أهم الأخبار

الخارجية تُسلم مصلحة الآثار الليبية قطعة أثرية مستردة من الولايات المتحدة

ليبيا المستقبل | 2022/03/31 على الساعة 21:43

ليبيا المستقبل: قالت وزارة الخارجية والتعاون الدولي بحكومة الوحدة الوطنية، أنها سلمت مصلحة الآثار الليبية قطعة أثرية مستردة من الولايات المتحدة. وذلك في إطار جهود الدولة وحكومة الوحدة المتواصلة لاستعادة الآثار الليبية المهربة بالخارج.

وأكدت وزارة الخارجية نجاحها في استرداد قطعة أثرية نادرة تسمي"الرأس الجنائزي الرخامي" القطعة ذات أصول ليبية حيث نقل بطريقة غير مشروعة وجرت محاولة بيعها في مزاد بأحد معارض مدينة نيويورك " معرض افروديت ".

كما أعربت الوزارة عن تطلعها إلى المزيد من التعاون والتنسيق الدائم في مجال مكافحة تهريب الآثار وحماية التراث الإنساني والحضاري، وفق بيان لوزارة الخارجية علي موقع "فيسبوك".

ووجهت الوزارة الشكر للسلطات الأمريكية المعنية، والجهود المبذولة من قبلها وتعاونها المتميز مع السفارة الليبية في واشنطن لاستعادة القطعة الأثرية الليبية وإعادتها إلى أرض الوطن.

جاء ذلك بعدما استقبل وكيل الوزارة لشؤون التعاون الدولي والمنظمات عمر كتي، مدير عام معهد الأمم المتحدة الإقليمي لبحوث الجريمة والعدالة ماري دي ميو والوفد المرافق لها، الذي قدم القطعة الأثرية، بحضور رئيس مصلحة الآثار الدكتور محمد الشكشوكي، والمبعوث الشخصي لرئيس حكومة الوحدة الوطنية لأميركا الدكتور محمد الضراط، والقائم بالأعمال بالوكالة بالسفارة الليبية في واشنطن، خالد الضعيف، ورئيس لجنة استيرداد الأموال والممتلكات المنهوبة.

لا تعليقات على هذا الموضوع
آخر الأخبار
إستفتاء
ما التقييم الذي تسنده لـ"السقيفة الليبية" (بوابة ليبيا المستقبل الثقافية)
جيد جدا
جيد
متوسط
دون المتوسط
ضعيف
كود التحقق :
+
إعادة
لمتابعة ليبيا المستقبل