أهم الأخبار

مجلس حكماء وأعيان مصراتة: لهذه الأسباب انسحبنا من ملتقى نالوت

ليبيا المستقبل | 2016/09/17 على الساعة 22:26

ليبيا المستقبل: قال مجلس حكماء وأعيان مصراتة أنه "لبى الدعوة وشارك بوفد من ثمانية أعضاء في ملتقى المصالحة الوطنية بنالوت رغبة منه في رأب الصدع وتحقيق المصالحة وبناء الوطن وتسوية ما بين أبنائه من خلافات". وأضاف المجلس، في بيان صادر عنه، أنه اتخذ قرارا بالانسحاب من الجلسة الافتتاحية للملتقى بسبب "مخالفة اللجنة التحضيرية لما تم الاتفاق عليه بخصوص محاور وبرنامج الملتقى". وأكد المجلس "خلو مكان انعقاد الملتقى في يومه الأول من أي شعار يمثل الدولة الليبية"، و"خلو الكلمات التي ألقاها القائمون على الملتقى من أي إشارة إلى ثورة 17 فبراير أو الشهداء الذين ضحوا من أجل تحرير الوطن وإنهاء الدكتاتورية"، موضحا أن "بعض التصرفات المسيئة صدرت عن بعض القائمين على الملتقى في حق أعضاء الوفد ومنعهم من الحديث إلى الحضور وشرح وجهات نظرهم بأسلوب مستفز وعنيف"، بحسب نص البيان.
 

علي العربي | 18/09/2016 على الساعة 18:48
تدليس2
يجب أن يفهموا بأن الإسلام ليس حكرا عليهم ولا يمكن أن يكون كذلك، فهو دين الله الواحد الأحد وللبشرية كافة وهم ليسوا بوكلاء الله علي هذه الأرض ولا يمكن أن يوكل الله مثل هذه النماذج علي عباده. إذا، كيف لهم أن يبرروا فكرة تكوين الأحزاب في الإسلامي؟؟؟… وآيات القرآن الكريم تنهى الرسول عن ذلك وهم الذين دائما يعتقدون بأنها فكرة علمانية.إذا كيف دخلوا فيها. ما هذا التناقض الغريب؟؟؟...إذا موضوعهم سلطة وليس دين…لنكن واضحين… إنهم يعرفون بأن الشعب الليبي سوف لن ينسى لهم ما فعلوه به منذ دخولهم للمؤتمر الوطني وحتى الآن لهذا هم مصرون ومتمادون ومتمسكون بتقاليد السلطة ومستعدون أن يحرقوا الأخضر واليابس في هذا البلد من أجل الاحتفاظ بهذا السلطة…وهذا النموذج أمامكم…..
علي العربي | 18/09/2016 على الساعة 18:46
تدلس 1
السلام عليكم….. الحمد والشكر لله الذي قادنا إلي عدم إجراء انتخابات رئاسية دائمة قبل انتخابات المؤتمر الوطني حتى تعرفنا علي هذه الأشكال والأساليب التي يتبعها الإسلام السياسي والتي لم تكن معروفة مسبقا لغالبية الشعب الليبي وألا انخدعنا وتورطنا فيهم. الظاهر أنهم يجيدون أساليب الخداع جيدا، لا أحد منهم، إلا القليل النادر، يفصح عن نفسه بأنه إسلامي أو أخواني وخير دليل علي ذلك هو أن الكثير منهم تم انتخابهم من الشعب الليبي للمؤتمر الوطني علي أنهم مستقلين ولم تظهر حقيقتهم ولا تصرفاتهم لمنتخبيهم وعامة الناس إلا داخل القاعة، وهذا يعتبر نوع من الخداع؟؟؟…زد علي ذلك، لجوؤهم للتدليس والكذب، المتتبع لقنوات الإسلام السياسي يلاحظ ذلك بسهولة، لا أعرف لماذا يحدث هذا باسم الدين؟؟؟…قد يكون ضنا منهم بأن شعوبهم بشرا ولكن لا يفهمون شيئا ومن تم يمكن التدليس عليهم، ويمكن التلاعب بعواطفهم الجياشة لأننا كمسلمين عاطفيون أكثر من اللازم. لماذا لا يحاولون الإسلاميون السياسيون أن يكونوا صادقين وشفافين وواقعيين حتى يستطيعوا التعايش مع الآخرين برغم من الاختلافات معهم؟؟؟…لماذا كل هذه الأنانية؟؟؟…يجب أن يفهموا بأن الإسلام
ليبي مش ليبي | 18/09/2016 على الساعة 11:36
الحائر
عليك شعب تافه.. واحد ما يبيش يحضر لأن المؤتمر لم يذكر أن فبراير نكبة.. والتاني ما يبيش يحضر لأن ما فيش تطبيل لفبراير.. كيف يلموا حزمة الكرناف هذي..
عبدالحق عبدالجبار | 18/09/2016 على الساعة 02:29
رسالة الي حكماء مصراتة
رسالة الي حكماء مصراتة و اهل مصراتة الحكماء المحترمين عليكم بالابتعاد علي الاخوان و التشدد الديني و الأحزاب عليكم بالطلب من ابنائكم في طرابلس باتباع القانون السماؤي و الأرضي و ان يا خافوا الله في ابناء المدينة و اَهلها ... و ان تبعدوا انفسكم عن كل من قام بتشويه اسم مصراته و لكم فائق الاحترام ... اما العلم و النشيد كل الاعلام الليبية لم يختارها الشعب و كل الأناشيد لم تكتب في ليبيا و لا بأيادي ليبية و لا وافق عليها الشعب ؟؟؟!!!
آخر الأخبار
إستفتاء
برأيك، على أي أساس سيكون التصويت في الرئاسية؟
البرنامج الإنتخابي
الإنتماء الجهوي والقبلي
المال السياسي
معايير أخرى
لا أدري / غير مهتم
كود التحقق :
+
إعادة
لمتابعة ليبيا المستقبل