أهم الأخبار

المحجوب: مقتل 23 من عناصر "داعش" خلال اشتباكات مدينة القطرون

ليبيا المستقبل | 2022/01/28 على الساعة 00:18

ليبيا المستقبل: أعلن مدير إدارة التوجيه المعنوي بقيادة "القوات العامة"، اللواء خالد المحجوب، مساء الخميس، انتهاء المعارك مع تنظيم داعش في مدينة القطرون، آخر المدن في جنوب ليبيا في اتجاه النيجر وتشاد.

وقال المحجوب، في بيان عبر حسابه الرسمي بموقع "فيسبوك"، "انتهت معارك عمليات جنوب القطرون، وأسفرت حصيلة اشتباكات قواتنا مع التنظيم الإرهابي في جبال عصيدة والهروج عن مقتل 23 داعشي منهم 4 فجروا أنفسهم قبل القبض عليهم".

وأكد المحجوب أنه "لا صحة لما تم ادعاءه من قبل رئيس حكومة الوحدة الوطنية، على مشاركة أي قوة من الداخلية في هذه المواجهات في مدينة القطرون".

وأضاف:"رئيس الحكومة يترحم على منتسبي جهة لا علاقة لها بمعارك الجنوب ولم تشارك فيها أو تكون لها أي علاقة بها".

مشيرًا إلي أن:"تلك المعارك التي خاضتها وحدات  القوات التابعة "للقيادة العامة" اليومين الماضيين وقدمت فيها 4 شهداء حتى الآن  ضد تنظيم داعش الإرهابي".

وتساءل المحجوب:"بماذا يا ترى سنفسر ذلك لرئيس حكومة تسمى حكومة وحدة وطنية لم تقدم حتى الآن شيئا من أجل دعم قوات "القيادة العامة" لتأمين الجنوب والحدود ومقارعة الإرهاب. أخطر ما يواجه الوطن وأمنه".

وتابع:"الأموال تصرف في كل ما يدعم استمرار مجموعات مسلحة مختبئة في المدن من أجل استمرار الفوضى واستمرار سيطرتها على حرية الوطن والمواطن وقمعه وإرهابه"، وفق تعبيره.

وكانت وزارة الداخلية أصدرت بيانا قالت فيه "لقد ظهرت مجموعة تابعة للتنظيم الإرهابي "داعش" تقبع بالجنوب الغربي للبلاد، هدفها زعزعة الاستقرار الأمني وترهيب الآمنين، حيث وقع اعتداء من قبل مجموعـة مسلحة تابعة للتنظيم الإرهابي "داعش" على دورية تابعة لكتيبة شهداء أم الأرانب نتج عنه استشهاد 3 عناصر من أبناء الوطن.

وطمأنت الداخلية الليبية المواطنين مؤكدة أنها لن تتهاون تحت أي ظرف من الظروف في التعامل بحزم وشدة مع هؤلاء العابثين بأمن واستقرار البلاد.

* راجع أيضا

مديرية أمن القطرون: هذه حصيلة الاشتباكات مع عناصر "داعش" في جبل العصيدة

لا تعليقات على هذا الموضوع
آخر الأخبار
إستفتاء
برأيك، على أي أساس سيكون التصويت في الرئاسية؟
البرنامج الإنتخابي
الإنتماء الجهوي والقبلي
المال السياسي
معايير أخرى
لا أدري / غير مهتم
كود التحقق :
+
إعادة
لمتابعة ليبيا المستقبل