أهم الأخبار

بمشاركة شخصيات ليبية وأوربية.. واشنطن تحتضن مؤتمرًا حول ليبيا

ليبيا المستقبل | 2017/05/06 على الساعة 17:18

ليبيا المستقبل: تحتضن العاصمة الأمريكية، واشنطن، انطلاقا من يوم 10 مايو2017، مؤتمرا دوليا حول ليبيا، وستكون عناوينه البارزة الرؤية الجديدة والامل والفرص، وذلك بمشاركة شخصيات سياسية ليبية مهمة، وشخصيات أوربية وأمريكية مهتمة بالشأن الليبي. ويتوقع ان يحضى المؤتمر المرتقب بمشاركة كل من: الصديق الكبير محافظ مصرف ليبيا المركزي، ومحمد بن يوسف من إدارة المصرف الليبي الخارجي، وأسامة سيالة من مجلس إدارة الشركة الليبية للاستثمار في أفريقيا، ومحسن دريجة من المؤسسة الليبية للاستثمار.

هذا وسيترأس، هاني شنيب، جراح الصدر والقلب بجامعة مونتريال بكندا والرئيس التنفيذي للمجلس الوطني للعلاقات بين الولايات المتحدة وليبيا المؤتمر، رفقة جون ديوك أنتوني، المؤسس والرئيس التنفيذي للمجلس الوطني للعلاقات العربية الأمريكية، وسيتطرقان الى كيفية الخروج من الازمة التي تعيشها ليبيا. فيما سيتناول عضوي المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني علي القطراني، وعمر الأسود، ورئيسا وزراء ليبيا السابقين محمود جبريل وعلى زيدان، الدور الأمريكي في رعاية الاتفاق وإعادة التنظيم، وذلك رفقة موسى الكوني نائب رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني في ليبيا.

هذا والمنتظر ان يقوم العقيد فولفغانغ بوستاي، الملحق العسكري النمساوي السابق في ليبيا، بتقديم ورقة عن تنظيم داعش وعن الاستقرار والامن في ليبيا والمنطقة. كما ستقدم عضوة البرلمان الليبي زهرة، ورقة عن التطرف الديني في ليبيا، أما عبد الباسط البدري، سفير ليبيا في المملكة العربية السعودية سيتحدث في ورقة خاصة عن التاثير المصري والخليجي في الصراع الليبي.

وسيقدم جعفر حسين سيد، منسق الشؤون الإنسانية في ليبيا ورقة حول الأزمة الإنسانية والصحية في ليبيا، وستكون ورقة وليام فلورنس أستاذ العلوم السياسية بجامعة جورج واشنطن عن الجزائر وليبيا وتاريخ النزاعات على النفط، وسيتقدم ثيودور كاراسيك مدير معهد الدراسات العسكرية للشرق الادنى والخليج للبحث والتطوير بورقة عن المصالح الجيوسياسية الروسية في ليبيا والمنطقة. أما وليد فارس مستشار السياسة الخارجية لحملة دونالد ترامب، سيتناول مسألة الفوضى الليبية وتأثيرها على الامن القومي الأمريكي.

خالد دربي | 07/05/2017 على الساعة 12:34
ليبيا
بالله عليكم واحد زي المحافظ المقال شن بيقدم و هو لا احترم القانون و لا الحكم المحكمه و فترته منتهيه يا عليك حاله و خلاص .
عبدالرؤوف | 07/05/2017 على الساعة 12:13
عدة وجوه لعمله واحده
كل هؤلاء الاشخاص يمثلون تقريبأنفس التيار
عبدالحق عبدالجبار | 07/05/2017 على الساعة 06:00
حرق اوراق بأوراق
تريد اوراق لاشعال النار لحرق اوراق اخري مع ان الكاتب علي الاوراق التي تريد حرقها نفس الكاتب علي الاوراق المستعملة للحرق ....و يبقي الوطن في دوامة .... سوف يخرج عليكم او يخرجوا عليكم احد لم تحلموا به سؤال لقد انتقل السراج الي طبرق بعد ( انتخابه ) ؟؟؟؟للبرلمان و بقي يسافر بين طبرق و طرابلس و لم يتكلم عنه احد لا من الاخوان ولا المؤتمر هل سألتوا انفسكم ... و لم يخطر ببالكم ...و سوف يكون الآتي كذلك
شخصيات ليبية!!! | 07/05/2017 على الساعة 00:38
شخصيات ليبية !!!!!
للاسف اهدار اموال ليبية علي اشخاص اثبتوا فشلهم
يوسف | 07/05/2017 على الساعة 00:03
علامة استفهام
هده الاشكال هي سبب خراب ليبيا مادا قدمت للوطن والمواطن عندما وصلت الي المناصب منهم من اعطي المليشيات الارهابية في ليبيا 900 مليون من خزينة الشعب التي نهبت ومنهم من يكدب علي الليبين بانه الوحيد في العالم الدي يفقه السياسة ومنهم الي مش عارف راسه من رجليه كان الله في عون ليبيا وشعبها من زعاليك العصر سارقيين اموال الشعب والمتسابقيين علي المناصب تحية للجيش الليبي البطل الدي يحارب الدواعش الارهابيين
زيدان زايد | 06/05/2017 على الساعة 20:41
امريكا الجمهوريين تريد تستبدل المجلسين مجلس السراج ومجلس السويحلي
امريكا الجمهوريين تريد تستبدل المجلسين مجلس السراج ومجلس السويحلي بآخرين مؤهلين سياسياً ومتنورين فكريا وممكن حتي لغويا لسهولة التواصل بينهم وبين العالم الخارجي اما من وظفتهم امريكا الديموقراطيين في الصخيرات فحان موعد إستبدالهم فأمريكا شافت نفسها هي فارضه لأشخاص فارضه يبدو انها قالت انا فارضه فارضه نفرض أشخاص علي درايه بعلم السياسيه فيوم 10 الشهر سوف تدرس امريكا ( c v ) السيره الذاتيه والمؤهل لكل مدعو فهذا الجانب قد اهملته امريكا اوباما أما أمريكا ترامب ستدرس ملف كل من هم مطلوبين للاجتماع وان جيتوا للحق يا ليبيين لفته مش باطله هذه من امريكا حيث أننا اذا اضطررنا لأكل الحلوف نأكلوه سمين بمعني فرض علينا من يتزعمنا أمر لابد فليكن المجبورين علي القبول زعيم مدعوم من الغرب يكون متنور ويشرفنا ثقافيا ولغويا عندما في عواصم العالم يتجول
الليبية | 06/05/2017 على الساعة 19:25
السؤال المحير؟
لم استطع فهم الفكرة التي استهدفت هؤلاء تحديدا..ومالاهداف الخفية لمثل هذا اللقاء؟...ولماذا كلهم سابقين او متمنعين..او غامضين...لااعتقد ان بينهن احد من الزاهدين في منصب سياسي واعد....اخشى ان يكون تخطيطا يبتعد عن السلام.
زيدان زايد | 06/05/2017 على الساعة 19:04
كثرت الاجتماع حول الوضع الليبي والازمه لم تتحلحل قيد أنمله
كثرت الاجتماع حول الوضع الليبي والازمه لم تتحلحل قيد أنمله أما مشكلة ليبيا عويصه للغايه او المجتمعين لآجلها هنا وهناك ليس لدي نيه صادقه لأحلال الاستقرار في ليبيا
نورالدين خليفة النمر | 06/05/2017 على الساعة 18:12
ـ مال وساسة ...وأين العسكر ـ
كتبنا تعليقا على مقال السيدة راغدة درغام "فرصة لتفاهم أميركي - روسي لحل الأزمة الليبية"وشكرنا مشرف الموقع على إعادة نشره عن صحيفة الحياة والذي سرّبت فيه معلومات أوّلية عن هذا المؤتمر الدولي حول ليبيا، وعناوينه البارزة الرؤية الجديدة والامل والفرص، وقلنا ياليت يحظى وبتعليقات مسؤولة من معلّقي موقع ليبيا المستقبل العُقّال والمسيّسين ،فلم يستجب إلا الأستاذ غومة المشهور براديكاليته الصاعقة ،التي لاتقدّم ولاتؤخر الأشياء القدرية التي تصير، في مقالة الكاتبة عن منظم المؤتمر جرّاح القلب الليبي ـ الأميركي ـ الكندي ،أوردت أن وزراء سابقون ليبيون سيكونون من الحضور لتقديم تجربتهم ،وفوراً تمثل أمامي د.جبريل وتابعه السيد زيدان وهاهو الأعلان المنشور يصدّق تكهنّي ومخاوفي ،عموما أنا كتبت مقالاً سينشر بإذن الله غذاً بعنوان "عسكر وحرامية"إستشرفت فيه وقيعات مايصير في مؤتمر سؤالي لمتابعي هذا الموقع هل رأيتم عسكراً في الصور الملصقة بالأعلان ..موعدنا الغذ مع مقالي الذي لن تقرأؤه .
مشارك | 06/05/2017 على الساعة 17:33
تعليق
مشروع مبارك سيساعد بالتأكيد في حلحلة المشكلة الليبية
آخر الأخبار
إستفتاء
هل انت راض على قرار سحب الثقة من حكومة الدبيبة؟
نعم
لا
غير مهتم
كود التحقق :
+
إعادة
لمتابعة ليبيا المستقبل