أهم الأخبار

مصادر من الزاوية: الطريق الساحلي أصبح آمنا إلى رأس جدير

ليبيا المستقبل | 2016/08/26 على الساعة 21:49

ليبيا المستقبل: قال عبد الباسط الشاوش المتحدث باسم "كتيبة محمد الكيلاني" أن الطريق الساحلي "أصبح طريقا آمنا من الزاوية إلى رأس جدير"، وأن "حركة السير تعود تدريجيا إلى ما كانت عليه في السابق، ولا توجد أي بوابات أو خروقات أمنية". وأضاف الشاوش، في تصريحات صحفية، أنهم "ينتظرون دعما من الحكومة لمديريتي أمن الزاوية وسهل الجفارة لتنفيذ خطة التأمين المتفق عليها"، مؤكدا أن "قوات الزاوية والمنطقة الغربية وسهل الجفارة على جاهزية كاملة للتعامل مع أي قوة تقوم بغلق الطريق الساحلي أو عرقلة سير المواطنين"، على حد وصفه.

عبد الله | 27/08/2016 على الساعة 09:44
شكراً إن كان الخبر صحيحاً
أرجو أن يكون هذا الخبر صحيحاً وإن كان ذلك فالشكر كل الشكر للكتيبة التي تمكنت من تأمين ذلك وسيذكر التاريخ بخير أي مجموعة تتمكن من إعادة الحياة في ليبيا إلى وضعها الطبيعي، واقصد بذلك الوضع الذي ينال رضى الناس، الوضع الذي ينتهي فيه تدمير ليبيا من خلال سيطرة المجرمين على النفط وتحديداً مصفاة الزاوية المخطوفة من قبل عصابة تتولى تهريب البنزين والديزل عبر البحر وعبر البر، وحتى داخل ليبيا يباع بأضعاف سعره الرسمي كما يحدث في الجنوب مثلا، ومتوفر لديهم دائماً في حين لا يوجد في المحطات الرسمية، وتهريب مختلف أنواع البضائع المستوردة بالعملة الصعبة إلى تونس وإلى تشاد والنيجر ومركز هذه العصابة سوق الكرايمية كما يقال، وعصابات المتاجرة في الممنوعات كلها من مخدرات وسلاح وسموم أخرى كثيرة، ولو هناك ثوار فعلا لما وجدت مثل هذه الجرائم، وهذا يفند أن القذافي أسقطه الثوار فلو كان ذلك صحيحاً لما وجدت مثل هذه الظاهر حالياً، لأن الفساد واحد والثائر لا يسكت على الفساد، إن كنتم هزمتم الطاغية فكيف تهزمون أمام عصابات إجرامية جبانة، أم أن الأمر فساد يتلوه فساد أشد..لك الله يا ليبيا، بليت بقوم لا يدركون قيمة الوطن...
mustafa | 27/08/2016 على الساعة 07:08
الحمد الله
المهم يتباعدوا عليها الاخوان قصدى حزب الظلم والهدم والغريانى وعقيلة و وووو توى البلاد تمشى تمام
عبدالحق عبدالجبار | 26/08/2016 على الساعة 22:36
عبدالحق عبدالجبار
سوف اقوم بقفل زنقتنا ... علي السراج الدفع و .........
متابع | 26/08/2016 على الساعة 22:33
الطريق الساحلي
طالما يوجد متحدث باسم كتيبة و ليس الحديث للشرطة و الأجهزة الأمنية التابعة للدولة فالطريق لا يزال في خطر.
آخر الأخبار
إستفتاء
هل انت متفائل بان ليبيا ستخرج من ازمتها قريبا؟
نعم
لا
نعم ولكن ليس قريبا
+
إعادة
لمتابعة ليبيا المستقبل