مقالات

أحمد المهدي المجدوب

الملف الرقمي للطابعة ثلاثية الابعاد

أرشيف الكاتب
2021/11/22 على الساعة 18:53

في وقت سابق كان العمل يأخذ تكلفة كبيرة لتطوير برمجيات النمذجة ثلاثية الأبعاد، وعلاوة على ذلك قد كان الاحتياج إلى مجموعة معينة من الخبرة للتشغيل، ولكن الآن أصبحت أدوات برمجيات الطباعة ثلاثية الأبعاد أكثر سلاسة في القدرات الهندسية والتصميمية.

كما سبقت الاشارة إلى عمل الطباعة ثلاثية الأبعاد على تحويل النماذج ثلاثية الأبعاد إلى نماذج حقيقية يمكن لمسها واستخدامها في العالم الحقيقي، وذلك باستخدام نماذج التصميم بمساعدة الحاسوب (CAD).

يوخذ برنامج الحاسوب النموذج ثلاثي الأبعاد كمدخل ويوجه الطابعة ثلاثية الأبعاد لإنشاء نسخة طبق الأصل من النموذج، حيث يتم ملئ الطابعة بخرطوشة المواد والألوان المطلوبة لطباعة النموذج، وقبل إجراء الطباعة النهائية، يتم تحسين النموذج ثلاثي الأبعاد للطباعة للتأكد من أن التصميم لا ينكسر أثناء الطباعة أو يتشوه إلى شيء آخر.

اليوم تأتي هذه الأدوات مجهزة بالعديد من الميزات المتقدمة مثل التواصل والتعاون عبر السحابة وتوافق الواقع الافتراضي لمحاكاة النموذج ثلاثي الأبعاد بكفاءة، وإلى جانب هذه الميزات، يمكن أيضا الحصول على واجهة سهلة الاستخدام، والتي مكنت العديد من الأشخاص غير المتخصين من دخول المجال، وبالإضافة إلى ذلك هناك مصطلحات أخرى يجب أن تكون هناك دراية بها:

♦ برنامج (Slicer) ويُطلق عليه أيضا برنامج التقطيع: وهو البرنامج المستخدم في غالبية عمليات الطباعة ثلاثية الأبعاد، لتحويل الكائنات ثلاثية الأبعاد إلى إرشادات طباعة محددة.

♦ نمذجة الترسيب المنصهر (FDM): عملية طباعة ثلاثية الأبعاد تستخدم خيوطًا مستمرة من مادة لدائن بالحرارة يتم التحكم فيها بواسطة الحاسوب لإنشاء شكل مطبوع للكائنات.

♦ الطباعة البارامترية ثلاثية الأبعاد: تشير إلى النموذج الذي يتم تحديده بواسطة معلمات فردية (أطوال وارتفاعات وعروض محددة، والتي يمكن تحريرها أثناء عملية النمذجة وبعدها.

♦ لغة (G-Code): لغة برمجة قياسية للطابعات ثلاثية الأبعاد تحتوي على أوامر لنقل الأجزاء داخل الطابعة.

كيفية اختيار أفضل برمجيات الطباعة ثلاثية الأبعاد: إذ مع توفر الكثير من الأدوات في السوق العالمي، فمن الأهمية بمكان معرفة نوع الأداة الأفضل لتلبية المتطلبات، وفيما يلي بعض الأشياء التي يجب وتضعها في الاعتبار قبل اختيار برنامج الطباعة ثلاثية الأبعاد المناسب:

1) التخصيص: بالبحث عن ميزات التخصيص مثل تحرير المحفوظات والقدرة على الاستفادة من النماذج ثنائية الأبعاد لإنشاء نماذج ثلاثية الأبعاد، وستساعد ميزات التخصيص على إنشاء مطبوعات نموذجية ثلاثية الأبعاد مميزة.

2) التعاون: حيث ستمكن برمجيات التصميم ثلاثية الأبعاد المزودة بقدرات السحابة المرء ومن معه من التعاون بشكل أكثر كفاءة عبر النماذج ثلاثية الأبعاد وأدوات التصميم، إذ باستخدام السحابة يمكن للمستخدمين أيضا الاستفادة من البرنامج من أي مكان للمساعدة في النمذجة والطباعة ثلاثية الأبعاد.

3) تنسيق الملف: فكلما زاد تنسيق الملف الذي تدعمه الأداة، أصبح من الأسهل استيراد العناصر الجديدة ودمجها في النموذج الثلاثي الأبعاد.

4) المحاكاة: إذ يمكن أن تساعد ميزة المحاكاة من خلال الواقع الافتراضي المصممين في العثور على الثغرات والأخطاء في التصميم في مرحلة البداية، فإنها تساعد من خلال السماح بمشاهدة تاريخ النموذج وتوفير الوقت والموارد.

5) برنامج (Scalable): بالبحث عن برنامج نمذجة ثلاثية الأبعاد يوفر أدوات تعديل قوية لتوسيع نطاق تصميم النموذج ثلاثي الأبعاد بكفاءة إلى أي حدود، وسيمكن من إنشاء نماذج ثلاثية الأبعاد من أي شكل وحجم.

فيما يلي بعض النقاط المهمة التي قد تكون هناك رغبة في أخذها في الاعتبار:

♦ أولها الميزانية: بالتأكد من أن تكلفة البرنامج تقع ضمن الميزانية مع استيفاء جميع المتطلبات، وعلى سبيل المثال إذا كان المرء مبتدئًا، فمن الأفضل أن يبدأ بخيارات مفتوحة المصدر المتاحة مجانا.

♦ ثانيها الميزات: العديد من الأدوات مثالية للاستخدام الصناعي وتأتي مع العديد من الميزات المتقدمة، فعلى المرء أن يسأل نفسه هل هذه الميزات مفيدة؟

هل يستحق الدفع مقابل هذه الميزات المتطورة؟ فإذا كانت الإجابة بنعم، فاليبدأ ومن ثم القيام بالشراء.

♦ ثالثها منحنى التعلم: تأتي العديد من الأدوات بميزات شاملة وتحتاج إلى كتابة نصوص، وسيتطلب ذلك تعلما عميقا للمستخدمين الذين ليسوا على دراية جيدة بتكنولوججيا الطباعة ثلاثية الأبعاد، وبالتالي اهمية التأكد من البحث عن مستوى منحنى التعلم الذي قد يتم الاحتياج لاستخدام البرنامج بكفاءة، وإكتشاف ما إذا كان لدي المرء الخبرة ومعدل الذكاء لتعلم مثل هذه التعقيدات بسهولة.

مع أخذ النقاط في الاعتبار والعناية الواجبة، يمكن بسهولة تحديد برنامج الطباعة ثلاثية الأبعاد المثالي لتلبية متطلباته. لم تكن الطباعة ثلاثية سالأبعاد أسهل من أي وقت مضى، وذلك بفضل كل العقول المتميزة وراء برمجيات الطباعة ثلاثية الابعاد.

أفضل برمجيات الطباعة ثلاثية الأبعاد:

تقدم برنامج الطباعة ثلاثية الأبعاد بشكل كبير في العقد الماضي، فمن البناء والتصنيع إلى التكنولوجيا والرعاية الصحية، ومع ذلك لا تزال الطباعة ثلاثية الأبعاد في مهدها وتعد بإنتاج نماذج مختلفة من البرمجيات، وتعزيز كفاءة التصميم، وتسريع إنتاج العديد من المنتجات المعقدة، ومع ذلك تتطلب هذه النماذج ثلاثية الأبعاد برمجيات طباعة ثلاثية الأبعاد متطورة لإنشاء وطباعة هذه التصميمات المعقدة، ففي السنوات الأخيرة، تطورت وقدمت برمجيات الطباعة ثلاثية الأبعاد للسوق ميزات مبتكرة وإمكانيات جديدة غير عادية وتكامل سلس مع أجهزة الحاسوب.

فيما يلي قائمة بمجموعة من برمجيات الطباعة ثلاثية الأبعاد،مع الاخذ في الاعتبار الرجوع إلى مواقع كل منها على الانترنت للتعرف على نظم التشغيل التي يتم العمل بها ومجالات الاستعمال والميزات والسلبيات، والاسعار لغير المجانية:

اولا: البرمجيات المجانية

1. Ultimaker Cura
2. TinkerCAD.
3. MeshLab.
4. FreeCAD.
5. OpenSCAD
.
6. BlocksCAD.
7. Meshmixer.

 ثانيا: الرمجيات بتكلفة:

1. Autodesk Fusion 360.
2. AutoCAD 3D Printing.
3. Creo.
4. Solidworks.
5. CATIA.
6. Rhinoceros 3D.
7. SketchUp Make.
8. Sculptris.
9. OnShape.
10. 3
D Slash.

بعون الله سيكون المقال التالي حول المهارات المطلوبة للطباعة ثلاثية الابعاد

م.احمد المهدي المجدوب

لا تعليقات على هذا الموضوع
آخر الأخبار
إستفتاء
برأيك، على أي أساس سيكون التصويت في الرئاسية؟
البرنامج الإنتخابي
الإنتماء الجهوي والقبلي
المال السياسي
معايير أخرى
لا أدري / غير مهتم
كود التحقق :
+
إعادة
لمتابعة ليبيا المستقبل
جميع المقالات والأراء التي تنشر في هذا الموقع تعبر عن رأي أصحابها فقط، ولا تعبر بالضرورة عن رأي إدارة الموقع