أهم الأخبار

البرلمان الليبي يقول إن حكومة باشاغا يجب أن تبدأ العمل في سرت

ليبيا المستقبل | 2022/05/10 على الساعة 23:59

ليبيا المستقيل (رويترز* - بنغازي): قال البرلمان الليبي، اليوم الثلاثاء، إن مقر الحكومة التي عينها برئاسة فتحي باشاغا في سرت، وذلك وسط جمود بشأن السيطرة على العاصمة طرابلس، حيث ترفض إدارة أخرى تسليم السلطة. وتمثل هذه الخطوة أوضح اعتراف منذ أن عيّن البرلمان باشاغا في مارس، بأنه لا يستطيع تولي زمام الأمور في طرابلس، لكن ليبيا مشلولة بسبب أزمة حكومتين.

ويهدد الجمود بين باشاغا وعبد الحميد الدبيبة، الذي عين رئيسا للوزراء العام الماضي، بإشعال جولة جديدة من الصراع في ليبيا بعد عامين من سلام نسبي، أو تقسيم أراضيها مرة أخرى بين معسكرين متنافسين. كلا الجانبين مدعومان من قبل الفصائل المسلحة وأي محاولة من قبل باشاغا لشق طريقه إلى طرابلس قد تؤدي إلى اندلاع قتال عبر المناطق الغربية من ليبيا.

وقال المتحدث باسم البرلمان، عبد الله بلحيق، إن البرلمان سيعقد جلسته المقبلة في مدينة سرت الساحلية المركزية القريبة من خط المواجهة المتجمد منذ الصراع الأخير في ليبيا، دعما لحكومة باشاغا.

تم تنصيب حكومة الدبيبة العام الماضي لإدارة ليبيا بأكملها لفترة مؤقتة كجزء من عملية السلام التي كان من المفترض أن تشمل انتخابات وطنية في ديسمبر. ومع ذلك، وبعد انهيار العملية الانتخابية وسط خلافات حول القواعد، قال البرلمان الذي يتخذ من شرق البلاد مقراً له إن فترة ولاية الدبيبة قد انتهت، وانتقل إلى تعيين إدارته الخاصة، لكن الدبيبة يقول إن حكومته ما زالت سارية وإنه لن يسلمها إلا بعد الانتخابات.

رويترز، 10 مايو 2022

*ترجمة خاصة - محمد المبروك (ليبيا المستقبل)

لا تعليقات على هذا الموضوع
آخر الأخبار
إستفتاء
ما التقييم الذي تسنده لـ"السقيفة الليبية" (بوابة ليبيا المستقبل الثقافية)
جيد جدا
جيد
متوسط
دون المتوسط
ضعيف
كود التحقق :
+
إعادة
لمتابعة ليبيا المستقبل