أهم الأخبار

اللافي يبحث مع وكيلة الأمين العام للأمم المتحدة إجراء الانتخابات وخروج المرتزقة

ليبيا المستقبل | 2021/10/18 على الساعة 20:47

ليبيا المستقبل: ناقش نائب رئيس المجلس الرئاسي، عبدالله اللافي، مع وكيلة الأمين العام للأمم المتحدة روز ماري ديكارلو، ملف الانتخابات الرئاسية والبرلمانية، ودور البعثة الأممية للمساهمة في إجراء الاستحقاق الانتخابي، وكذلك متابعة نتائج أعمال اللجنة العسكرية المشتركة 5+5، في ملف إخراج المرتزقة والمقاتلين الأجانب، من الأراضي الليبية كافة.

جاء ذلك خلال اجتماع عقد، اليوم الإثنين، جمع اللافي ووكيلة الأمين العام للأمم المتحدة، بحضور رئيس البعثة الأممية، يان كوبيتش،  لبحث آخر تطورات المشهد السياسي الليبي. وفقا لما أورده المكتب الإعلامي للمجلس الرئاسي.

وخلال الاجتماع، تم مناقشة الاستعدادات لانعقاد فعاليات المؤتمر الوزاري الدولي، المعني بمبادرة استقرار ليبيا، والذي سوف يعقد في 21 من الشهر الجاري في طرابلس، مؤكدين علي العمل وأهمية "استثمار الزخم الدولي المشارك في فعاليات هذا المؤتمر، لإحراز تقدم في ملف الأزمة الليبية".

من جانبه أشاد اللافي بدور الأمم المتحدة في العمل على حل القضية الليبية، ودعم جهود المصالحة الوطنية، وتقريب وجهات النظر بين جميع الفرقاء الليبيين، داعيًا الأمم المتحدة، إلى دعم جهود المجلس الرئاسي، في"تذليل كل الصعاب الفنية والقانونية، من أجل إجراء الانتخابات المنتظرة، محذرا من سرعة مرور الوقت دون الوصول إلى حل يضمن إجراء الانتخابات في موعدها المحدد".

وأكد "أنه لا يمكن تجاوز هذه المراحل الانتقالية إلا بالمرور عبر صندوق الانتخابات، فهو الطريق لإنهاء كل الأزمات السياسية والاقتصادية والأمنية التي تمر بها البلاد".

وعبرت دي كارلو عن سعادتها بتمثيل الأمين العام للأمم المتحدة، في المؤتمر الوزاري الدولي لاستقرار، مؤكدةً أن انعقاده في ليبيا يعد خطوة كبيرة ورسالة سياسية مهمة للجميع.

من جانبه قال المبعوث الأممي، إن "حجم المشاركة في سجلات المفوضية الوطنية العليا للانتخابات، تؤكد رغبة الليبيين في إجراء الانتخابات، لذلك من الواجب تحقيق تطلعات الشعب الليبي في أن تكون انتخابات رئاسية وبرلمانية، يعبر من خلالها كل الليبيين عن اختياراتهم للمرحلة المقبلة".

لا تعليقات على هذا الموضوع
آخر الأخبار
إستفتاء
برأيك، على أي أساس سيكون التصويت في الرئاسية؟
البرنامج الإنتخابي
الإنتماء الجهوي والقبلي
المال السياسي
معايير أخرى
لا أدري / غير مهتم
كود التحقق :
+
إعادة
لمتابعة ليبيا المستقبل