فنون وثقافة

عزوف الكلمات في مقالات قصيرة جداً

محمد دربي | 2022/01/25 على الساعة 09:50

1

القلق هو الصديق الوحيد المصاحب لنا طوال الوقت، أما الشّك فيه ليس إلا حصىً في المآقي وخيالات صبانا الذاوية وليلٌ من الوسن نسهره على النت، فماذأ يا آلاهي  بحقك نصنع من أجل اِختفاء القلق؟ فلنبدأ في إزالته.

2

الجمال لا حصر له غير أنّه أحياناً لايقبع إلا في صحراءٍ قاحلة تنمو فيها عجائب البطولة ونبع من الماء يأوي اليه الظّماء، لا ريب إنْ كان الجمل لا يخفي وجهه من ضوء الشمس، ويحبو فوق الرمال باحثاً في البيد عن وجه تلألأ السراب.

3

الوعي الفكري والسياسي والفلسفي والثقافي إنْ هي إلا تشويشات ذهنية فاخرة قد حملناه في اثواب الوهم من المهد سويا نتفاخر بها مع أفاعي السلطة والسياسة، فلا أحد يسمع ذا المقصود بها أن يتسلل إلى الذهن تعقيداتها إذا كان في معظم الأحيان وبالذات هذه الأيام لا تحفل بها الغالبية العظمى من القراء وتركن إلى مسليات النت.

4

الموت هو الغاية التي ينتهي عندها التحير وعدم فهم الحياة التي لا سبيل إلى الرجوع اِليها، بعدها سينعاك الـ "فيس بوك" بالتصنع في الحزن ويغدو موتك وسيلة للأذكياء ينمقون به أحرّ التعازي، فإن أمكن الرجوع إلى الحياة فهل في مقدور المنعي عليه أن يسأل: أأنت صادقٌ فعلا فيما كتبته في نعيك ولون الحداد.

5

السعادة والشقاء زهرتان متقابلتان لا تفصلهما مسافة حتى وإنْ غدر الزمان ولكل منهما وقت خاص، غير أنّ الشقاء تحفه اجنحة التفاؤل، فقد يكون قدراً لا مهرب منه فكم من مواجع تدور بالإنسان ولولا فسحة التفاؤل لأزرى به الزمن.

6

الحب والعشق قديماً وحديثاً لا يفهمهما إلا مُحبٍّ كابد الحب وعاشق احترق قلبه غير ذلك سراب ختال في بيداء مسلسلات الفضائيات، ومن قصص العشاق أنّ العاشق لا يفلت من العشق أي لحظة من لحظاته فقد يسمع العاشق صدفة أغنية قديمة لعبد الوهاب: "يا دنيا يا غرامي"  فيذوب في الدنيا غراماً وهياماً. 

7

الإدراك والفهم والوعي والفطنة والنباهة كلمات فضفاضة اخترعها عقلٌ فضفاض سمته الأولى أنّه موعود بخيبة تحوم حول جثة الماضي وخرافاته بقدر ما يرى الأعمى بأحلامه ولا شكّ أنّ هذا ممكن أن يحدُ ث في مجتمعات كثيرة خارج التاريخ ولعقود طويلة.

8

امتلاك السلطة آفة لذيذة فهي حلوة المذاق والذّ من شهد العسل لكنها نذير الذل ويخضع لها كل مطيعٍ مُتألم ويغني لها المارقون في معاقل الأرق، فأي خيط خفي يربط بين السلطة والمثقف؟ وما الذي يجمع بين ثقافة القبيلة والسلطة؟

9

الأخلاق في آخر المطاف ليست هي الفضائل، فالأخلاق تتشكل حسب هيمنة من يمتلك القوة دينياً أو سياسياً أو حتى معرفيا وفلسفياً في شتى أنواع ومغازي ومقاصد القوة، أما الفضائل فهي حكمة ذاتية فطرية كامنة في الانسان يسترشد بها من ملك ناصية عقله  وبعضٍ من التواضع وقليل من نعمة الفطنة والفضيلة.

محمد دربي

كلمات مفاتيح : محمد دربي،
سعدون السويح | 28/01/2022 على الساعة 08:47
الخاطرة- المقالة
جميله جدا هذه الخواطر التي يكتبها الاستاذ محمد دربي والتي تجمع بين الخاطرة والمقالة وان كانت الى الخواطر اقرب منها الى المقالة . اسلوب انيق العبارة وافكار جديرة بالتامل اشكرك استاذ محمد وانت تحيي لوما من الكتابة كما نجده عند جبران وميخائيل نعيمة وبعض الكتاب الليبيين امثال الاستاذ يوسف القويري رحمه الله . دمت موفقا
آخر الأخبار
إستفتاء
برأيك، على أي أساس سيكون التصويت في الرئاسية؟
البرنامج الإنتخابي
الإنتماء الجهوي والقبلي
المال السياسي
معايير أخرى
لا أدري / غير مهتم
كود التحقق :
+
إعادة
لمتابعة ليبيا المستقبل