أهم الأخبار

في يوم المرأة العالمي.. البعثة الأممية تدعو لوقف العنف ضد الليبيات

ليبيا المستقبل | 2022/03/08 على الساعة 13:14

ليبيا المستقبل: دعت بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا، اليوم الثلاثاء، إلي ضرورة وقف أعمال العنف والترهيب والاحتجاز التعسفي ضد النساء بشكل عام، خاصة العنف ضد المدافعات عن حقوق الإنسان والناشطات والصحفيات والسياسيات في ليبيا، كما دعت إلى ضمان ترجمة حقوق النساء في ليبيا، بما فيها تلك المنصوص عليها في الدستور الليبي، إلى تشريعات فعالة تضمن مشاركة هادفة للمرأة في الحياة المدنية والسياسية للبلد.

وقالت البعثة في بيان لها بمناسبة اليوم العالمي للمرأة الذي يوافق الثامن من شهر مارس كل عام، فقد مرت قرابة ثلاث سنوات على اختطاف عضو مجلس النواب المنتخبة سهام سرقيوة، مؤكدة أن ذلك "اعتداء كان له أثر مثبط على عمل الناشطات في ليبيا". وجددت الأمم المتحدة دعوتها إلى الإفراج الفوري عنها والكشف عن مكان تواجدها وتواصل التشديد على أنه لن يتم التسامح مع إسكات أصوات النساء في مواقع صنع القرار والعاملات في مجال حقوق الإنسان.

ويحتفل العالم اليوم باليوم العالمي للمرأة تحت شعار "المساواة بين الجنسين اليوم من أجل غد مستدام"، مع التركيز على أعمال تنم عن شجاعة وتصميم من جانب النساء والفتيات في جميع أنحاء العالم لمواجهة الأنماط الراسخة من التمييز وعدم المساواة أينما وجدت.

وأضاف بيان البعثة الأممية، أن عام 2021، شهد تزايداً في مشاركة المرأة الليبية في سياق الاستعدادات للانتخابات الوطنية، حيث بلغت نسبة النساء 44 بالمائة من الناخبين المسجلين الجدد و758 مرشحة للانتخابات البرلمانية. ولأول مرة في تاريخ البلاد، هناك امرأتان بين المتقدمين للترشح إلى منصب الرئيس فيما انضم عدد كبير من الليبيات إلى الأحزاب السياسية.

واعتبر البيان أن كل هذه مؤشرات حيوية ورائعة على أن المرأة الليبية تشارك بفاعلية في الساحة السياسية. غير إن مشاركة المرأة الليبية في مواقع صنع القرار وإدماجها في الحياة الاقتصادية والسياسية والاجتماعية ما تزال منخفضة.

وأكدت البعثة علي ضرورة مشاركة المرأة وقياديتها بشكل كامل وعلى قدم المساواة مع الرجل في الإدارة المستدامة والمراعية للمناخ لموارد ليبيا الطبيعية، مشيدة بجهود المرأة في ليبيا في قيادتها للعمل في مواجهة تغير المناخ في سبيل تحقيق مستقبل مستدام للجميع.

كما جددت البعثة الأممية التزامها الكامل بالعمل مع جميع الليبيين لتعزيز المشاركة الهادفة للمرأة ودورها بالغ الأهمية على جميع مستويات صنع القرار وإدماج وجهات نظرها بشكل تام في مسارات الحوار الليبي الثلاثة (السياسي والأمني والاقتصادي).

 وأشار البيان إلي أن الأمم المتحدة تشاطر المرأة الليبية تطلعاتها لإدماجها ومشاركتها السياسية وتحقيق المساواة بشكل كامل، متمنية لجميع الليبيين يوماً عالمياً سعيداً للمرأة.

لا تعليقات على هذا الموضوع
آخر الأخبار
إستفتاء
ما التقييم الذي تسنده لـ"السقيفة الليبية" (بوابة ليبيا المستقبل الثقافية)
جيد جدا
جيد
متوسط
دون المتوسط
ضعيف
كود التحقق :
+
إعادة
لمتابعة ليبيا المستقبل