الرئيسية

الهيئة العليا للانتخابات بتونس تعلن قبول مشروع الدستور الجديد

ليبيا المستقبل | 2022/08/16 على الساعة 21:32

ليبيا المستقبل: أعلن رئيس الهيئة العليا المستقلة للانتخابات بتونس، فاروق بوعسكر، مساء اليوم الثلاثاء، عن قبول مشروع مجلس الهيئة لمشروع نص الدستور الجديد للجمهورية، والذي عرض على الاستفتاء في تونس وخارجها يوم 25 يوليو الماضي.

وحصل التصويت بــ"نعم" على نص هذا الدستور على نسبة 94.6%، مقابل نسبة 5 فاصل 4 في المائة للتصويت بـ"لا" على هذا النص، على أن يدخل حيز التنفيذ بعد التصديق عليه من قبل الرئيس قيس سعيد، وفق وسائل الإعلام التونسية.

وجاء إعلان بوعسكر عن هذه النتائج النهائية بعد استكمال كل مراحل التقاضي للأطراف التي طعنت في النتائج الأولية للتصويت، والتي تم الإعلان عنها مساء يوم 26 يوليو الماضي.

وقال بوعسكر، خلال المؤتمر الصحفي لهيئة الانتخابات، اليوم الثلاثاء، إن الدستور الجديد سيدخل حيز النفاذ من تاريخ الإعلان عن نتائجه النهائية، وبعد ختمه من قبل رئيس الجمهورية، والإذن بنشره في عدد خاص من الرائد الرسمي.

وشدد رئيس الهيئة على أن التصويت في الاستفتاء تم "بطريقة نزيهة وشفافة"، وأنه تمت إحالة جملة من المخالفات الانتخابية إلى القضاء.

وقال بوعسكر إن  القضاء الإداري بسط رقابته على الاستفتاء  وأكد سلامة العملية وشفافيتها وفند كل الاتهامات التي وجهت للهيئة ورميها بالتزوير من قبل أطراف سياسية.

وتابع:" نصرح بقبول الدستور الجديد للجمهورية التونسية، الذي تم الاستفتاء عليه بمشاركة أكثر من  2,8 مليون ناخب تونسي".

وأكد أن عملية التصويت جرت أمام أعين 7000 مراقب وطني وأجنبي ما يدل على نزاهة العملية وكما جرى الاستفتاء في مناخ ديمقراطي وتعددي، مشيرا إلى أن بعض المخالفات المسجلة لم تؤثر على سير العملية الانتخابية. وقال إن الهيئة بدأت في ضبط الخطوط الكبرى للاستحقاقات الانتخابية المقبلة وفي انتظار إصدار قانون انتخابي جديد.

وفي 26 يوليو الماضي، أعلنت الهيئة العليا المستقلة للانتخابات، قبول مشروع الدّستور الجديد بعد نيله ثقة المصوّتين في الاستفتاء عليه بنسبة 94.6%. والدستور التونسي الجديد يقطع مع مسار إخواني كبل الحقوق والحريات ووضع قانونا على مقاس أطماع تنظيم استنزف الدولة وشعبها.

كلمات مفاتيح : تونس، قيس سعيد،
لا تعليقات على هذا الموضوع
آخر الأخبار
إستفتاء
ما التقييم الذي تسنده لـ"السقيفة الليبية" (بوابة ليبيا المستقبل الثقافية)
جيد جدا
جيد
متوسط
دون المتوسط
ضعيف
كود التحقق :
+
إعادة
لمتابعة ليبيا المستقبل