أهم الأخبار

المكي أحمد المستجير: نفحات الخير…

ليبيا المستقبل | 2021/09/16 على الساعة 22:49

ليبيا المستقبل ( المكّى أحمد المستجير): صدرت عن دار إمكــــان بطرابلس، المجموعة الرابعة من رسايل والدي وأبي: العلامة المربّي أحمد القطعاني (إلى تلاميذه ومريديه) من 180 صفحة، من القطع المتوسّط. جَمْع وتعليق، تلميذه الفاضل، شيخنا الأديب: أبوالمعالي إمحمّد بالسنون، وتقريظ (1) تلميذه الفاضل، شيخنا الحبيب: عبد الفتّاح (فتح الله) العوكلي، حفظهما الله وأمدّ في عمرهما.

تحوي المجموعة 38 رسالة، ليكون مجموع ما صدر لفضيلته حتى الآن 100 رسالة (2). وجاءت الرسايل متنوّعة الأغراض، متفاوتة الطول، كثيفة المعاني، لطيفة الإشارات، وترسم صورة عن شخصيّة الأستاذ (3) ونهجه التربويّ ومنهجه التزكويّ؛ تكمّل صورته العلميّة والثقافيّة، بل يوجد بها من آرائه الفكريّة ما لم نجده مبثوثا في مقالاته وكتبه. 

وإجمالا، أنصح بالمجموعة، لكلّ مهتمّ بالتاريخ الثقافي المعاصر لليبيا. وقد أعددتُ للمجموعة، بناء على رغبة جامعها، تقديما أثيرا بحواشٍ ثرية على قَدَري، سكبتُ فيه بعضا ممّا في إبريقي؛ تأصيلا وتحليلا وتأطيرا، جاء من 4 مطالب، وخاتمة.

استفتحتها بترجمةٍ للعلامة القطعاني، لعلّها أوفى ترجمة له حتى الآن، بيانا وبياناتٍ، أظهرتُ فيها ما خفي من نهجه، وأبنتُ ما يكاد يُغيّب من منهجه، ووضعتُ معالمَ لدارسي شخصيّته؛ ستسعد المحبّين وتفيد الدارسين، إن شاء الله.

ثمّ تناولت أدب المُراسلات، عموما؛ خصايصه وأغراضه، وتطوّره، ثمّ تحدّثت عن أهميّة رسايل العلامة القطعاني (الرياديّة والتاريخيّة والأدبيّة والسلوكيّة) مؤطّرا ما أسميته: "كتب المراسلات الليبيّة" وهي الكتب التي أُفردتْ لأدب المراسلات في المكتبة الليبيّة، وقد خلُصت إلى نتايج مثيرة، أنصحكم بالاطلاع عليها.

ثمّ دخلتُ عالم رسايل المجموعة؛ فتحدّثت عن ثقافة المراسلة عند #العلامة_القطعاني وأسلوبه الأدبي، مع بيان ملامح رسايله، ومواضيعها ومضامينها، ثمّ ختمتها بمسالك التثقيف؛ إشارات حول التوظيف العملي لها.

وقد أولى شيخنا الحبيب الأديب: أ. محمّد المزوغي، مدير دار إمكان اهتماما بالغا بالكتاب، تنسيقا وإخراجا وإشادة، كما تفضّل عليّ، أخي الفنان التشكيلي: أ. محمّد الخرّوبي بخطّ لوحة الغلاف، جزاهما الله عنّي كلّ خير.

وابتداء من الأسبوع القادم، سيكون الكتاب، بحول الله، متوافرا في المكتبات. كما سيكون هناك حفلُ توقيع للكتاب، بطرابلس، الخميس القادم، الموافق: 23 سبتمبر (09) 2021م، من تنظيم مركز "تَمَعُّن" للأبحاث والدراسات، وسأوافيكم إن شاء الله، بتفاصيل ذلك مطلع الأسبوع القادم.

اللهمّ ارزقنا تمام البرّ وكمال الإخلاص، والنفع والتوفيق والقبول.

المكّى أحمد المستجير

الهوامش والإحالات:

(1) تقريظ الكتاب: يعني الإشادة به والثناء عليه، بوصف محاسنه، بعد الاطلاع عليه ضرورة. وهو في أصله؛ فنّ أدبيّ ومصافحة علميّة، قلّما تجد له مُجيدا.

(2) صدرت المجموعات الثلاث الأولى عام 2001، عن مكتبة مكناس بطرابلس، على الوصف الآتي: المجموعة الأولى: نجم الدين كبرى (رسالتان)، المجموعة الثانية: المُبين الشاهد (29 رسالة)، المجموعة الثالثة: سياحات القلوب (31 رسالة).

(3) حيث ما مرّ بك من أثر يد المستجير إطلاق صفة "الأستاذ"؛ فأعني بها حصرا فضيلة والدي وأبي، وشيخي وأستاذي: العلامة أحمد القطعاني [23/09/1956م – 17/11/2018م] رحمه الله.

#مستجيريات

#كتب_ليبية

- راجع: الشيخ أحمد القطعاني.. في ذكرى رحيله

لا تعليقات على هذا الموضوع
آخر الأخبار
إستفتاء
هل انت راض على قرار سحب الثقة من حكومة الدبيبة؟
نعم
لا
غير مهتم
كود التحقق :
+
إعادة
لمتابعة ليبيا المستقبل