مقالات

فوزي عمار

الفكر والعمل اهم شروط النهضة

أرشيف الكاتب
2021/11/25 على الساعة 16:34

نهضة الشعوب دائما تبدأ من الفكر وكلما كان الفكر خلاّقا  كلما تقدمت المجتمعات ولكي يكون الفكر خلافا لابد من اشاعة مناخ الحرية التي تضمن للفكر ان ينمو.. المانيا التي صنعت المرسيدس والات الضخمة مثل سيمنس قاد نهضتها مفكرون قدموا فكرا رائدا مثل هيجل وكانط وشوبنهاور ونيتشه... الخ

العرب تقدموا عندما قدم  مفمروها فكرا متقدما مثل ابن رشد وابن سينا وابن الهيثم والخوارزمي.. قدموا عصارة افكارهم ونقلت منهم اوربا اساس التفكير العلمي.. خاصة الخوارزمي الذي أنتج الخوارزميات التي تستعمل بكثافة في هذا العصر. 

فالامة التي لا تنتج فكرا لا يمكن ان تنهض ولا تستدام.. عام اخر مهم هو ان النهوض احد اسبابه تجمع الامة اولا تم اتفاقها حول مشروع فكري متناغم ومتجانس.. فالمانيا هي الامة الالمانية وماليزيا هي  نهوض الامة الماليزية... حتي تركيا هي الامة التركية... الخ 

ليبقي السؤال.. اين الامة العربية واين فكرها ولماذا تراجع وهل هناك مناخ الحرية  لينموا الفكر ويقود الي نهضة في سباق الامم  بل وهل هنالك اليوم من يؤمن بأمة عربية اصلا؟ 

لقد فشل القوميون العرب في مشروعهم الذي كان عاطفيا اكثر منه عمليا كما يفشل اليوم الإسلامويون في مشروعهم السياسي والذي سعوا للسلطة اكثر من سعيهم  للنهضة  لتدفع العروبة والإسلام معا ثمن فشل مدعيها. 

اليوم نحن في حاجة لمشروع جديد يقوم على مشروع ثقافي وعلمي ويوطن التكنولوجيا ويقطع مع الكلامولوجيا. وينتج فكرا يتماهى مع بيئتنا. 

فالشعوب تنهض بالعمل الجاد والفكر الخاص بها بدلا من تبني أفكار غيرها واسقاطها خارج بيئتها كما يقول المفكر مالك ابن نبي في كتابه (شروط النهضة)، اذا النهضة هي دالة في الفكر والعمل فحتى العبادة مرتبطة بالإيمان والعمل الصالح معا. 

لذلك تكرر قوله تعالي (الذين آمنوا وعملوا الصالحات) عشر مرات في القرآن الكريم للتاكيد على هذا المفهوم. 

فوزي عمار

لا تعليقات على هذا الموضوع
آخر الأخبار
إستفتاء
برأيك، على أي أساس سيكون التصويت في الرئاسية؟
البرنامج الإنتخابي
الإنتماء الجهوي والقبلي
المال السياسي
معايير أخرى
لا أدري / غير مهتم
كود التحقق :
+
إعادة
لمتابعة ليبيا المستقبل
جميع المقالات والأراء التي تنشر في هذا الموقع تعبر عن رأي أصحابها فقط، ولا تعبر بالضرورة عن رأي إدارة الموقع