مقالات

حسن محمد الأمين

الخروج من الأزمة

أرشيف الكاتب
2014/11/23 على الساعة 02:38

لنتحاور لسنوات.... ولكن: لابد ان يتوقف حمام الدم... لابد ان يحصل المواطن علي خدماته... لابد ان يعود المهجر الي بيته...

في ظل استمرا تردي الوضع الأمني والسياسي في ليبيا واستمرار كافة الأطراف في التصعيد والتحشيد وما اسفر عنه هذا من تداعيات كارثية علي سلامة المواطنين وامنهم ودخول البلاد في فوضي عارمة واقتتال مستمر يهدد وحدة الوطن... وفي ظل دخول اطراف اقليمية ساهمت في تعقيد المشهد وزيادة تأزمه... الي جانب عملية الإستقطاب الحادة التي تدفع في اتجاه خيار "قطبين" كلاهما له اشكالياته وسلبياته وكلاهما يسعي للإستحواذ والسيطرة دونما اعتبار للمصلحة الوطنية.... فان الحقيقة التي باتت واضحة "لدي" هو ان الليبيين غيىر قادرين "بانفسهم" علي وضع حد لهذا المشهد الكارثي، وبالتالي بات من الضروري ان يتحمل "المجتمع الدولي" مسؤولياته كاملة وان يعمل -وعلي وجه السرعة- علي تبني واقرار خارطة طريق تتضمن الآتي:

1- وقف كافة العمليات العسكرية في جميع انحاء البلاد.

2- حضر دولي كامل علي دخول السلاح الي ليبيا.

3- ضغط دولي علي الأطراف العربية لوقف تدخلاتها في الشأن الليبي وتسليحها للأطراف المتنازعة.

4- قوة دولية لحماية منشآت الدولة بما فيها المنافذ الجوية والبحرية والبرية وابار النفط. (هذه القوة الدولية ليست قوة احتلال تخل بمسألة "السيادة" وانما قوة امنية مهمتها محددة في حماية هذه المنشآت).

5- تشكيل لجنة او (هيئة) من كافة الأطراف (الليبية) لتوفيىر الخدمات الحيوية الأساسية للمواطنين الي حين الوصول الي توافق سياسي.

6- ضمان حيادية واستقلالية مصرف ليبيا المركزي.

7- تشكيل لجنة (دولية) للتعامل مع ملف النازحين (بالخارج والداخل) وتسهيل عودتهم وتوفير الخدمات والعون لهم.

8- تفعيل القرار الأممي لحماية المدنيين والتعامل مع اي خروقات أمنية من اي طرف.

9- تمكين هيئة اعداد الدستور ومساعدتها علي انجاز مهمتها وعرض مشروع الدستور للإستفتاء في اقرب وقت ممكن.

10- استمرار الحوار بين الأطراف المتنازعة (برعاية اممية) للوصول الي توافق سياسي بخصوص الكيان التشريعي والتنفيدي الي حين انجاز مشروع الدستور والإستفتاء عليه.

11- الحفاظ علي وحدة التراب الليبي تحت كل الضروف.

حفظ الله ليبيا

حسن محمد الأمين

كلمات مفاتيح : مقالات ليبيا المستقبل،
صلاح امحمد المبروك شراطة | 10/03/2021 على الساعة 01:35
حاميها حرميها
لا ثقه في اي جهه اجنبيه الا اذاكانت هناك نتيجه في الماض وسيرة ذاتيه نقيه لتلك الجهه الاجنبيه كنت خارج ليبيا منذ 1989 بسبب القذافي ولكنه قال كلمة حق عندما مزق كتاب الامم المتحده بأنه كتب دون فاعليه وان راس الشر هم الاجانب ولكن السيره الذاتية التركيه جيده جدا ... اعجبني التحدي عشرة نقطة التي ذكرت ولكن لا ثقه في الاجانب
آخر الأخبار
إستفتاء
ما التقييم الذي تسنده لـ"السقيفة الليبية" (بوابة ليبيا المستقبل الثقافية)
جيد جدا
جيد
متوسط
دون المتوسط
ضعيف
كود التحقق :
+
إعادة
لمتابعة ليبيا المستقبل
جميع المقالات والأراء التي تنشر في هذا الموقع تعبر عن رأي أصحابها فقط، ولا تعبر بالضرورة عن رأي إدارة الموقع