أهم الأخبار

"أولاد أبي سيف" تتبرأ من الأفعال الإجرامية لأبنائها

ليبيا المستقبل | 2017/05/04 على الساعة 12:26

ليبيا المستقبل: أعلنت لجنة الإصلاح والتوفيق أولاد أبي سيف تبرؤها من الأفعال الإجرامية "المشينة وغير الأخلاقية" التي يقوم بها بعض أبناء القبائل وأن فاعلها يتحمل مسؤوليته في الأضرار الواقعة عليه. وأكدت اللجنة أن عدد الشكاوي ضد من يقومون بقطع الطرق والسطو والسرقة والقتل وخطف العمالة الوافدة والاتجار بها ونهب أموالها قد زادت"، وأن المشاكل الناجمة عنها أصبحت "صعبة الحل"، مضيفة أن ذلك ما جعلها تتبرأ من هذه الأفعال. وأشارت اللجنة إلى أن "مشروع ميثاق الشرف الذي تمت صياغته من قبائل أولاد أبي سيف لم يتم التوقيع عليه من أرباب العائلات رغم مرور عدة أشهر منذ تسلمه من مندوبي القبائل"، حسب نص البيان.

نورالدين خليفة النمر | 04/05/2017 على الساعة 22:40
ـ قالت الغناية كتبنا وما كتبنا وخسارة ماكتبنا !ــ2
كتبنا في هذا الموقع أيضاً مقالاً بعنوان "كيان بشارب مشقوق"أشرنا فيه لبلدة جارة لبلدة "نسمة" التي تقطنها قبائل أولاد أبي سيف،وهي بلدة مزدة المقسمّة الهوّية بين قبيلتي "قنطرار" الأصليين والمقارحة الطارئين وهي بلدة تلعب فيهاأيضاً الجماعات الحرابية اللصوصية المسماة قديما بالفلاّقة دوراً ألصق بها صفة الشارب المشقوق نصفين حيث الكل هناك مسلح، والكل يفتعل ميليشيا أو عصابة:من لص سيّارات الدفع رباعيّ إلى البنزين إلى مواد الغذاء والسلاح والبشر إلى حرابي المعاش الفوضوي أو"الفِلاَّق" وهو اخطرهم لأن سلوكه حرابي وثقافته "فلاقة"ومتغلغلة في بنيته النفسية العميقة واليوم لقت فرصتها التاريخية .
عبألحميد ألبرعصي . | 04/05/2017 على الساعة 17:33
شكرا
شكرا أستاذ علي هذه "المعلومة " المعرفية، والتي لها أهمية بالغة كحافز في ألسلوك ألأجرامي في مجتمعنا وثقافتنا وبلا شك قد يمتد إلي ألسياسة وحتي دور ألدين وتجاهل هذه ألثقافة له .
نورالدين خليفة النمر | 04/05/2017 على الساعة 15:44
قالت الغناية كتبنا وما كتبنا وخسارة ماكتبنا !
كتبنا في هذا الموقع مقالاً بعنوان :"الفِلاَّقة الجُدد"رغم أن العنوان يعيّط لكن المقال قرأه واحد فقط هو من إسمه عرفته أنه أي جدوده من ضحايا "الفلاّقة" التاريحيين ربما الكلمة سمعها من جدّه ..من يطرح سؤال اليوم مامعنى كلمة الفلاّقة لن يحظى بجواب من الليبيين بمن فيهم خوتنا متاع "لجنة الإصلاح والتوفيق أولاد أبي سيف" ممكن يعرفوه زوز أو ثلاثة شيابين من اللي يحرّضوا في أرباب العائلات الذين رغم مرور عدة أشهر منذ تسلمهم ل "مشروع ميثاق الشرف الذي تمت صياغته من قبائل أولاد أبي سيف لم يتم التوقيع عليه منهم بالتبرؤ من أفعال أبنائهم وحتى لو تبرأو لاتصدقوهم هل سمعتم يوماً بثعبان تبرأ من جلده حتى ولو إنسلخ عنه .. فقطع الطرق والسطو والسرقة والقتل وخطف العمالة الوافدة والاتجار بها ونهب أموالها .. هذا إسمه سلوك حرابي وهو ثقافة إسمها "فلاقة" ومتغلغلة في البنية النفسية العميقة واليوم لقت فرصتها التاريخية .
آخر الأخبار
إستفتاء
هل انت راض على قرار سحب الثقة من حكومة الدبيبة؟
نعم
لا
غير مهتم
كود التحقق :
+
إعادة
لمتابعة ليبيا المستقبل