أهم الأخبار

كوسوفو مستعدة لأول مباراة بتاريخها بتصفيات المونديال

ليبيا المستقبل | 2016/09/03 على الساعة 13:21

وكالات:ستدخل كوسوفو التاريخ الكوري من بابه الواسع عندما تخوض باكورة مبارياتها الدولية الرسمية في تصفيات كأس العالم المؤهلة الى مونديال 2018 ضد فنلندا وذلك منذ قبولها في كنف الفيفا في مايو الماضي. وباتت كوسوفو الدولة الرقم 210 المنتسبة الى الاتحاد الدولي، لكن الاثارة والتشويق قبل خوضها مباراتها الاولى رافقتها بلبلة عن هوية اللاعبين المخولين الدفاع عن الوانها.فحسب قوانين الفيفا، فان اي لاعب خاض مباراة في المنتخب الاول لدولة ما، لا يستطيع الدفاع عن الوان دولة اخرى، وبالتالي كان يتعين على اللاعبين المحتملين لتمثل كوسوفو تقديم طلب شخصي للحصول على اذن خاص وهو ما لم يبت به حتى الان.وقال رئيس الاتحاد الكوسوفي فضل فوكري لوكالة فرانس برس :"انه امر غير مسبوق لان هؤلاء اللاعبين دافعوا عن الوان منتخبات وطنية اخرى في الوقت الذي لم يكن فيفا قد اعترف بكوسوفو. يتعين على فيفا منح الاستثناء لكوسوفو".وقال متحدث في الفيفا بان "المنظمة الكروية تدرس جميع الطلبات المقدمة" من دون ان يعطي وقتا للبت فيها.وكانت كوسوفو اعلنت استقلالها بشكل احادي عن صربيا عام 2008 ولا تزال دول عدة لا تعترف بها بينها صربيا وموسكو.ويقول لاعب الوسط البان مويا الذي دافع عن الوان البانيا ويريد تمثيل كوسوفو على الصعيد الدولي على صفحته على موقع فيسبوك "انه حلم يتحقق".ويدافع حاليا 24 لاعبا من جذور كوسوفية عن الوان ستة منتخبات وطنية اخرى معظهم مع منتخب البانيا التي ستخسر اربعة لاعبين شاركوا معها في نهائيات كأس اوروبا الاخيرة في فرنسا ويريدون الانتقال للعب مع كوسوفو.اما الاخرون فابرزهم البلجيكي عدنان يانوزاي، والسويدي اربير زينيلي والفنلندي برباريم هيتيماج وجميعهم بانتظار موافقة الاتحاد الدولي.ووسط هذه البلبلة فقد اختار مدرب كوسوفو البرت بونياكي 15 لاعبا يستطيعون اللعب بشكل جذري بالاضافة الى 11 لاعبا ينتظروف موافقة الفيفا.

لا تعليقات على هذا الموضوع
آخر الأخبار
إستفتاء
هل انت متفائل بان ليبيا ستخرج من ازمتها قريبا؟
نعم
لا
نعم ولكن ليس قريبا
+
إعادة
لمتابعة ليبيا المستقبل