أهم الأخبار

سيف الإسلام زار مصر قبل تقديم ترشحه للرئاسية والتقى السيسي ورئيس المخابرات

ليبيا المستقبل | 2021/12/04 على الساعة 14:31

ليبيا المستقبل: قالت مصادر ليبية مطلعة لـ"العربي الجديد"، اليوم السبت، إن سيف الإسلام القذافي، زار مصر قبل إعلان ترشحه للانتخابات الرئاسية الليبية في 14 نوفمبر الماضي، والتقى خلال زيارته غير المعلنة الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي ورئيس المخابرات العامة اللواء عباس كامل.

وأضافت المصادر، إن الزيارة التي قام بها نجل القذافي إلى مصر، جاءت بتنسيق من أحمد قذاف الدم، منسق العلاقات الليبية المصرية السابق، وابن عم معمر القذافي، والذي كان يُصنف ضمن دائرة كبار المسؤولين الأمنيين في النظام الليبي، وأحد أهم "رجال الخيمة"، وهو التعبير الذي يُقصد به الحلقة الضيقة من المسؤولين الذين يحظون بثقة القذافي، والذي يعيش في القاهرة منذ سنوات تحت رعاية النظام المصري.

وأكد الموقع نقلا عن مصادره أن لقاء سيف الإسلام القذافي بالمسؤولين المصريين "حسم اختيار القاهرة لمرشحها في الانتخابات الرئاسية المقررة في 24 ديسمبر/كانون الأول الحالي، وكان له دور كبير في إعادته للسباق الانتخابي بعد قرار استبعاده".

كما أشارت المصادر إلى  أن "مصر وجدت أخيراً ضالتها في سيف الإسلام القذافي، كشخصية يتفق عليها النظام الحاكم ويرتاح لها، كما يتفق عليها حلفاء آخرون، خصوصاً روسيا"، وذلك بعد "وصول العلاقات مع اللواء المتقاعد خليفة حفتر إلى طريق مسدود، لا يمكن إعادته".

وشددت مصادر "العربي الجديد" على أن القاهرة "أصبحت متمسكة الآن بسيف الإسلام القذافي كواحد من المعسكر الذي تنتمي إليه مصر، والذي كان متحفظاً منذ البداية على إطاحة معمر القذافي من الحكم في ليبيا"، مشيراً إلى أن "مصر تدخّلت إلى جانب جهات ودول أخرى من أجل إعادة سيف الإسلام".

ولفت الموقع إلى أن أحمد قذاف الدم، والذي يدير أعمالاً لعائلة القذافي من مصر باستثمارات مالية ضخمة، "كان له دور بارز في إعادة سيف الإسلام إلى سباق الانتخابات الرئاسية".

كما أكد مصدر ليبي رفض الكشف عن هويته للـ"العربي الجديد"، إنه "تم التباحث خلال لقاء سيف الإسلام القذافي بالمسؤولين المصريين، حول عدد من القضايا بينها حصول مصر على حصة من كعكة إعادة الإعمار في ليبيا وحصة من البترول الذي تصدره ليبيا".

لا تعليقات على هذا الموضوع
آخر الأخبار
إستفتاء
برأيك، على أي أساس سيكون التصويت في الرئاسية؟
البرنامج الإنتخابي
الإنتماء الجهوي والقبلي
المال السياسي
معايير أخرى
لا أدري / غير مهتم
كود التحقق :
+
إعادة
لمتابعة ليبيا المستقبل