أهم الأخبار

وزير التعليم يشارك في الاجتماع الوزاري العالمي حول مُجابهة خطاب الكراهية

ليبيا المستقبل | 2021/10/27 على الساعة 02:37

ليبيا المستقبل: شارك وزير التربية والتعليم في حكومة الوحدة الوطنية، رئيس اللجنة الوطنية للتربية والثقافة والعلوم الدكتور موسى محمد المقريف، مساء أمس الثلاثاء، في فعاليات الاجتماع الوزاري العالمي الذي تعقده مُنظمة اليونسكو حول مُجابهة خطاب الكراهية من خلال التعليم.

وشهد الاجتماع مشاركة 300 مشارك ومشاركة من جميع دول العالم، من بينهم أكثر من 50 وزير للتربية والتعليم، إضافةً إلى العديد من الخبراء، والمسؤولين بالعديد من المنظمات الدولية والإقليمية ذات الصِّلة. وفق بيان لوزارة التربية والتعليم.

وبحسب البيان تناول الاجتماع عدَّة مواضيع أهمها التعليم كأداة لمجابهة خطاب الكراهية، ما بعد التعليم، نوع التعليم المطلوب في القرن الواحد والعشرين، الالتزامات السياسية والتعديلات في القوانين واللوائح والسياسات، والشراكات متعدّدة القطاعات المطلوبة في الزمن الرقمي.

وقال المقريف في إحاطة له خلال الاجتماع، إن المناهج الدراسية تخضع لعملية مراجعة لتنقيتها من الشوائب، والأفكار العقيمة المستهجنة و التحريض، مشددًا على أن نبذ العنف، ومجابهة خطاب الكراهية هي مسؤوليتنا جميعاً.

وأكد الوزير تبني الوزارة مشروع تربوي وطني طموح، لبناء قدرات المنظومة التربوية بكافة عناصرها ومستوياتها لمُواجهة خطاب الكراهية والقضاء عليه، وفق إحاطته

يُشار إلى أن الاجتماع عُقد برعاية وحضور الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريش، والمدير العام لمنظمة اليونسكو، أودري أوزيلاي، ورئيس دولة ناميبيا.

 

 

لا تعليقات على هذا الموضوع
آخر الأخبار
إستفتاء
برأيك، على أي أساس سيكون التصويت في الرئاسية؟
البرنامج الإنتخابي
الإنتماء الجهوي والقبلي
المال السياسي
معايير أخرى
لا أدري / غير مهتم
كود التحقق :
+
إعادة
لمتابعة ليبيا المستقبل