أهم الأخبار

العبار يطالب بضرورة توفير كوادر طبية ببلديات بنغازي الكبرى

ليبيا المستقبل | 2017/06/16 على الساعة 16:41

ليبيا المستقبل: عقد وزير الصحة الدكتور في الحكومة المؤقتة، رضا العوكلي رفقة عميد بلدية بنغازي المستشار عبد الرحمن العبار أمس الخميس، بمقر البلدية اجتماعا موسعا ضم عمداء بلديات بنغازي الكبرى، وبحضور وكيل ديوان البلدية ووكيل وزارة الصحة بنغازي الكبرى الدكتور نادر الكويري ومدراء المستشفيات والمرافق الصحية بالبلدية ومدير إدارة الخدمات الصحية ومدير إدارة جهاز الإمداد الطبي بنغازي.

وناقش العوكلي مع الحضور حسبما قالت الصفحة الرسمية لبلدية بنغازي بموقع التواصل "فيسبوك"، أهم المشاكل التي تواجههم من قصور بالخدمات الصحية داخل المستشفيات والمراكز الصحية بالمناطق التابعة للبلديات. 

وطالب عميد بلدية بنغازي من وكيل وزارة الصحة ضرورة توفير كوادر طبية ببلديات بنغازي الكبرى والتي ستساهم بدورها بتخفيف العبء من على مدينة بنغازي. من جانبهم قام عمداء بلديات بنينة قمينس الابيار بطرح المشاكل المتعلقة بقطاع الصحة بببلدياتهم أهمها فتح المراكز الصحية المغلقة بسبب نقص الامكانات وتوفير الأدوية والكوادر الطبية نظرا للاحتياجات الملحة والضرورية للمواطنين.

LIBYAN BROTHER IN EXILE | 17/06/2017 على الساعة 15:41
ياسيادة عميد بلدية بنغازي المحترم هل نسيت هروب الاطباء والممرضين ذكور وإناث من مدينتك
ياسيادة المستشار عبد الرحمن العبار، عميد بلدية بنغازي المحترم؛ بالرغم من تأييدي لماتطالب به ولكني أستغرب ضعف ذاكرتك عن سبب النقص الحاد فى الكوادر الطبية! ياسيادة عميد بلدية بنغازي المحترم؛ دعني أذكرك؛ هل نسيت هروب الاطباء والممرضين ذكور وإناث من مدينتك بسبب تعرضهم للخطف والتهديد بالسلاح وحتى الإغتصاب فى داخل مقار سكناهم٠ نعم هربوا وتحدثوا لصحف وتليفيزيونات بلدانهم عن ألانفلات الأمني فى مدينة بنغازي وكل ليبيا وحذروا غيرهم من القدوم للعمل فى ليبيا لانعدام الحماية الامنية بها٠ وكيف تتوقع من وزير الصحة بعد كل هذا أن يوفر لك اطقم طبية كاملة؟ ولا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم
شرف الدين الزيتوني | 17/06/2017 على الساعة 12:57
يا عبار خذ هذه الوصايا وأنصح بها إذا أردت الكوادر ........!!!
ردود في صيغة وصايا عشر آمل لها المعاضدة القوية من كل قادر عليها فيما يتعلق بقرار وزير التعليم بحكومة الوفاق بشأن العودة للعمل في ليبيا للطلبة الموفدين على حساب الدولة ـــــــــــــــــــــــــ إن الدافع لأي قرارات مهمة في الشأن العام عامة وما يتعلق منه بالتعليم خاصة يجب أن يكون الصالح العام لنهوض البلد وتقدمه وليس أي أمر آخر ، وهذا القرار الوزاري مطلوب ومهم ولكن أرى له جوانب ينبغي أن توضح غاية التوضيح وآمل تعديله لاحقا بما يأخذ بهذه الملاحظات التي أجدها جد مهمة . أولا : هذا القرار يجب أن يكون بديهي وتلقائي ويسري على كل الموفدين الذين سبق إيفادهم على نفقة الدولة وليس من تاريخ صدوره فقط . ثانيا : يجب عدم الحرص على عودة الموفدين حال تخرجهم بل تتاح لهم الفرص للعمل في مجال التخصص بما لا يقل عن خمسة عشر عاما لكسب عامل الخبرة الحقيقية الذي إصطدمنا بعدم وجوده في شتى المجالات والذي ساهم هو الآخر بقوة في تأخر البلد في كافة النواحي بل أدعوا أن يكون العمل في مجال التخصص للمدة المذكورة شرطا لازما لأي إيفاد مستقبلي ولو إضطررنا لتمديد إعطاء المنحة المالية إلى المدة المدكورة للدين لم يحالفهم الحظ - و
المعداني | 16/06/2017 على الساعة 21:16
فصام
المتخرجون من كليات الطب يقضون وقتهم في المقاهي بسبب عدم وجود فرص عمل، والمؤسسات الصحية في بنغازي وسبها واوباري وغات والكفرا والجفرا تطالب بتوفير كوادر طبية.. دولة تعيش في حالة ضياع كامل للمنطق والعقل.
آخر الأخبار
إستفتاء
ما رأيك في “مبادرة السراج” وخطة الطريق التي اعلن عنها؟
عملية وممكنة التحقيق
تستحق التفكير والمتابعة
غير واقعية وغامضة
لن يكون حولها توافق
كود التحقق :
+
إعادة
لمتابعة ليبيا المستقبل