أهم الأخبار

نولاند: الليبيون اليوم "أقرب ما يكونون لتشكيل مستقبل مستقر"

ليبيا المستقبل | 2021/11/28 على الساعة 10:39

ليبيا المستقبل: اعتبر المبعوث الأميركي لدى ليبيا وسفيرها ريتشارد نولاند، أن موعد إجراء الانتخابات الرئاسية في 24 ديسمبر(كانون الأول) المقبل، سيكون يوما تاريخيا لتحول البلاد من الحرب إلى السلام والمصالحة.

 وقال نولاند، في كلمة ألقاها في افتتاح المؤتمر الوطني للشباب، أمس السبت، إن الليبيين اليوم "أقرب ما يكونون لتشكيل مستقبل مستقر".

وتابع "الليبيون قد لا يتفقون على شخص أو حزب معين لكن يتفقون على استقرار ليبيا وبنائها"، وشجع الجميع على المشاركة والتصويت في الانتخابات؛ لتشكيل مستقبل ليبيا، مطالبا الشباب بلعب دورهم المهم في هذه العملية الانتخابية.

من جانبه، أكد رئيس المجلس الرئاسي، محمد المنفي، دعمه لكل المبادرات الشبابية، التي تُعنى بالشأن الوطني، ومنها مشاركتهم الفاعلة في الاستحقاق الانتخابي.

وقال: "نعي جیدا حجم الصعوبات والمخاطر المحدقة ببلادنا، وتخوفنا الحقیقي من العودة إلى الصراعات القديمة التي تعب منها اللیبیون، وضاعفت من أزماتهم خلال السنوات الماضیة، وهو ما یحتّم علینا من منطلق المسؤولیة المبادرة باتخاذ القرارات المناسبة التي تضمن السلم، وتمكّن للمصالحة، وتضع المنافسة السیاسیة في مربّع التنافس السلمي الدیمقراطی، دون عدوان أو مغالبة".

أحد الليبيين | 28/11/2021 على الساعة 09:38
كيف يكون الليبيين اليوم "أقرب ما يكونون
لتشكيل مستقبل مستقر كيف لليبيين ان يخطوا خطوه الي الامام وهم بينهم الكثير من السفهاء والمهرجين من امثال المهرج محمود الذي ذكر بأنه قد تطاول علي رجال الامن الذين يقرنون الليله بالنهار لحراسة المفوضيه التي تعد العده ليوم العرس الانتخابي وما اثلج الصدور أنه قد أخذ محمود عبدالعزيز كم كف علي وجهه كعاقب لمن يتطاول رجال الامن الذين يؤدون عملهم وان شاءالله غير تكون اخذه كم كف علي وجهه عبر لبقية المهرجين حتي لا يتطاولوا علي حراسات مكاتب المفوضيه
آخر الأخبار
إستفتاء
برأيك، على أي أساس سيكون التصويت في الرئاسية؟
البرنامج الإنتخابي
الإنتماء الجهوي والقبلي
المال السياسي
معايير أخرى
لا أدري / غير مهتم
كود التحقق :
+
إعادة
لمتابعة ليبيا المستقبل