أهم الأخبار

المحكمة العسكرية بمصراتة تحكم بالإعدام على حفتر والناظوري و5 آخرين

ليبيا المستقبل | 2021/11/25 على الساعة 19:20

ليبيا المستقبل: أصدرت المحكمة العسكرية الدائمة بمصراتة حكما بالإعدام على خليفة حفتر و6 ضباط آخرين من "القيادة العامة". وتضم قائمة الضباط السبعة كلا من عبد الرازق الناظوري وصقر الجروشي وعبد السلام الحاسي ومبروك الغزوي ومنصور المنفي وسعد الورفلي. وأدانت المحكمة المذكورين بمقتضى مواد من قانون الإجراءات والعقوبات العسكرية، بحسب أمر التنفيذ الصادر تحت رقم 28/2019.

 

أحد الليبيين | 25/11/2021 على الساعة 20:01
هل يعلم المتنافسين علي كرسي الرئاسة
هناك مقولة تقول أطلبوا الأشياء بعزة نفس فإن على الله قضاءها فلماذا تنقلب لدينا المقولات في ليبيا وتصبح أطلبوا الأشياء بنذالة نفس فإن بالرشاوي والكيد للآخرين هو الذي يعجل بقضاءها فأي شرف في كرسي رئاسة يتم الفوز به بدناسه لقد صدق رسوله الله عليه الصلاة والسلام يوم وصف الولايه أي" الرئاسه " بأنها خزي في الدنيا وعذاب في الاخره فهل للمتسابقين على الرئاسة حكم الشرع الذي الشرع حرم الرشوة بجميع أنواعها وأشكالها ومنها السعي في التعيين والندب والنقل لمصلحة انتخابية لعن الله الراشي والمرتشي والرائش انتشرت في الآونة الأخيرة عملية تقديم الرشاوى والهدايا لشراء الأصوات في الانتخابات، فالبعض يدفع لأبناء دائرته أموالا أو يمنحهم هدايا حتى يضمن اختيارهم له، فما الحكم الشرعي لهذا العمل؟ وهل هذه الهدايا تعتبر رشوة؟ الشرع يقوم نعم هذا الفعل محرم أن الرشاوى بجميع أنواعها وأشكالها محرمة في الشرع
أحد الليبيين | 25/11/2021 على الساعة 20:00
.
الإسلامي، وقبولها من البعض محرم سواء بقصد أو دون قصد، لقول الرسول صلى الله عليه وسلم: «لعن الله الراشي والمرتشي، والرائش الذي يمشي بينهما» ومن هنا فالراشي والمرتشي ملعونان ويجب على من يمارس حقه في الترشيح أو الانتخاب ان يعرف الأحكام الشرعية الخاصة بهذا الأمر أو ذاك، فالترشيح لنيل العضوية يتطلب تحقيق مجموعة من الشروط منها ألا تكون نية المرشح التنافس على مناصب الدنيا أو الحصول على مكسب من مكاسبها الزائلة، وألا ينافس من يعلم ان الغير أكفأ منه وأجدر لهذا المنصب، فإذا علم ان احدا أكفأ منه وأجدر منه لهذا العمل فعليه ألا يقدم نفسه عليه
آخر الأخبار
إستفتاء
برأيك، على أي أساس سيكون التصويت في الرئاسية؟
البرنامج الإنتخابي
الإنتماء الجهوي والقبلي
المال السياسي
معايير أخرى
لا أدري / غير مهتم
كود التحقق :
+
إعادة
لمتابعة ليبيا المستقبل