أهم الأخبار

مصادر عسكرية: محكمة سبها آمنة...وماحدث "سوء فهم فقط"

ليبيا المستقبل | 2021/11/25 على الساعة 23:01

ليبيا المستقبل: أفادت مصادر عسكرية ليبية، اليوم الخميس، بأن ما حدث في محكمة الاستئناف في سبها "سوء فهم فقط"، مشددة على أن المحكمة آمنة والقضاة يمارسون عملهم كالمعتاد.

وأكدت المصادر في تصريح لـ"العربية/ الحدث"، أن الأوضاع في سبها تحت سيطرة قوات "القيادة العامة".

وكان المستشار السياسي لسيف الإسلام القذافي، محمد القيلوشي، قد أكد في تصريحات إعلامية، قيام مجموعة مسلحة بمهاجمة محكمة الاستئناف بمدينة سبها، بعد تقديم فريق الدفاع أوراق الطعن ضد قرار المفوضية العليا للانتخابات، استبعاد موكله من السباق الانتخابي.

وأشارت مصادر إعلامية بأن القوة المهاجمة أثارت الرعب والخوف لدى القضاة والعاملين بالمحكمة، ما أجبرهم على ترك مكاتبهم خوفا من التعرض لأي إصابات.

وعقب الواقعة، قرَّر مجلس وزراء حكومة الوحدة الوطنية، تكليف وزارتي العدل والداخلية بـ"التحقيق الفوري في ملابسات" واقعة الاعتداء على محكمة سبها وإعداد تقرير مفصل حول الواقعة، واتخاذ الإجراءات اللازمة تجاه ذلك.

كما أدان مجلس الوزراء الحادثة، واصفًا إيها بـ«الشنعاء التي نفذتها مجموعة قامت بتجاوز القانون»، مؤكدًا إصدار التعليمات إلى وزارتي الداخلية والعدل بـ"ضرورة مضاعفة تأمين كافة مقرات المحاكم المعنية بالنظر في الطعون المتعلقة بالانتخابات الرئاسية والبرلمانية بالتنسيق مع كافة الأجهزة الأمنية المختصة".

من جهتها، أكّدت وزارة العدل في حكومة الوحدة الوطنية، في بيانٍ، تعرض محكمة استئناف سبها "لاعتداء مسلَّح من مجموعة خارجة عن القانون"، مشيرة إلى أن الحادث "روَّع أعضاء الهيئات القضائية والموظفين والمواطنين من خلال إشهار الأسلحة والتهديد وترويع ممن كانوا داخل المحكمة وطردهم خارجها".

يذكرأن نجل القذافي تقدم بأوراق ترشحه لدى فرع المفوضية العليا للانتخابات بمدينة سبها، ما يعني أن تقديم الطعن يجب أن يكون لدى اللجان المختصة بالطعون الانتخابية بالمحكمة التي تقع دائرتها في نطاق مقر المفوضية التي قدم المرشح طلبه فيها، أي لدى محكمة سبها.

راجع أيضا: 

"وصفتها بـ"الشنعاء": "حكومة الوحدة" تفتح تحقيقا في اقتحام محكمة سبها"

 

تكليف"العدل والداخلية" بحماية مقرات المحاكم المعنية بالنظر في طعون الانتخابات

 

لا تعليقات على هذا الموضوع
آخر الأخبار
إستفتاء
برأيك، على أي أساس سيكون التصويت في الرئاسية؟
البرنامج الإنتخابي
الإنتماء الجهوي والقبلي
المال السياسي
معايير أخرى
لا أدري / غير مهتم
كود التحقق :
+
إعادة
لمتابعة ليبيا المستقبل