أهم الأخبار

مجلس الأمن يعيد ملف سد النهضة الإثيوبي إلى الاتحاد الأفريقي

ليبيا المستقبل | 2021/09/15 على الساعة 21:59

ليبيا المستقبل: أفادت بعض وكالات الأنباء وبعض وسائل الإعلام، أن مجلس الأمن الدولي، أعاد اليوم الأربعاء، ملف سد النهضة الإثيوبي إلى الاتحاد الأفريقي مجددا. واعتمد مجلس الأمن بيانا رئاسيا يدعو أطراف سد النهضة إلى العودة للمفاوضات.

وقال البيان الرئاسي: "مجلس الأمن ليس جهة الاختصاص في النزاعات الفنية والإدارية حول مصادر المياه و الانهار".

والبيان الرئاسي يعني أنه صادر عن رئيس مجلس الأمن الدولي ويصدر باعتباره وثيقة رسمية من وثائق المجلس. واعتبر البيان أن "مجلس الأمن ليس جهة الاختصاص في النزاعات الفنية والإدارية حول مصادر المياه و الانهار".

وطالبت مصر والسودان مجلس الأمن الدولي بوضع اتفاق ملزم قانونا لحل النزاع، بينما أكدت إثيوبيا أن المسألة يمكن حلها من قبل الاتحاد الإفريقي.

وخلال الأشهر الماضية، ارتفعت حدة التوتر بين إثيوبيا من جهة ومصر والسودان من جهة أخرى، بعدما أعلنت أديس أبابا أنها بدأت الملء الثاني لبحيرة سد النهضة، مما أثار قلق بلدتي المصب.

ودعا المجلس أطراف النزاع (مصر والسودان وإثيوبيا) إلى استئناف المفاوضات، مشددا على ضرورة العودة إلى اتفاق المبادئ المذي تم توقيعه عام 2015.

وفي تعقيب كل من مصر والسودان علي قرار مجلس الأمن، فقد رحبت الخارجية المصرية بالبيان الرئاسي الصادر عن مجلس الأمن بشأن سد النهضة، مؤكدة أن "البيان الرئاسي يشجع الأطراف على الانتهاء من صياغة اتفاق قانوني ملزم حول سد النهضة".

أما الخارجية السودانية فقالت "من الضروري تغيير المنهجية غير الفاعلة التي وسمت جولات التفاوض بشأن سد النهضة".

وأضافت الخارجية السودانية، "نتطلع إلى استئناف مفاوضات سد النهضة تحت قيادة الاتحاد الإفريقي في أقرب وقت"

لا تعليقات على هذا الموضوع
آخر الأخبار
إستفتاء
برأيك، على أي أساس سيكون التصويت في الرئاسية؟
البرنامج الإنتخابي
الإنتماء الجهوي والقبلي
المال السياسي
معايير أخرى
لا أدري / غير مهتم
كود التحقق :
+
إعادة
لمتابعة ليبيا المستقبل