أهم الأخبار

قوة الردع الخاصة تلقي القبض على هاشم العبيدي شقيق منفذ هجوم مانشستر

ليبيا المستقبل | 2017/05/24 على الساعة 18:42

ليبيا المستقبل: قالت قوة الردع الخاصة في طرابلس أنها تمكنت من إلقاء القبض على هاشم رمضان أبو القاسم العبيدي شقيق منفذ تفجير مانشستر البريطانية وأحد المشتبه بهم بصلتهم بتنظيم الدولة الإسلامية "داعش". وحسبما قالت قوة الردع الخاصة عبر صفحتها الرسمية بموقع التواصل "فيسبوك" مساء اليوم الأربعاء فإن "هاشم كما أفاد أنه منتمي لتنظيم الدولة داعش رفقة شقيقه المدعو سلمان العبيدي منفذ هجوم مانشستر واعترف بتواجده في بريطانيا أثناء فترة التحضير واتضح أنه على دراية تامة بتفاصيل هذه العملية الإرهابية أنه خرج من بريطانيا يوم 16.4.2017 واعترف بأنه على تواصل دائم مع شقيقه منفذ العملية".

وأضافت قوة الردع الخاصة أنه "دامت فترة متابعته أمنياً قرابة الشهر ونصف إلى أن ارتقت المعلومات الواردة من فرق التحري أنه بصدد القيام بعمل ارهابي داخل العاصمة طرابلس". تم عرضت المعلومات على رئيس قسم التحقيقات بمكتب النائب العام الذي أمر بامكانية القبض على المشتبه به في أسرع وقت وبتاريخ 23-5-2017 تم القبض عليه تقريباً الثامنة والنصف مساءاً". 

وأشارت قوة الردع الخاصة أن "عملية القبض كانت بشكل سريع أثناء استلام المشتبه فيه مبلغ مالي يُقدّر 4500د.ل تم تحويلهم من المدعو سليمان منفذ هجوم مانشستر وبعد الاستجواب المبدئي افاد المدعو:هاشم رمضان ابو القاسم العبيدي من مواليد 8.4.1997 بمدينة مانشستر الانجليزية  طالب جامعي تخصص هندسة بمدينة مانشستر بريطانيا". حسبما قالت قوة الردع الخاصة.

مشارك | 24/05/2017 على الساعة 21:30
تعليق
"...دامت فترة متابعته أمنياً قرابة الشهر ونصف.." يعني انتم كان لديكم علم مسبق بنشاطات هؤلاء الاخوين بينما السلطات الامنية البريطانية لم تكن لديها مثل تلك المعلومات؟ هذا أمر ممتاز على الرغم من قلة الامكانيات! ترى لو كان لدى الجماعة قمر صناعي خاص بهم للتنصت ماذا يستطيعون ان يفعلوا؟
سالم | 24/05/2017 على الساعة 19:49
القتلة الفاشلين!
هذا عمل وانجاز جبار ورائع من طرف قوة الردع الخاصة! مشكورين ومشكور كل من اتخذ هذا القرار في القبض علي هذا المجرم المشارك! لقد حان الاوان لعمل مراقبة هواتف ومبايلات كل الاشخاص المشكوك بهم، مراقبة ومتابعة تلك الكالمات تقلل من خطورة عمليات ارهابية مخططة وهي حق لكل مواطن في زمن زاد فيه خطر هولاء المجرمين القتلة! علينا ان ننتقل لواقع ان حياة كل مواطن بريئ في هذا العالم مهمة وليس فقط بأوروبا وأمريكا! كل مواطن اين ما كان خلاف القتلة والارهابيين له حق الحماية من طرف الجهات المسؤولة ! انا متاكد ان " العبيدي " موجود بليبيا في كل مكان لذلك علينا الحذر واتخاذ كل قرار يحمي اطفالنا، نساؤنا وغيرهم من ابرياء مهددون ان يكونون ضحية هذه العمليات التكفيرية والإرهابية! لقد شوه هولاء الفذرين سمعة ليبيا لسنوات طويلة، لعنة الله عليك يا هاشم، لقد اساء هذا المجرم ومجرميه كرم وضيافة أهالي مدينة مانشستر خاصة وبريطانيا عامة!!
آخر الأخبار
إستفتاء
ما التقييم الذي تسنده لـ"السقيفة الليبية" (بوابة ليبيا المستقبل الثقافية)
جيد جدا
جيد
متوسط
دون المتوسط
ضعيف
كود التحقق :
+
إعادة
لمتابعة ليبيا المستقبل