أهم الأخبار

نصية: "مؤتمر استقرار ليبيا" هدفه "إجهاض الانتخابات والاستمرار في الفوضى"

ليبيا المستقبل | 2021/10/20 على الساعة 13:55

ليبيا المستقبل: أكد عضو مجلس النواب عبد السلام نصية، إن ما ورد في بيان مبادرة "دعم استقرار ليبيا"، حول الانتخابات الرئاسية و البرلمانية؛ يعدُّ "التفافاً واضحاً على هذا الاستحقاق وتاريخه المحدد في 24 ديسمبر.

وقال نصية في تصريحات نقلتها "218" إن عقد مثل هذه اللقاءات جاء لغرض "إجهاض الانتخابات والاستمرار في الفوضى و عدم الاستقرار".

وغدا الخميس، تحتضن العاصمة الليبية طرابلس مؤتمر دعم استقرار ليبيا بمبادرة من حكومة الوحدة الوطنية وإشراف وزارة الخارجية بالحكومة، كأول مبادرة ليبية خالصة تهدف إلى تحقيق الاستقرار الكامل في ربوع ليبيا كافة وصولا إلى الاستحقاق الانتخابي القادم المقرر نهاية شهر ديسمبر القادم.

وسبق لوزيرة الخارجية، نجلاء المنقوش، أن شددت، خلال لقائها بنظرائها في دول الاتحاد الأوروبي، على أن هذه المبادرة وبمضامينها ومساراتها العسكرية - الأمنية ، والاقتصادية إذا ما تم العمل على تفعيلها من شأنها أن تصل بليبيا إلى بر الأمان ، وتحقق استقرارها المنشود، وصولا إلى ضمان إجراء الانتخابات البرلمانية والرئاسية القادمة في موعدها المقرر نهاية العام الجاري.

وينتظر أن يشارك في هذا المؤتمر الدولي، الأمم المتحدة والاتحاد الأوروبي وجامعة الدول العربية والاتحاد الأفريقي والجزائر وتونس والمغرب ومصر والسودان ومالطا وتشاد والنيجر والسعودية وقطر والإمارات والكويت والبحرين وتركيا.

كما سيسجل مشاركة أميركا وبريطانيا وهولندا وفرنسا وإسبانيا وألمانيا وإيطاليا واليونان وسويسرا وروسيا والصين والكونغو برازافيل والكونغو الديمقراطية.  

راجع أيضا   

31 دولة ومنظمة إقليمية ودولية تشارك في مؤتمر دعم استقرار ليبيا

المنقوش تبحث مع "دس كارلو" مبادرة استقرار ليبيا وإجراء الانتخابات

المنقوش: "لا أحد غيرنا نحن الليبيون يملك شأنا من شؤوننا" ويقرر مصيرنا

 

ابن بنغازي | 20/10/2021 على الساعة 13:38
أوهام نصية
عضو جاهل بمجريات الأمور .. ولازال لم يتعلم أبجدية السياسة الدولية .. دعوه يغرد فهو يعيش بعيداً عن السرب في أوهام لا يراها إلا هو ... وباختصار فإن (فاقد الشيء لا يعطيه) .. فالجهل ضارب أطنابه في فكره البائس
آخر الأخبار
إستفتاء
برأيك، على أي أساس سيكون التصويت في الرئاسية؟
البرنامج الإنتخابي
الإنتماء الجهوي والقبلي
المال السياسي
معايير أخرى
لا أدري / غير مهتم
كود التحقق :
+
إعادة
لمتابعة ليبيا المستقبل