أهم الأخبار

فاروق: زيارة السيسي لقطر ستساهم في حل الأزمة الليبية

ليبيا المستقبل | 2022/09/12 على الساعة 23:07

ليبيا المستقبل: قال الكاتب الصحفي المصري المتخصص في الملف الليبي، علاء فاروق إن "زيارة الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي إلى دولة قطر صباح الثلاثاء، تأتي في إطار تطبيع تام للعلاقات بين البلدين بعد قطيعة لسنوات، وهي مكملة لزيارة أمير قطر، تميم بن حمد للقاهرة يونيو الماضي".

وأكد فاروق أن "هذا التقارب وتصفير المشكلات بين القاهرة والدوحة ستكون له نتائج إيجابية على عدة ملفات عالقة بين الطرفين وعلى رأس هذه الملفات الملف الليبي، كون البلدين لها أدوات ضغط على أطراف النزاع في ليبيا".

وأوضح الكاتب المصري أن "مصر لها تواصل وتنسيق وربما ضغط على معسكر الشرق الليبي السياسي ممثلا في رئيس البرلمان، عقيلة صالح والعسكري ممثلا في المشير خليفة حفتر، كما أن لقطر ضغطا وتنسيقا مع معسكر الغرب الليبي خاصة بعض المجموعات المسلحة".

وحول علاقة زيارة السيسي بزيارة عقيلة صالح والدبيبة إلى قطر، رأى قاروق أن "الرابط الوحيد بين هذه الزيارات هو توحيد الرؤى حول إجراء انتخابات في ليبيا في أقرب وقت والتنسيق أكثر بين قطر ومصر ومن ورائهم تركيا في دعم العملية الانتخابية بدلا من دعم مجموعات أو أشخاص"، وفق تقديره.

وأشار الصحفي المصري إلى أن "إعادة العلاقات الثنائية بين قطر ومصر من ناحية وعودة العلاقات بين الدوحة والشرق الليبي من ناحية أخرى ووسط تقدم في المصالحة بين مصر وتركيا كله هذا سيصب في مصلحة ليبيا وسيكون خطوة قوية لحلحة أزمات البلاد السياسية والعسكرية".

وتوقع فاروق أن "يتم تشكيل تكتل ثلاثي بين "مصر وتركيا وقطر" بخصوص توحيد الرؤى في ليبيا وسط مساع من تركيا لضم حلفاء جدد لهذا التكتل مثل السعودية والإمارات وربما حتى روسيا من أجل الضغط على أطراف النزاع المحلي للوصول إلى تسوية سياسية عاجلة عبر الانتخابات البرلمانية والانتقال سريعا إلى انتخابات رئاسية".

السيسي في الدوحة

وفي وقتًا سابق اليوم، قالت وكالة الأنباء القطرية إن أمير دولة قطر، الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، يستقبل يوم غد الثلاثاء، الرئيس المصري، عبدالفتاح السيسي، الذي يصل قطر في زيارة رسمية تستغرق يومين.

وأضافت الوكالة القطرية أن الأمير تميم بن حمد والرئيس المصري سيبحثان بعد غد الأربعاء في الديوان الأميري، العلاقات الثنائية بين البلدين الشقيقين وأوجه دعمها وتعزيزها في مختلف المجالات ومناقشة أبرز القضايا التي تهم البلدين الشقيقين.

وكان أمير قطر قد زار القاهرة في يونيو الماضي، حيث تضمنت الزيارة عقد مباحثات ثنائية بين الزعيمين تناولت مجمل العلاقات الثنائية بين البلدين الشقيقين، وسبل تعزيزها فى مختلف المجالات، فضلاً عن التباحث حول تطورات القضايا السياسية الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك.

لا تعليقات على هذا الموضوع
آخر الأخبار
إستفتاء
ما التقييم الذي تسنده لـ"السقيفة الليبية" (بوابة ليبيا المستقبل الثقافية)
جيد جدا
جيد
متوسط
دون المتوسط
ضعيف
كود التحقق :
+
إعادة
لمتابعة ليبيا المستقبل