الرئيسية

محكمة بريطانية تدين متهمين بالاحتيال على صندوق الثروة السيادي الليبي

ليبيا المستقبل | 2022/12/09 على الساعة 10:15

ليبيا المستقبل: أدانت محكمة بريطانية، الرئيس السابق لمجموعة الأسواق الناشئة للاستثمار البديل في بنك "جي بي مورجا" فريدريك مارينو، ومصرفي سابق في البنك نفسه "يوشيكي أومورا"، بتهمة الاحتيال على صندوق الثروة السيادي الليبي بملايين الدولارات، من خلال دفع رسوم خفية لشركاتهما الخارجية.

وقالت وكالة "رويترز" للأنباء،  إن "مارينو" الرئيس التنفيذي لشركة "إف إم كابيتال بارتنرز" التي أدارت مئات الملايين من الدولارات لمحفظة ليبيا أفريقيا للاستثمار، أدين بتهمة استخراج رسوم الاستثمار بطريقة غير شريفة بمساعدة "أومورا".

وأوضحت أن "مارينو"، أدين غيابيا أمام محكمة ساوثوارك كراون بلندن، بتهمة التآمر لارتكاب احتيال عن طريق إساءة استخدام منصب ثقة بين فبراير 2009 وأكتوبر 2014، فيما أدين "أومورا" حضوريا بنفس التهمة.

ونقلت "رويترز" عن المدعين المحلفين في القضية، أن التهم تتعلق بـ 17 استثمارا قامت بها محفظة ليبيا أفريقيا للاستثمار بين عامي 2009 و 2011، والمدفوعات اللاحقة التي بلغ مجموعها أكثر من 15 مليون دولار لشركات خارجية يسيطر عليها "مارينو" وشريكه أومورا..

وحسب رويترز، لم يحضر مارينو المحاكمة وأدين في غيابه، بينما أقر بيسوت (47 عاما) سابقا بالذنب في تهمة واحدة بالتآمر لارتكاب الاحتيال عن طريق إساءة استخدام منصب ثقة.

ومنح القاضي "توني بومغارتنر" المتهم الثاني "أومورا" كفالة غير مشروطة قبل النطق بالحكم في 10 فبراير من العام المقبل، مؤكدا أن الحكم بالسجن شبه حتمي.

المصدر: رويترز

لا تعليقات على هذا الموضوع
آخر الأخبار
إستفتاء
ما التقييم الذي تسنده لـ"السقيفة الليبية" (بوابة ليبيا المستقبل الثقافية)
جيد جدا
جيد
متوسط
دون المتوسط
ضعيف
كود التحقق :
+
إعادة
لمتابعة ليبيا المستقبل