أهم الأخبار

فيلم "دونت بريذ" يتصدر شباك التذاكر ويطيح "سويسايد سكواد" من الصدارة

ليبيا المستقبل | 2016/08/30 على الساعة 06:14

ليبيا المستقبل (عن أ ف ب): تصدر فيلم التشويق «دونت بريذ» شباك التذاكر مع بدء عرضه في أميركا الشمالية، مطيحاً بفيلم «سويسايد سكواد» الذي هيمن على العروض السينمائية لثلاثة أسابيع، بحسب أرقام موقتة نشرتها شركة «إكزبيتر ريليشنز». وحصد الفيلم الذي يروي قصة ثلاثة لصوص يقتحمون منزل رجل ثري كفيف 26.1 مليون دولار، وهو يندرج ضمن فئة أفلام رعب جديدة تنتج بموازنة منخفضة، مع التركيز على عناصر التشويق بدلاً من المشاهد الدموية والمؤثرات الخاصة. وتراجع فيلم «سويسايد سكواد» إلى المرتبة الثانية، وهو آخر إنتاجات استوديوات «وورنر براذرز» المستوحى من عالم القصص «دي سي كوميكس»، والذي بلغت كلفة إنتاجه 175 مليون دولار. وحقق «سويسايد سكواد» الذي يؤدي أدوار البطولة فيه ويل سميث وجاريد ليتو ومارغو روبي، 12.1 مليون دولار في الأسبوع الرابع من عرضه في الصالات (283 مليون دولار في المجموع).
وتقدم إلى المرتبة الثالثة «كوبو آند ذي تو سترينغز» الذي تدور أحداثه في قرية يابانية خلال القرون الوسطى. ويروي الفيلم قصة فتى يتمتع بقدرات خارقة يحاول أن يحمي إرث أجداده. وسجل الفيلم 7.9 مليون دولار من العائدات (25 مليوناً في المجموع). ويأتي في المرتبة الرابعة فيلم رسوم متحركة آخر للبالغين هو «سوسدج بارتي»، مع 7.7 مليون دولار من العائدات (80 مليوناً في المجموع). وكانت المرتبة الخامسة من نصيب الفيلم الجديد «ذي ميكانيك» الذي يروي مغامرات قاتل مأجور ظن أنه تخلص من ورطته، وحصد 7.5 مليون دولار في أسبوعه الأول في الصالات.
وجاء في المرتبة السادسة «بيتس دراغون»، آخر إنتاجات استوديوات «ديزني»، محققاً 7.3 مليون دولار في الأسبوع الثالث من عرضه في الصالات، (54.7 مليون في المجموع)، ومتقدماً على «وور داغز» في المرتبة السابعة مع 7.2 مليون دولار (27.7 مليون في المجموع). ويروي هذا العمل الكوميدي لتود فيليبس قصة صديقين يستفيدان من الحرب في العراق لتحقيق ثروة بفضل فوزهما باستدراج عروض لحساب الجيش الأميركي.
واحتل المرتبة الثامنة «باد مامز» من بطولة ميلا كونيس وكريستين بيل، وتدور أحداثه حول والدات تبدو حياتهن مثالية ويذهبن في رحلة مجنونة، مع تسجيله 5.7 مليون دولار من العائدات (95.4 مليون في المجموع). وكانت المرتبة التاسعة من نصيب «جيسون بورن»، وهو الجزء الجديد من مغامرات عميل الاستخبارات الأميركية ويؤدي دوره مات دايمن، مع عائدات بقيمة 5.2 مليون دولار (149.3 مليون في المجموع). وجاء ختاماً في المرتبة العاشرة «بن-هور»، محققاً 4.5 مليون دولار من العائدات (11.2 مليون في المجموع).

كلمات مفاتيح : سينما، فنون وثقافة،
لا تعليقات على هذا الموضوع
آخر الأخبار
إستفتاء
هل توافق علي مقترح “القطراني”: مرحلة انتقالية تحت سلطة الجيش بقيادة حفتر؟
نعم
لا
+
إعادة
لمتابعة ليبيا المستقبل