مقالات

عبدالمنعم الشوماني

المتجردة وايفانكا

أرشيف الكاتب
2017/05/25 على الساعة 14:33

المتجردة زوجة النعمان بن المنذر، حضيت باهتمام العرب المولعون بالنساء منذ القدم، وكانت تسلب الانظار حيثما ذهبت، وتسجل لنا كتب تاريخ الادب العربي عدة قصص حول سلبها لعقول الشعراء قديماً، ولعل من اهم تلك الحوادث حادثة سقوط(نصيف) المتجردة وقيامها بتغطية وجهها بيدها والتي قال فيها النابغة الذبياني: (سقط النصيف ولم ترد إسقاطه ‏... فتناولتْه واتّقتنا باليدِ‏).

وكانت قصيدة النابغة الذبياني- وهو احد ابرز شعراء الجاهلية - من عيون قصائد الوصف في ذلك الزمان، وفي سلوك (عربي) لايزال معتاداً لليوم قام بعض الوشاة بتحريض النعمان زوج المتجردة على النابغة - حسداً منهم لمكانته عنده دونهم - وكان لتحريضهم نتيجة وهي حصول جفوة بين النعمان والنابغة ما دفع النابغة للفرار خارج بلاط المنذر خوفاً على نفسه من الهلاك.

واليوم وفي عصرنا الحالي يقدر لتلك الصحارى أن تشهد ذات الموقف مع الاختلاف في التفاصيل، اليوم (ايفانكا) لم يسقط نصيفها فهي لم تلبس البرقع مجاملة للمضيفين، ولكنها اسقطت قلوباً عدة وسلبت نظرات كثيرة، ولان الزمان ليس زمان الشعراء الفحول، فقد كانت كميرات الصحافيين هي من وثقت مشهد سقوط (نصيف) المتيمين بها حتى مع الفارق في العمر اللعين.

ولم يعد ينقص مشهد (ايفانكا) الاسطوري سوى واشي يشي بالمتيمين عند ابيها ليخبره أنه يجوز حسب شرعنا - لو قدرنا طبعاً - ان نسبيها وتكون أمةً عند أحد كهولنا يمسح بها شيبته وخيبته. ولو حصل هذا - والحمد لله انه لم يحصل للان - فلن ينفعنا الفرار كما نفع النابغة- فترامب ليس النعمان!!!

وفي مشهد ليس ببعيد من حيث الزمان والمكان دولة عربية تشجب تحرش دبلوماسي دولة عربية شقيقة ومجاورة لدبلوماسية (يانعة) بالتأكيد لاتملك جمال (ايفانكا) ولكنها أيضا وللاسف لاتملك أباً ورئيساً كترامب والد ايفانكا، فترامب استطاع ترويض فحولة العرب المعروفين بشبقهم ونهمهم تجاه النساء.

وبغض النظر عند هذا كله، لاشك أن السيدة (ايفانكا) ادخلت السعادة والبهجة بزيارتها للمنطقة بعدد الصور التي التقطت لها وهي توزع السعادة بابتسامتها في منطقة عطشى للسعادة ودون الحاجة لانشاء وزارة للسعادة حتى.

عبدالمنعم الشوماني

كلمات مفاتيح : مقالات ليبيا المستقبل،
عبدالمنعم الشوماني | 02/06/2017 على الساعة 09:24
شكرا
شكرا لمرورك
القاريء | 27/05/2017 على الساعة 08:36
لايوجد اي وجه مقارنة
لايوجد اي رابط مابين المتجردة وايفانكك ,ان غلاقة النابغة بالمتجردة هي علاقة عادية شاعر واميرة , نال الحظوة والمكانةوالاهتمام عند الاميرة بسبب قصائده الشعرية الامر الذي اثار حفيظة وحسد الاخرين فلاتحمل الموضوع اكثر ممايجب وشكرا
آخر الأخبار
إستفتاء
هل انت راض على قرار سحب الثقة من حكومة الدبيبة؟
نعم
لا
غير مهتم
كود التحقق :
+
إعادة
لمتابعة ليبيا المستقبل
جميع المقالات والأراء التي تنشر في هذا الموقع تعبر عن رأي أصحابها فقط، ولا تعبر بالضرورة عن رأي إدارة الموقع