أهم الأخبار

جفاف في إسبانيا يكشف عن قرية أثرية غمرت لـ 30 عاماً

ليبيا المستقبل | 2022/02/15 على الساعة 17:45

ليبيا المستقبل (العربي الجديد): بعد 30 عاما تحت المياه ظهرت قرية آسيريدو شمال غربي إسبانيا إلى العلن، بعد موجة جفاف أدت إلى إفراغ السد الواقع على الحدود مع البرتغال من المياه التي كانت تغطي القرية، لتصبح القرية مزارا للسياح يقصدونها للتعرف على آثارها القديمة

 

 

كلمات مفاتيح : تاريخ، إسبانيا،
لا تعليقات على هذا الموضوع
آخر الأخبار
إستفتاء
ما التقييم الذي تسنده لـ"السقيفة الليبية" (بوابة ليبيا المستقبل الثقافية)
جيد جدا
جيد
متوسط
دون المتوسط
ضعيف
كود التحقق :
+
إعادة
لمتابعة ليبيا المستقبل