أهم الأخبار

تحالف القوى الوطنية: كوبلر غير محايد وفقد أهلية استمراره في موقعه

ليبيا المستقبل | 2017/04/20 على الساعة 17:17

ليبيا المستقبل: أكد تحالف القوى الوطنيـة ضرورة اتخاذ مواقف صارمة وواضحة تجاه مبعوث الأمم المتحـدة إلى ليبيا مارتن كوبلر، وضد التجـاوزات غير المقبولة التي يقـوم بهـا مبعوث الأمين العـام إلى ليبيا بخصوص الهجرة غير الشرعية ومحـاولات توطـين المهاجرين في ليبيا، في تمـاه واضـح مع رغـبات بـعض المسـؤولـين في بـعض الـدول الأوروبيـة، الأمر الـذي يُعتير تجاوزاً لكل حدود صلاحياته ومهامه وأنه أصبح شخصا غير محايد، ويخدم مشروع توطين المهاجرين الأفارقة في البلاد. وفق بيان التحالف.

وأبدي التحالف حسب بيان صادر عنه اليوم الخميس، اعتراضه الكامل على ما جاء في إحــاطة مبـعوث الأمين العام إلى ليبيا، والتي انتقل فيها خطابه حول الهجرة غير الشرعية وتوطين المهاجرين من التلميح إلى التصريح. إن حديث المبعوث الأممي عن الثروات التي تتمتع بها ليبيا، ثم ربطه بالزيادة السكانية الكبيرة لأفريقيا وسط انتشار الفقر والجوع وقلة فرص العمل فيها، ومنـاشدته المجتمع الـدولي أن ينظر من منظور استراتيجي لقضية الهجرة غير الشرعية، ماهو إلا توطـئة واضـحة لــمشـروع توطين المهاجرين في ليبيا. حسب البيان.

 

 

د. أمين بشير المرغني | 20/04/2017 على الساعة 20:28
كوبلر : ارحل
كوبلر ممثل الأمين العام للأمم المتحدة إلى ليبيا لا يركز على مهمته المفترضة بمساعدة ليبيا على الاستقرار بل يهتم بشكل دائم بتأكيد الاضرار بها وتعظيم تلك الاضرار ما أمكن. بدأ هذا الكبلر منذ مدة العمل والترويج للفكرة الخرقاء الداعية لتوطين من ترفضهم أوروبا من الافارقة االمهاجرين اليها عبر ليبيا، كله من أجل اعفاء بعض دول أوروبا من التزاماتها نحو هؤلاء المهاجرين محملا بلادنا تبعات الزيادة السكانية الكبيرة في أفريقيا (يتزايد عدد سكان أفريقيا أكثر من مائة مليون نسمة كل عام ) وسط انتشار الفقر والجوع والتخلف فيها بدل تذكير الدول الافريقية بواجباتها التنموية وتذكيرالمجتمع الدولي خاصة الدول التي استعمرت أفريقيا ونهبت ولا تزال خيراتها وصادرت رفاهيتها بواجباته بمساعدة تلك الشعوب . . . . على الليبيين الانتباه الشديد أمام هذه التحركات العدوانية والمطالبة بتغيير هذا المتغرض. فلقد اثبت الشعب الليبي لسنوات عديدة أنه قادر على ايجاد معاملة يتعاش فيها مع الوافدين حتى وإن دخلوا البلاد بصورة عشوائية وغير قانونية والذين يتركون ليبيا في نهاية المطاف.
أحمد | 20/04/2017 على الساعة 19:51
توطين المهاجرين الأفارقة
اولا ليبيا لاتعدو كونها مزرعة صغيرة بالنسبة للخيرات والثروات الأوربية ودعوة توطين الأفارقة في ليبيا كمن يدفع بأسراب الجراد إلى غزو مزرعة صغيرة لاتلبث أن تصبح صحراء جرداء قاحلة في فترة وجيزة بعد إجتياحها وبعدها يتجه تدفق الجراد نحو الشمال عبر البحار...وعلى مايبدو أن أوروبا تبحث عن حل مؤقت لمشكلة الهجرة غير الشرعية.
د. أمين بشير المرغني | 20/04/2017 على الساعة 17:32
كوبلر : ارحل
كوبلر ممثل الأمين العام للأمم المتحدة إلى ليبيا لا يركز على مهمته المفترضة بمساعدة ليبيا على الاستقرار بل يهتم بشكل دائم بتأكيد الاضرار بها وتعظيم تلك الاضرار ما أمكن. بدأ هذا الكبلر منذ مدة العمل والترويج للفكرة الخرقاء الداعية لتوطين من ترفضهم أوروبا من الافارقة االمهاجرين اليها عبر ليبيا، كله من أجل اعفاء بعض دول أوروبا من التزاماتها نحو هؤلاء المهاجرين محملا بلادنا تبعات الزيادة السكانية الكبيرة في أفريقيا (يتزايد عدد سكان أفريقيا أكثر من مائة مليون نسمة كل عام ) وسط انتشار الف%
آخر الأخبار
إستفتاء
برأيك، على أي أساس سيكون التصويت في الرئاسية؟
البرنامج الإنتخابي
الإنتماء الجهوي والقبلي
المال السياسي
معايير أخرى
لا أدري / غير مهتم
كود التحقق :
+
إعادة
لمتابعة ليبيا المستقبل