أهم الأخبار

تقرير: تراخي في محاسبة المسؤولين عن الانتهاكات بمراكز الاحتجاز

ليبيا المستقبل | 2021/09/08 على الساعة 00:04

ليبيا المستقبل: أكدت منظمة رصد الجرائم الليبية أن حكومة الوحدة الوطنية "لم تتخذ أي إجراءات لوضع حد للانتهاكات، ولم تتخذ أي خطوات جدية لمحاسبة المسؤولين عنها وتقديمهم للعدالة"، وذلك في إشارة إلى الانتهاكات التي تعرض لها مهاجرون سوريون في مراكز الاحتجاز بطرابلس.

وأفادت المنظمة، في تقريرها لشهر أغسطس الماضي حول انتهاكات حقوق الإنسان في ليبيا، أنها رصدت "استمرار أعمال انتشال الجثث من المقابر الجماعية بترهونة، حيث سجلت العثور على 20 جثة جديدة منذ بداية هذا الشهر، كما تواصلت الانتهاكات ضد المهاجرين وطالبي اللجوء".

وأشارت إلى أنها "قد تابعت قضية المهاجرين السوريين المعتقلين في مراكز الاحتجاز في طرابلس، وبالرغم من المناشدات والمطالبات إلا أن حكومة الوحدة الوطنية لم تتخذ أي إجراءات لوضع حد لهذه الانتهاكات، ولم تتخذ أي خطوات جدية لمحاسبة المسؤولين عنها وتقديمهم للعدالة".

ورصدت المنظمة، خلال شهر أغسطس الماضي، "اختطاف رئيس ديوان حكومة الوحدة الوطنية ببنغازي مساء يوم الاثنين 2 أغسطس من قبل مسلحين مجهولين بمنطقة الظهرة وسط طرابلس أثناء مهمة عمل رسمية، قبل ان يتم إخلاء سبيله في 16 اغسطس"، و"مقتل طفلة بالغة من العمر 10 سنوات، اثر اصابتها برصاصة مجهولة المصدر داخل منزلها في حي السلماني بمدينة بنغازي".

كما رصدت "وفاة مهاجر سوري الجنسية في مركز احتجاز شهداء الزاوية التابع لجهاز الهجرة بمدينة الزاوية، يوم 6 أغسطس، نتيجة الإهمال وعدم الرعاية الطبية، ونقل جثمانه الى مكان مجهول"، و "انتشال (6) جثث لمهاجرين، خمسة من الجنسية المصرية والسادس مجهول الهوية، من وادي زمزم قرب مدينة سوكنة جنوب ليبيا من قبل الهلال الأحمر هون، وتم نقلهم الى مستشفى هون العام".

وحملت المنظمة وزارة الداخلية بحكومة الوحدة الوطنية "المسؤولية عن كافة الانتهاكات بمراكز الاحتجاز"، مطالبة "بإخلاء سبيل اللاجئين فورا وتوفير ممر آمن للمهاجرين للخروج من ليبيا". ودعت النائب العام الليبي إلى "فتح تحقيقات في الانتهاكات ضد المهاجرين، والعمل على محاسبة المسؤولين عن جرائم الحرب في ترهونة لإنهاء ظاهرة الإفلات من العقاب".

وناشدت المنظمة مفوضية اللاجئين التابعة للأمم المتحدة "الالتزام بواجبها الإنساني ومتابعة أوضاع المهاجرين بمراكز الاحتجاز وتوفير الرعاية والحماية لهم"، حسب نص التقرير.

لا تعليقات على هذا الموضوع
آخر الأخبار
إستفتاء
هل انت راض على قرار سحب الثقة من حكومة الدبيبة؟
نعم
لا
غير مهتم
كود التحقق :
+
إعادة
لمتابعة ليبيا المستقبل