الأدب العربي rss

فاطمة الحاجي توقّع "رحيل آريس" في تونس

تنظّم "مكتبة الكتاب" - تونس حفل توقيع الإصدار الأخير للكاتبة اللّيبيّة فاطمة الحاجي "رحيل اريس"، الصادر عن خريّف للنشر، وذلك يوم الجمعة الموافق 1 يوليو 2022 إبتداء من السّاعة الخامسة مساء، بمقر المكتبة بشارع الحبيب بورقيبة.

جمعة عبدالعليم: قصيدة النثر واكبت يوميات الحرب الكئيبة بليبيا

يعد الشاعر جمعة عبد العليم من أهم أصوات قصيدة النثر الليبية المعاصرة، فهو يكتب بغزارة، بل يقاوم، بكتابة الشعر، كل ما يحيط به من فضاءات معتمة في بلد يشهد حربًا منذ أعوام.. وإذ يفعل ذلك، إنما ليخرج "من حالة القلق" اليوميّ، عبر الكتابة، التي باتت تمثل له "قياسًا للنبض وتأكيدًا على استمرار تدفق الأنفاس"، كما يقول.

نازك الملائكة... أنّثت القصيدة وثارت ضد فحولة الشعر العربي

كان استذكار الأوساط الثقافية العربية والعراقية هذه الأيام الذكرى الخامسة عشرة لرحيل الشاعرة نازك الملائكة الذي صادف العشرين من يونيو (حزيران) عام 2007، مناسبةً لإعادة قراءة منجز هذه الشاعرة الرائدة بشكل خاص، ولإعادة تقييم منجز حركة الحداثة الشعرية الخمسينية بشكل عام، والتي كانت الشاعرة نازك الملائكة طرفاً أساسياً فيها

محمد النعاس من تونس: روايتي ترصد التحولات في ليبيا

بعد تتويجه بالجائزة العالمية للرواية العربية بروايته "خبز على طاولة الخال ميلاد"، لفت الكاتب الليبي الشاب محمد النعاس الأنظار إلى طريقة نجاحه في حصد أهم جائزة أدبية عربية رغم أن عمله هذا هو الأول له، ومثل لقاؤه مع ثلة من الأدباء والإعلاميين في تونس أخيرا فرصة لكشف خفايا هذه الرواية وعوالمها ورؤى كاتبها لفعل الكتابة عموما

الحاجي تقدم روايتها الجديدة في بن عروس

تستضيف المكتبة المغاربية، بن عروس، تونس، الناقدة والروائية الليبية د.فاطمة الحاجي، في لقاء أدبي لتقديم روايتها الجديدة (رحيل آريس).

محاولة القبض على سيرتي الأدبية!؟ (65)

هذه موجةٌ عالية.. شعور الاختناق يتفاقم.. وأكاد أتوقف عن كتابة هذه المحاولة، (القبض) على ما أُسمّيه سيرة أدبية ولأعترف أني وضعت نهاية لها، أي آخر ما سأرصده وأوثقه…

إبراهيم ناجي الذي بكى على "الأطلال" وظل خالدًا

في الهزيع الأخير من القرن التاسع عشر، جاء إلى الدنيا الشاعر إبراهيم ناجي، وتحديدًا عام 1898، فأطلَ على بدايات القرن العشرين، وعاش أحداثه الكبرى، وما حملته معها من حراك ثقافي كان أبطاله مبدعين كبارًا قدموا للثقافة إنجازات مرموقة ساهمت إلى حد كبير في بلورة وعي مختلف، وحتى ذائقة مختلفة

عجينة الرواية والجائزة الحارقة: قراءة في "خبز على طاولة الخال ميلاد"

تنحو رواية "خبز على طاولة الخال ميلاد" منحى فنيا عالما عارفا، لعرض مضمون يمكن أن يكون عاديا في تشابكه وتشاركه. ولا أظن أن الموضوع مهما تفرد واختلف – على أن موضوع الرواية ليس متفردا- يُمكن أن يضمن سلامة القراءة، وإنما هو القص ووسائطه وغرائبه، وهو الأمر الذي حاول الكاتب محمد النعاس التوفق فيه إلى حد ما.

"صندوق الرمل" رواية الليبية عائشة إبراهيم: الغزو الإيطالي واستحضار فداحة الحرب

يقول إدواردو غاليانو: «كانت الطائرات والسفن مليئة بشباب كانوا يهربون من الحرب والفقر والرداءة، في بلد أجبرهم على أن يكونوا طاعنين في السن وهم لم يُكملوا العشرين من العمر»،

رَصْدٌ عابِر لبعض أدب طارئ

حينما سمعت بأحد الليبيين وقد نال جائزة عالمية في الأدب فرحت، إذ وصلني طيف أمل بأنه بإمكان روائياتنا وروائيينا أخيراً ولوج العالمية، لذا اقتربت أولاً من هذا الكاتب قبل أن ألج ما كتب، ففوجئت بصغر سنه، وبأنها أول رواية يكتبها!

آخر الأخبار
إستفتاء
ما التقييم الذي تسنده لـ"السقيفة الليبية" (بوابة ليبيا المستقبل الثقافية)
جيد جدا
جيد
متوسط
دون المتوسط
ضعيف
كود التحقق :
+
إعادة
لمتابعة ليبيا المستقبل