أهم الأخبار

وليامز: جميع المؤسسات الوطنية الليبية "تواجه أزمة في شرعيتها"

ليبيا المستقبل | 2022/01/12 على الساعة 02:07

ليبيا المستقبل: شددت المستشارة الخاصة للأمين العام للأمم المتحدة بشأن ليبيا ستيفاني وليامز، الثلاثاء، مجدداً، على أهمية إجراء الانتخابات الليبية بحلول يونيو المقبل.

وقالت وليامز في مقابلة مع قناة (CNN) "نعمل مع المؤسسات الانتخابية الليبية لإعادة العملية الانتخابية لمسارها في أسرع وقت ممكن"، وذلك بعد تعذر إجراء التصويت في موعده المقرر سابقا في 24 ديسمبر الماضي.

وأضافت المستشارة الأممية إن المؤسسات الوطنية الليبية "تواجه أزمة في شرعيتها" لا يمكن حلها إلا من خلال انتخابات تفضي لانتخاب رئيس وحكومة بشكل ديمقراطي.

وتابعت وليامز في تغريدة عبر حسابها الرسمي بموقع "تويتر"، "أنا على ثقة من أنه يمكننا الاستمرار في رفع أصوات جميع الليبيين الذين يتوقون إلى التوجه لصناديق الاقتراع، والذين يرغبون في إنهاء هذه الفترة الانتقالية الطويلة، والمضي نحو مستقبل أكثر ديمومة للبلاد".

وأشارت إلي أن"ليبيا تعاني من الأزمة والفوضى منذ 10 سنوات، وجميع مؤسساتها الوطنية تواجه أزمة في مشروعيتها من غير الممكن أن تُحلّ سوى عبر السماح لليبيين بالتوجه نحو صناديق الاقتراع."

وأكدت المستشارة الأممية أن الأمم المتحدة ليست مختصة بتحديد من بإمكانه الترشح للانتخابات الليبية، مشيرة إلى أن هذا "قرار ليبي".

وكانت وليامز، أكدت الأحد الماضي ، خلال جلسة تشاورية عبر اتصال مرئي، مع الكتلة النسائية في ملتقى الحوار السياسي، إلى احترام الجدول الزمني المنصوص عليه في خارطة طريق ملتقى الحوار السياسي الليبي، مشيرة إلى أن يونيو 2022، هو أقصى مهلة لتنفيذ إجراء انتخابات رئاسية وبرلمانية وتسليم السلطة، مشددة على أن هذا هو "إطار العمل الذي أقره مجلس الأمن الدولي للحل الشامل لإنهاء الفترة الانتقالية الطويلة في ليبيا".

لا تعليقات على هذا الموضوع
آخر الأخبار
إستفتاء
ما التقييم الذي تسنده لـ"السقيفة الليبية" (بوابة ليبيا المستقبل الثقافية)
جيد جدا
جيد
متوسط
دون المتوسط
ضعيف
كود التحقق :
+
إعادة
لمتابعة ليبيا المستقبل