أهم الأخبار

الجروشي: اتفاقيات معيتيق مع إيطاليا هي أخطر الجرائم التي تهدد الأمن القومي

ليبيا المستقبل | 2017/07/11 على الساعة 00:48

ليبيا المستقبل: اعتبر عضو مجلس النواب طارق الجروشي الاتفاقيات الموقعة بين المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق وإيطاليا "أخطر الجرائم التي تهدد الأمن القومي الاقتصادي والسياسي الليبي"، مضيفا أنها "ستؤدي الى ارتهان ليبيا بالباطل وستغرقها بالديون ومن ثم ستكون ضحية لمديونية بنك النقد الدولي"، وذلك تعقيبا على الزيارة الأخيرة لعضو المجلس الرئاسي أحمد معيتيق إلى إيطاليا. واتهم الجروشي، في تصريح لإدارة الإعلام بمجلس النواب، المجلس الرئاسي بـ"الاعتداء على حرمة  المال العام الليبي وصرفه دون غطاء دستوري وأساس شرعي ودون سند قانوني"، داعيا إلى ما أسماه "محاربة جرائم ارتهان الوطن وإدمان الفشل التي يكررها رئاسي الوفاق وحكومته". وتابع الجروشي أن "لجنة الدفاع والأمن القومي تعتبر كل القرارات والاتفاقيات التي يقوم بها رئاسي الوفاق غير الدستوري وحكومته لا قيمة قانونية لها ولا تمتلك حجة رسمية لانعدام الدستورية والشرعية والصلاحية القانونية"، مصرحا أن اللجنة " تؤكد لإيطاليا وغيرها من الدول بأن ما يقوم به المجلس الرئاسي، هو عبث، لن يكون له أي أوجه دستورية أو أسس قانونية"، حسب تعبيره.

زيدان زايد | 11/07/2017 على الساعة 12:40
أعتذر للاخ احمد تباّله
التنافس بين الكيانات السياسيه في غرب البلاد وشرقها ليس تنافس شريف هدفه مصلحة الوطن وكيف يخون احد الاطراف الطرف الآخر ويقول فيه ماليس فيه فهذا لا يصح ولا هو بالتنافس النزيه الذي يقرع الطرف المخطئ للحق عندما يظهر له وما نحن المعلقين علي اغلب الاخبار بالبعيدين او بالمختلفين عن سلوك قيادات الكيانات التي ندعمها فالحال من بعضه فقبل ايام شن عليّ معلقان هجوم شرس ولكن فيه الكثير من التناقض حيث قال احدهم وأيده الآخر تعليقك ساذج ومعاد وفيه تحريض علي الحرب وعاودا وقالا نحن نعرف انه مدفوع لك الأجر مقدما علي ان تقول في تعليقاتك ما تقول ونحن نطلب من الموقع أن يخصص لك زاويه لتكتب فيها مقالات بدل التعليقات والمطلع علي ما قالوه احتار فطالما هو يقبض وفيه من يدفع له معني ذلك ان تعليقاته ليست ساذجه وإلا لا ما دفعوا له نظيرها وطلبكم من الموقع ان يخصص زاويه ليكتب مقال معني ذلك انكم تروا فيه قدرته علي ذلك وفي النهايه أعتذر للاخ احمد تباّله السباب الذي بدر مني في حق شخصكم الكريم واعتذر الاخ الثاني نسيت أسمه بسم الله الرحمن الرحيم لا يحب الله الجهر بالسوء من القول إلا من ظلم وكان الله سميعا عليما
بنت ليبيا | 11/07/2017 على الساعة 10:07
يعني انتم وطنيين؟
تناقض من جهة الرئاسي مش شرعي "على أساس انتم الشرعيين " ومن جهة أي مشكلة ام تقصير تحملوه المسؤولية كيف؟ اذا كان هو مش شرعي يبقي مسؤوليتكم انتم الشرعيين هل المهزلة الي فيها البلاد البائن واجعكم العمولات والتي سيحصل عليها الاخرون من هذه الاتفاقيات والتي ستضيع عليكم , اصبح كل من هب ودب يتكلم ويخون ويطلق التصريحات , ماذا عن مطامع مصر والامارات وفرنسا وغيرها والا تعتقد ان الخدمات المقدمة اليكم علي سواد عيونكم اضم صوتي للأخ والذي قال اذا في نظام وصاية سوف أؤيد والله اذا قرورا وضع ليبيا تحت إدارة أجنبية سوف أوافق لأننا نشتغل كويس تحت إدارة الأجانب وسوف ترون كيف ستنظف البلاد وتتنظم واذا حدث سيقول السيادة ستضيع هي ضايعة من يوم اختارت لنا بريطانيا ادريس ملكا وأمريكا احضرت القذافي ليحكمنا والان افتعلوا لنا هذه الكذبة " قصدي الثورة " والبترول هو أيضا ضائع وذاهب لأسواقهم سئنا او ابينا وعليه لنحترم انفسنا ونعرف فعلا اننا عاجزون حتى عن الجلوس معا على طاولة ويا فرحة الجيران أمثال مصر وتونس والجزائر والنيجر فهذا الوضع مفيد جدا لهم
علي الترهوني | 11/07/2017 على الساعة 09:39
ماهو الحل..؟؟
أستعراض المشاكل و شرحها وخلقها أمر غير مطلوب بمعني من يجلب مشكلة يجب معه ان يجلب معه الحل او حلول هكذا هو العمل الاداري الناجح...صحيح ماقام به السيد امعيتيق وغيره هي امور غير مطلوبة الآن وتحوم حولها الشبهات والشكوك لانها بدون لجان مختصة وبدون عروض اخري وهكذا ...في كل الاحوال الحل هو ان يجتمع مجلس النواب ويقول كلمته بدلا من السفريات والعبث والا فأن ماقاله السيد حفتر هو الحل (( اخر العلاج الكي))...بصراحة المواطن في ليبيا تعب ومل من هذا اللعب والاستهتار سواء من النواب او مجلس الدولة او الرئاسي ..كلهم يلعبون لمصالحهم الشخصية الا قلة قليلة تخاف الله وتريد خدمة الوطن ولا يتجاوز عددهم 15 او 20 شخصا بصراحة وهذا معروف للعامة اما البقية يريدون السفر المجاني والاقامة المجانية والمرتبات الخيالية التي تفوق 15000 دينار وجوازات السفر الدبلوماسية وغيرها من المزايا والعلاوات (( علاوة نقل سيارة وعلاوة سكن ايجار )) وهكذا واغمة الحكاية..الحل ان يجتمع المجلس بالحاضر منهم وحسب القانون و يقول كلمته والا فأن الشعب سيخرج مرة اخري علي هؤلاء الساسة ويطلب تدخل الجيش وعندها ستعرفون الحقيقة ان عبثكم هو السبب..
نوري الشريف | 11/07/2017 على الساعة 08:05
لاتنهي عن قبيح وتاتي بمثله ياجروشي
ياجروشي انتم جميعا مشتركين في الجرائم التي تهدد الأمن القومي فماذا تقول عن ذهاب حفتر وعقيلة الى روسيا؟؟ ماذا عن مصر والامارات؟؟ جميعكم سواء في شرق البلاد او غربها او جنوبها مشتركين في جرائم واتفاقيات غير قانونية تهدد الامن القومي لليبيا فبلاش مزايدات وياريت تنطمر في خربة البرلمان وتفكنا من قطافك الفارغ.
ابن ليبيا | 11/07/2017 على الساعة 07:36
بالليبي وعالة عرس
استغرب لهولاء كل يصرح ويندد ويهدد . أليس لديهم متحدث رسمي . وثانيا نحن الليبيون يجب الا نزايد علي بَعضُنَا البعض وإذا كان هناك جمعية بعودة الوصاية أنا اول المنظمين لها حتي الا يحكمومونا او يسيروا مصالح الليبيين مثل هؤلاء التائب وامثاله ليس لديهم الا لغة التخوين او التكفير ووافدين مقلب ان ليبيا لديها كل شيء. لو الموقع الجغرافي لكنت وغيرك مثل الصومال لا تتقاضي في مرتب وعلاوات وبدون عمل . هذة رسالة الي كل سياسي او نائب سواء في بطرق او البيضاء او طرابلس الوصاية سوف تكون الطريق البديل ومطلب شعبي بعد المعاناة الراهنة اذا لن تشتشرفوا جيدا ما يدور داخل اذهنة الليبيين لأنكم بعيدين عن الواقع . للأسف تنتقدوا في اللانطام السابق وتتخذوا شمماعة وماليا أفسدتم كل شي ء وما مبرر صرف ما يقارب 250 مليار في خمسة سنوات حتي معمر وجماعته لم يفعلوا هذا وهذة حقيقة للتاريخ
جمال | 11/07/2017 على الساعة 07:12
عندما ينعق البوم تأكد بأن الخراب قادم
ماذا عن اتفاقياتكم مع مصر والامارات وارتهان ليبيا لهما هل ذك مقبول وجائز ولا يمس الامن القومي لماذا الكيل بمكيلين يا!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!.
ليبي متجنس | 11/07/2017 على الساعة 07:09
لسنا أغبياء
ليبيا دولة منتهكة من الجميع، فالجنوب شبه محتل من فرنسا ومن عصابات المخدرات، ومهربي البشر، وشرقا يعتبر إقليم تابع للسيسي والإمارات والسعودية بالتعاون مع فرنسا العنصرية، اما الغرب اختار التحالف مع ايطاليا الأفضل والأقرب للشعب الليبي، فالشعب الليبي ليس ساذجا كما تظن. فأي أمن قومي تتكلم!!؟
سليمان الفيتورى | 11/07/2017 على الساعة 02:17
تصريح السيد النائب مهم و يجب مراعاته
تصريح ألسيد ألنائب طارق الجروشى حول اتفاقيات معيتيق مع ايطاليا يحب التصدى لها و اخطار ايطاليا بهذه التجاوزات و ارسال صور الى الحهات الدولية ذات اﻻختصاص و من ضمنها البنك الدولى
آخر الأخبار
إستفتاء
ما رأيك في “مبادرة السراج” وخطة الطريق التي اعلن عنها؟
عملية وممكنة التحقيق
تستحق التفكير والمتابعة
غير واقعية وغامضة
لن يكون حولها توافق
كود التحقق :
+
إعادة
لمتابعة ليبيا المستقبل