عربي ودولي

شقيقة زعيم كوريا الشمالية تحذر أمريكا من "أزمة أمنية"

ليبيا المستقبل | 2022/11/22 على الساعة 18:32

ليبيا المستقبل (العربية): وجهت شقيقة زعيم كوريا الشمالية كيم جونغ أون، يوم الثلاثاء، تحذيراً للولايات المتحدة من أنها ستواجه "أزمة أمنية أكثر فتكاً" في حين تضغط واشنطن من أجل إدانة الأمم المتحدة لأحدث اختبار إطلاق صاروخ باليستي عابر للقارات تجريه كوريا الشمالية.

جاء تحذير الشقيقة النافذة بعد ساعات من إعلان مندوبة الولايات المتحدة لدى الأمم المتحدة ليندا توماس-غرينفيلد في اجتماع طارئ لمجلس الأمن الدولي أن بلادها ستوزع بيانا رئاسيا مقترحا يدين اختبارات إطلاق محظورة لصواريخ من جانب كوريا الشمالية ونشاطات أخرى مزعزعة للاستقرار.

بعد الاجتماع، قرأت السفيرة الأميركية أيضا بيانا من 14 دولة يدعم التحرك للحد من تقدم كوريا الشمالية في برامجها للأسلحة. كيم يو جونغ، التي تعد ثاني أكثر الأشخاص نفوذا في كوريا الشمالية بعد شقيقها، هاجمت الولايات المتحدة لإصدار ما وصفته بـ"البيان المشترك المقزز مع رعاع مثل بريطانيا وفرنسا وأستراليا واليابان وكوريا الجنوبية".

شبهت كيم الولايات المتحدة "بكلب ينبح يملأه الخوف". وقالت إن كوريا الشمالية ستعتبر البيان الذي تقوده الولايات المتحدة ”"انتهاكا صارخا لسيادتنا واستفزازا سياسيا خطيرا". وتابعت كيم في بيان نشرته وسائل إعلام رسمية "يجب أن تعرف الولايات المتحدة أنه مهما بلغ سعيها لنزع سلاح (كوريا الشمالية)، فلا يمكنها مطلقا حرمان (كوريا الشمالية) من حقها في الدفاع عن نفسها، وكلما زادت في تحركاتها المعادية (لكوريا الشمالية)، كلما واجهت أزمة أمنية أكثر فتكا".

عقدت جلسة طارئة في مجلس الأمن الدولي بسبب إطلاق كوريا الشمالية صاروخها الباليستي عابر القارات الجمعة، ضمن ما يقول خبراء إنها محاولة تحديث لترسانتها النووية وزيادة نفوذها وقدرتها على الضغط في الدبلوماسية مستقبلا. خلال اجتماع مجلس الأمن الدولي، انتقدت الولايات المتحدة وحلفاؤها بشدة إطلاق الصاروخ ودعوا إلى التحرك لتقييد برامج كوريا الشمالية الصاروخية والنووية.

غير أن روسيا والصين اللتين تتمتعان بحق النقض (فيتو) في مجلس الأمن الدولي، عارضتا أي ضغط وعقوبات جديدة على كوريا الشمالية. وفي مايو/أيار، عارضت الدولتان محاولة قادتها الولايات المتحدة لتشديد العقوبات على كوريا الشمالية بسبب اختباراتها لإطلاق صواريخ باليستية محظورة بموجب قرارات مجلس الأمن الدولي.

العربية، 22 نوفمبر 2022

لا تعليقات على هذا الموضوع
آخر الأخبار
إستفتاء
ما التقييم الذي تسنده لـ"السقيفة الليبية" (بوابة ليبيا المستقبل الثقافية)
جيد جدا
جيد
متوسط
دون المتوسط
ضعيف
كود التحقق :
+
إعادة
لمتابعة ليبيا المستقبل