كاريكاتير rss

كاريكاتير: الفنان الليبي/ محمد قجوم: يا رب فرج علينا...

كاريكاتير: الفنان الليبي/ محمد قجوم: يا رب فرج علينا...

34 عاماً على اغتيال ناجي العلي: حنظلة الذي لم يكبر بعد

يصادف اليوم ذكرى وفاة رسام الكاريكاتير الفلسطيني ناجي العلي. ورغم أن رسمة حنظلة التي ارتبطت بناجي العلي ظهرت لأول مرة عام 1969 وتمثل طفلاً في العاشرة في عمره، إلا أن هذا الطفل لم يكبر

التيجاني.. الخطوط الساخرة بين مفارقات المضحك المبكي

يرتقي فنان الكاريكاتير التيجاني أحمد سلالم الأبيض والأسود ساخرا من مفارقات الواقع الليبي والإنساني عموما، وتتبع تفاصيله ناقدا لسلوك الناس لكنه ينحاز لأحلامها المسروقة مدافعا عنها. وهو يعتمد بالطبيعة على سبره العملي لتلك الأفعال، يطاردها بمظاهرها الجسدية، محاولا استنطاق تلك المواقف

كاريكاتير/ أحمد الشكري: ماذا فعلنا من أجل ذوي الاحتياجات الخاصة؟ وماذا قدمنا لهم؟

"أبيض وأسود".. كتاب للفنان الفلسطيني محمد سباعنة حول السجون الإسرائيلية

ينخرط الفلسطينيون اليوم في البحث عن إمكان تأثير دور الإعلام الفلسطيني والعربي والعالمي في قضية الأسرى المضربين عن الطعام منذ أكثر من شهر. ولعلّ الفنون أيضاً من الأساليب الأكثر فاعلية وتأثيراً في نقل واقع هؤلاء المعتقلين، لذا نجد أنّ الفنّ الفلسطيني غني بمنجزات إبداعية مؤثرة يمكن من خلالها تقديم حياة الأسرى داخل السجون الإسرائيلية، أو ربما حياة الفلسطيني دا ...

الزواوي فنان الشعب

لا يُذكر فن الكاريكاتير في ليبيا دون الإشارة إلى فنان الكاريكاتير الراحل محمد الزواوي الذي يعد رائداً لهذا الفن في ليبيا، ويُمثل في ذات الوقت قمة ما وصل إليه. محمد الزواوي  برع في رسم التفاصيل الصغيرة أو تفاصيل التفاصيل كما يحلو للبعض تسميتها وبأسلوب ساخر وبحس تهكمي قل نظيره ليس على المستوى المحلي والعربي فحسب، بل على المستوى العالمي

دير شبيغل الألمانية – كاريكاتير بنكهة الإرهاب يثير جدلا!

لأثارت مجلة دير شبيغل الأسبوعية الألمانية جدلا عالميا بنشرها رسما للرئيس الأمريكي دونالد ترامب ممسكا برأس تمثال الحرية بعد أن "ذبحه" على غلافها، فيما تساءلت صحيفة بيلد "هل يجوز مقارنة ترامب بسفاح"؟ نشرت صحيفة دي شبيغل الألمانية الرصينة واسعة الانتشار على غلاف عددها الصادر يوم السبت (الرابع من شباط/ فبراير 2017) صورة كاريكاتيرية يظهر فيها ...

آخر الأخبار
إستفتاء
هل انت راض على قرار سحب الثقة من حكومة الدبيبة؟
نعم
لا
غير مهتم
كود التحقق :
+
إعادة
لمتابعة ليبيا المستقبل