أهم الأخبار

عقيلة: الرئاسي غطاء للإرهاب، ولن نقبل بعد اليوم أي تهدئة في الجنوب

ليبيا المستقبل | 2017/05/19 على الساعة 08:32

ليبيا المستقبل: قال رئيس مجلس النواب عقيلة صالح أن الأحداث التي شهدتها قاعدة براك الشاطئ، يوم أمس، والتي وصفها بـ"الإرهابية" تمثل "خرقا جسيما لاتفاقي الهدنة والتهدئة الذي تم في أبوظبي بين القائد العام للقوات المسلحة وفايز السراج الذي أعلن بموجبه على ضرورة التهدئة في الجنوب الليبي تحديدا". وأضاف عقيلة، في بيان صادر عنه، أن الأمر يمثل، أيضا، "خرقا ممنهجا وصارخا للاتفاق الذي تم بين قبائل وأعيان الجنوب مع قادة ميليشيات القوة الثالثة بهدف تسليم مطاري سبها وتمنهنت لمديرية أمن سبها ووزارة الحكم المحلي"، مؤكدا أن المجلس الرئاسي "ليس إلا غطاء سياسيا للتنظيمات الإرهابية"، مضيفا قوله "لن نقبل بعد اليوم أي تهدئة إلا بعد رحيل تلك الميليشيات الجهوية والمتطرفة من الجنوب"، على حد تعبيره.





م . ز | 19/05/2017 على الساعة 13:16
في أميركا (mr.president) .. و في ليبيا (فخامة) عقيلة !
أهم ما في البيان هو لقب النفخ (فخامة ...) ، و البيان وقعه عقيلة ، و البيان يسمي عقيلة (فخامة الرئيس) ، يعني أن عقيلة يطلق على نفسه لقب الـ (فخامة) . فإذا كان الحاج عقيلة يسبغ على نفسه لقب الفخامة ، فهو شخص مشكوك في قواه العقلية ، و يحتاج إلى علاج نفسي مكثف .. حتى يخرج من حالة جنون العظمة المصحوب بالوسواس القهري . أما إذا كان (العوّالة) و (اللقّاقة) هم من يطلقون ألقاب التعظيم و التفخيم و النفخ على الحاج عقيلة ، و عقيلة (واخد في روحه مقلب) ، فمطلوب من العوّالة و اللقّاقة أن لا يبالغوا في نفخ بالون عقيلة حتى لا ينفجر . ما أحقركم أكياس قمامة !
أحمد تمالّـــه | 19/05/2017 على الساعة 12:10
الغطرسة والحرب أم الحوار والسلام؟
هذه هي الحرب يا من أخذتكم العزة بالإثم وتريددون استمرارها، ظنا منكم بأنكم ستخضعون ليبيا وشعبها لحكمكم بالقوة، ولا تريدون الجلوس والتحاور للوصول سلميا ألى حل توافقي لمدة محدودة حتى تتم المصادقة على دستور وإجراء انتخابات تنهي حالة ليبيا المزرية التي أوصلتموها اليها بسبب غطرستكم وهنجعيتكم وقبليتكم الجاهلية. بربكم قولوا كيف احتلت قوات الكرامة قاعدة براك الشاطئ، ألم يكن ذلك بالقصف برا وجوا، أي بالموت والدماء؟ والآن رجعت بنفس الألسلوب إلى الطرف الآخر، وكلكم على خطأ، وهذه هي الحرب ونتائجها، ألم تتعظوا بما حدث لزعيمكم الذي علمكم الغطرسة؟ لقد تذبذب البرلمان - الفاشل أصلا - بزعامة رئيسه الدكتاتورية في آرائه وقراراته، بين قبول الحوار ورفضه صراحة عدة مرات، وها قد أعلن الآن السيد ععقيلة صالح رسميا، بانه "لن يقبل بعد اليوم أي تهدئة في الجنوب"! وقد سمعنا وراينا عدة مرات على شاشة التلفزيون السيد العقيد المسماري يهدد ويتوعد باسم الكرامة بالهجوم على طرابلس واحتلالها، ولا يريد أن يعلم أن ذلك سيكلف الآلاف من أرواح الأبرياء وممتلكاتهم. توبوا إلى الله واجلسوا للتحاور وإنقاذ الوطن، وكفانا حرباً ودماءً وشقاء.
ابو خليفة | 19/05/2017 على الساعة 10:55
الفخامة
فخامة مجلس النواب و فخامة رئيسه تظهر بوضوح في شكل الورق الذي كتب عليه البيان: ورق لا عليه اسم و لا شعار، و المسافة بين الفقرات مثل المسافة بين طبرق و براك الشاطي. أما ميل السطور فهو مجرد تعبير عن ميل حال ليبيا في ظل حكومة المستشار و المشير..! لك الله يا ليبيا.
mustafa | 19/05/2017 على الساعة 10:04
لا فرق بينك وبينهم
ياعقيلة الجهوى انت ومليشيات مصراتة سوى تقتلون تحت ستار الوطنية وهم يقتلون تحت ستار الدين انثم جمعيا خربتوا الوطن الله فكنا منكم جمعيا لا خير فيك ولا خير فيهم انت تتبع مصر وهم يتبعون قطر
احمد على | 19/05/2017 على الساعة 09:30
The lion is out
خرج الأسد بعد اعفاء سيده حفترعليه بدليل حرمه من الاحتفالات
آخر الأخبار
إستفتاء
ما رأيك في “مبادرة السراج” وخطة الطريق التي اعلن عنها؟
عملية وممكنة التحقيق
تستحق التفكير والمتابعة
غير واقعية وغامضة
لن يكون حولها توافق
كود التحقق :
+
إعادة
لمتابعة ليبيا المستقبل