أهم الأخبار

توتر جديد بين واشنطن وموسكو عنوانه سوريا

ليبيا المستقبل | 2016/06/19 على الساعة 05:58

وكالات: قالت وزارة الدفاع الأميركية "البنتاغون"، السبت، إنها وجهت أسئلة إلى موسكو بشأن الغارات الجوية التي استهدفت قوات المعارضة السورية المدعومة من واشنطن قبل 3 أيام، مشيرة إلى أن القوات الروسية لم تستجب للتحذيرات الأميركية بوقف الهجوم. وفي بيان صدر بعد اتصال عبر الفيديو بنظرائهم الروس قالت الوزارة إنها "عبرت عن قلقها البالغ" من الغارات التي استهدفت معارضين سوريين تدعمهم الولايات المتحدة يقاتلون تنظيم داعش قرب معبر التنف الحدودي مع العراق الخميس. وطبقا للبنتاغون تعرض مقاتلو المعارضة الذين يدعمهم التحالف في سوريا لهجوم في التنف، رغم كونهم جزءا من اتفاق "وقف الأعمال القتالية"، وهو الاتفاق الذي يستهدف تحقيق هدنة في البلاد، وفق ما ذكرت وكالة "فرانس برس". وقالت وزارة الدفاع الأميركية في البيان الذي صدر عقب ما وصفتها "بجلسة غير عادية" مع نظرائهم الروس إن الغارات استمرت حتى بعد أن نبهت الولايات المتحدة القوات الروسية بأمر الهجمات. وكان مسؤولون أميركيون قالوا الجمعة إن عددا محدودا من المعارضين السوريين قتلوا بعدما لم تستجب روسيا لدعوات الولايات المتحدة التي أرسلتها عبر القنوات الخاصة بحالات الطوارئ بوقف استهداف المقاتلين. وقال الكرملين الجمعة إن من الصعب التمييز بين المعتدلين والمتشددين في فصائل المعارضة المسلحة على الأرض حين تنفذ غارات جوية في سوريا، لأنها عادة تقاتل بالقرب من بعضها البعض.

كلمات مفاتيح : سوريا،
لا تعليقات على هذا الموضوع
آخر الأخبار
إستفتاء
هل انت متفائل بان ليبيا ستخرج من ازمتها قريبا؟
نعم
لا
نعم ولكن ليس قريبا
+
إعادة
لمتابعة ليبيا المستقبل