عادات وتقاليد rss

أعراس غات: عادات وتقاليد وخصوصيات ثقافية

في هذه الحلقة من "أعراس عربية" نتعرف على مجموعة العادات والتّقاليد التي تميّز أعراس الزواج في ليبيا من لباس ومأكولات وحلويات وموسيقى في صورة مبدعة ترسم ملامح تاريخ تتناقله الأجيال في الصحراء الليبية الغربية.

"ما يعجبك في الزين سمح الصورة عود البرمبخ خايخات قعوره"

"ما يعجبك من الزين سمح الصورة عود البرمبخ خايخات قعوره".. هكذا وُصفت نبتة "البرمبخ" في الأمثال الشعبية كنايةً عن الانبهار بالشكل الخارجي لها رغم فساد المضمون داخلها.

رأس العام الأمازيغي 2972

تختلف عادات رأس السنة الأمازيغية أو الفلاحية بين الدول والمدن والمناطق الامازيغية حول العالم، حيث يتنوع الأكل بتنوع الأمازيغ أنفسهم والمواد المتوفرة في بيئتهم كما التقاليد المتوارثة عن أجيالهم.

تيمغطال أو تيرشمين.. أكلة رأس السنة الفلاحية

من العادات المتعارف عليها للاحتفاء بهذا اليوم في جبل نفوسة وزوارة وعدة مناطق ليبية - أمازيغية أخري، هو ان تكون الوجبة الشعبية "تيمغطال" أو "تريمشني" على رأس مائدة الغداء.

تعددت الأسماء والمذاق اللذيذ واحد.. البركوكش ولا البريمة؟

يعتبر البركوكش من الأكلات الشعبية التي يزخر بها الموروث العذائي في الدول المغاربية بما فيها ليبيا، ويقال بأنه أكلة امازيغية قديمة

كرّوسة الحاج عبدالسلام للدونات في ميزران.. من منا مشي غادي وماشافهاش؟

يروي لنا حفيده ويقول: "بدأ الحاج عبدالسلام رحمة الله عليه بيع الدونت على كروسته منذ عام 1980 يصنع حلقات الدونات بيديه ويبيعها للمارة إلى أن أصبح له إسمه المعروف

"تبخر يا فاسوخ علينا ويا عوينة راك اضرينا"

تقريبًا مفيش حوش ليبي معندهمش عدة البخور من مبخرة وفحم وعلبة البخور، وماتفوتش مناسبة اجتماعية أو دينية إلا وتلقى هالعدة حاضرة، فهو بمثابة ضيف شرف تعبق ريحته المكان خاصة يوم الجمعة.

المزمار وعلاقته بالمحاربات الليبيات في المعرض الفردي "أنا ليبيا"

"من غير المألوف العثور على شخصيات محاربات في التاريخ و القصص الليبية، لا سيما أن أغلب المحاربين شهرة هم الأمازون والرماة الأسطوريون الذين يمتطون الخيول".

"امتى نفرحوا بيك".. هل تعتبر تدخلًا في الخصوصية أم شئ عادي؟

أكثر من 50 ألف شاب وشابة تزوجوا بعد قرار منحة الزواج، لكن لا يزال الكثير من الشباب والشابات يشكّل لهم سؤال "امتى نفرحوا بيك"؟ ضغطاً اجتماعياً كبيراً ومنهم من يتعرّض للتنمر.

أسطح المدينة القديمة غدامس كانت مخصصة للنساء فقط

عندك علم إن أسطح المباني في المدينة القديمة غدامس كانت مخصصة للنساء فقط، حيث تقضي المرأة أغلب وقتها فوق الأسطح أو في الحجرة التي بها “الرحي” ويتم الاتصال بين النساء فيما بينهم عن طريق الأسطح التي تحجبها عن أنظار الرجال.

آخر الأخبار
إستفتاء
برأيك، على أي أساس سيكون التصويت في الرئاسية؟
البرنامج الإنتخابي
الإنتماء الجهوي والقبلي
المال السياسي
معايير أخرى
لا أدري / غير مهتم
كود التحقق :
+
إعادة
لمتابعة ليبيا المستقبل