE EITHER to continue, OR to change to the REPUBLIC system.- - - - - - - .THANKS.
آخر الأخبار
إستفتاء
برأيك، على أي أساس سيكون التصويت في الرئاسية؟
البرنامج الإنتخابي
الإنتماء الجهوي والقبلي
المال السياسي
معايير أخرى
لا أدري / غير مهتم
كود التحقق :
+
إعادة
لمتابعة ليبيا المستقبل