أهم الأخبار

عقيلة يؤكد لوليامز عدم قبوله بـ"التدخل في قرارات مجلس النواب" من أي جهة

ليبيا المستقبل | 2022/03/07 على الساعة 22:19

ليبيا المستقبل: أكد رئيس مجلس النواب عقيلة صالح، علي عدم قبوله بـ"التدخل في قرارات مجلس النواب، وإن هذه القرارات غير قابلة للتصديق من أي جهة كانت".

جاء ذلك خلال لقاء عقيلة صالح المستشارة الخاصة للأمين العام للأمم المتحدة بشأن ليبيا، ستيفاني وليامز، بمكتبه في مدينة القبة اليوم الاثنين، حيث تناول اللقاء تطورات العملية السياسية في ليبيا.

كما أكد صالح، على "قانونية الإجراءات المتخذة من قبل مجلس النواب سواء فيما يتعلق بالتعديل الدستوري الثاني عشر وخارطة الطريق أو تشكيل الحكومة الجديدة عقب انتهاء ولاية حكومة الوحدة الوطنية في 24 ديسمبر 2021".

وأضاف أن هذه الإجراءات تمت عقب التوافق مع مجلس الدولة من خلال اللجنتين المشكلتين من مجلس النواب والدولة، كما استعراض صالح لوليامز "وعبر التسجيل المرئي صحة تصويت المجلس بمنح الثقة للحكومة الجديدة".

وفي ختام اللقاء وجه رئيس مجلس النواب شكره إلى الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريس، ووليامز على دعمهما لتحقيق التوافق الليبي-الليبي.

جاء ذلك في حين أرسل 93 نائبا بمجلس النواب مذكرة رسمية إلى ويليامز وسفراء الدول وممثلي الهيئات الدبلوماسية المعتمدين لدى ليبيا، أعربوا فيها عن رفضهم للمبادرة الأممية.

واعتبر النواب أن المبادرة الأممية "خطوة أتت بشكل مفاجئ وتعد مسارًا موازيًا غير مبرر"، خصوصا بعد التوافق الليبي- الليبي بين مجلسي النواب والدولة والذي توج بإصدار التعديل الدستوري الثاني عشر.

وأكد البنواب الـ93 في رسالتهم أن العجز عن إجراء الانتخابات في موعدها، هو ما دعا مجلس النواب لإعادة التواصل مع "الأعلى الدولة"، بهدف التوافق حول خارطة طريق جديدة وتعديل دستوري، وهو ما تم التوصل إليه.

وعبر هؤلاء عن رفضهم إجراء الانتخابات البرلمانية دون الرئاسية؛ "لقناعة المجلس بحاجة الدولة في هذه المرحلة لرئيس منتخب يمتلك قوة الشرعية من الشعب مباشرة وليس مكلفا".

وأيد المبادرة المجلس الرئاسي، فيما أعلن المجلس الأعلى للدولة" موافقته عليها، فيما ظل مصيرها معلقًا بموافقة مجلس النواب، والذي لم يكشف عن موقفه منها حتى الآن، وإن كان نواب رفضوها بشكل فردي.

لا تعليقات على هذا الموضوع
آخر الأخبار
إستفتاء
ما التقييم الذي تسنده لـ"السقيفة الليبية" (بوابة ليبيا المستقبل الثقافية)
جيد جدا
جيد
متوسط
دون المتوسط
ضعيف
كود التحقق :
+
إعادة
لمتابعة ليبيا المستقبل