مقالات

المنتصر خلاصة

تحالف القوى الوطنية... عودة الابن الضال؟

أرشيف الكاتب
2016/09/14 على الساعة 01:46

نحن في ليبيا لم نعرف العمالة للاجنبي ووصايته علينا الا بعد ان رأينا سياسات واتصالات حزب تحالف القوى الوطنية وعملهم الحثيث لاستجلاب كل من له قدرة على تدمير البلد وتخليصها من معمر القذافي ووضعها بايديهم وهم حتى اللحظة يفتخرون على الليبيين بانه لولا اتصالاتهم وعلاقاتهم وتحذلقاتهم ما نظر الفرنسي الينا ولا استمع انجليزي الى حديثنا...

الاخوة في تحالف القوى الوطنية استيقظ عرق الغيرة على الوطن لديهم فجأة ليطالبوننا بالخروج في الساحات والميادين تأييدا لهم ورفضا لحلفائهم... عملية مقززة يتم فيها تبادل ادوار دون حياء او خوف في اعادة تمركز لكيفية جديدة تتيح لهم الاستحواذ على الثروة مجددا...

هذا التحالف المستوطن خارج الوطن جداوله وغدرانه وثماره يعطينا درسا في الوطنية... هم بالامس من صنع وتبنى الجضران  بتوطئاتهم لتلك الجريمة بحجة عدم وجود العدادات فانبرى علينا افراده طالبين الوقوف بوجه من يستحوذ على البترول ويبيعه بدون عدادات هؤلاء انفسهم اليوم يطالبوننا بالخروج نصرة للجنرال وهم الذين هددوه وكالوا له التهم وحددوا له المهل  ولولا الدول التي ترعاهم وتغذق عليهم فتدخلت كي لايفضح المستور فالجموهم لرأينا العجب العجاب من تجاوزاتهم وتعدياتهم وفضائحهم  التي ندفع اليوم فاتورتها امام المصارف والمخابز وقد اجتاحنا الظلام والمرض والفقر...

موضوع النفط مثلما صرح عقيلة صالح بخصوص الخلاف حول الحكم شأن ليبي لايجوز تسليمه للجضران ولا للجنرال فهو ملك الليبيين ويجب ان يبادر الجيش اذا كان جادا ووطنيا ونظيفا وغير مرتهن للاجنبي بالقبض على الجضران وكل من أزره من احزاب وشخصيات وتحويلهم الى المحاكمة العلنية والمباشرة بالقبض على كل عابث بمورد رزق الليبيين في الشرق او الغرب او الجنوب ومن ثم الانسحاب الى الثكنات بدون املاءات ولا شروط وتتولى المؤسسة الوطنية ورئيسها الوطني مصطفى صنع الله ادارة هذا المرفق برقابة صارمة ومتابعة من ديوان المحاسبة بعد تفكيك جهاز حرس المنشأت واعادة انشائه وفق الية وطنية بعد ان تحول الى اخطبوط يريد رهن البلد لاهوائه واجنداته المداره من خارج الحدود...

لاشك ان الجنرال افضل واولى من الجضران انما الاعمال بخواتيمها ولهذا نحن ننتظر.

المنتصر خلاصة

كلمات مفاتيح : مقالات ليبيا المستقبل،
تحالفي | 15/09/2016 على الساعة 21:25
الكاتب الذب يهذي
المصيبة هي هذه البلاد الغريبة أن الكل يدعي معرفته بكل شئ ولا يستحي في أن يطلق اتهاماته لكل من لا يروق له انظلاقا من خيال جامح يصنعه الهوى الشخصي. الكاتب في أكثر من مقال يجرد سيفه على تحالف القوى الوطنية واحيانا محمود جبريل رغم أن التحالف وعلى راسه السيد جبريل لا يدخل في مهاترات ولا يسب أحدا أو يشتم أحدا. اريد فقط أن اقول للسيد الكاتب الذي يطلق عباراته كما العجوز الخرقاء من أي مصدر تحصلت على المعلومات الخطيرة التي جعلتك تدعي أن التحالف دافع يوما ما عن الجضران؟ ثم من أي مصدر اتيت بمعلوماتك التي تقول فيها أن التحالف قد هدد حفتر وحدد له المهل؟ وأخيرا من هي الدول التي ترعى التحالف وتحدد سياسته؟ يبدو أن ذاكرتك ضعيفة ولا تعرف أن التحالف الذي تحاول أن تحرقه بحقدك الأعمى قد حصد ثلثى اصوات الناخبين في انتخابات 2012، ولو جرت انتخابات جديدة فسيكتح صناديق الاقتراع مرة أخرى. أنا من المتابعين لمقالاتك ودعنى أؤكد لك أن قلمك كاذب ومزور إذا كنت لا تعرف نفسك، فأفق لنفسك قبل فوات الآوان. أما مصير التحالف فيقرره الشعب الليبي عبر صندوق الاقتراع ولا يقرره من يهذي ذات اليمين وذات الشمال.
الصابر مفتاح بوذهب | 14/09/2016 على الساعة 08:15
كلهم فى الهوا سوا
الخلاصة يا مستر خلاصه هى ان هذه المنطقة هى منطقة نفوذ غربية . وكافة الأطراف المتنازعة على السلطة لا تخفى ارتباطها بالأجنى واستقوائها به . وما مقولة شيخهم التاريخية ( من لا يشكر قطر فهو أخس واقل من الكلب) الا دليل واضح على الأرتهان للخارج . فلا تطيل الأنتظار واعلم ان المخطط المرسوم يتم تنفيذه حثيثا . وكما ترى فإن دولة تحكمها ثلاثة حكومات ومجلسين للنواب ومصرفين مركزيين ومؤسستين عامتين للنفط لن تعود دولة موحدة . وقد يكون هذا التفتت هو المستهدف من موجة ما يسمى الربيع العربى . السؤال المهم هو عن مصر الجنوب وهل دور فرنسا فيه يختلف عن دور امريكا فى الشمال ؟ .
berkawe | 14/09/2016 على الساعة 06:43
Libya
To the Writer, 1st Paragraph, We IN LIBYA accustomed to this since 1951, nothing new so far....
تقّـــاز | 14/09/2016 على الساعة 05:38
تربص
وددت لو أن أكتب تعليقا ولكني آثرت الإنتظار ، كي أقرأ ما تَرْشَحُ عنه بعض التعليقات من أقلام أعارضها وأخرى أتفق معها وغيرها ،أحترمها، رغم ما بها مما لا أراه ولكن ذلك من باب أن"الإختلاف في الرأي لا يفسد للود قضية" والسلام وإلى لقاء محتمل
آخر الأخبار
إستفتاء
ما رأيك في “مبادرة السراج” وخطة الطريق التي اعلن عنها؟
عملية وممكنة التحقيق
تستحق التفكير والمتابعة
غير واقعية وغامضة
لن يكون حولها توافق
كود التحقق :
+
إعادة
لمتابعة ليبيا المستقبل
جميع المقالات والأراء التي تنشر في هذا الموقع تعبر عن رأي أصحابها فقط، ولا تعبر بالضرورة عن رأي إدارة الموقع