أهم الأخبار

فرنسا: ساركوزي ووزراء سابقون يخوضون الانتخابات الرئاسية في2017

ليبيا المستقبل | 2016/08/23 على الساعة 05:15

وكالات: يعلن الرئيس الفرنسي السابق، نيكولا ساركوزي، في كتاب يصدر الأربعاء ترشيحه إلى الانتخابات التمهيدية اليمينية استعدادا للاقتراع الرئاسي في 2017، كما صرحت أوساطه الاثنين. وفي هذا الكتاب بعنوان “كل شيء من أجل فرنسا” كتب ساركوزي الذي هزمه فرنسوا هولاند في 2012، “قررت أن أكون مرشحا للانتخابات الرئاسية في 2017. إن فرنسا تستحق أن نعطيها كل شيء". ومن المنتظر أن يعلن فرانسوا هولاند عن ترشحه لخوض السباق الرئاسي وفقا لتصريحات مقربين منه، على الرغم من المعارضة الكبيرة التي يلقاها. كما تعرف شعبية هولاند تدنيا غير مسبوق، إذ يعارضه ثمانية من كل عشرة فرنسيين وفق استطلاع أعد في يوليو، ويقول 73 بالمئة من المستطلعين في مسح آخر إنهم لا يريدونه أن يحكم لولاية ثانية.
وفي سياق الغضب في معسكر الرئيس الفرنسي أعلن 3 وزراء سابقين في عهد هولاند، هذا الأسبوع، ترشحهم للانتخابات الرئاسية المقبلة قبل ثمانية أشهر من موعدها، بينهم وزير الاقتصاد السابق ارنو مونتبور. وخلال إعلان ترشحه أمام أنصاره شدد مونتبور على أنه “يستحيل” عليه تأييد هولاند الذي تراجعت شعبيته إلى حد كبير بعد أربعة أعوام في الرئاسة. وقال الوزير الاشتراكي السابق (53 عاما) الذي خرج من الحكومة قبل عامين إن "حصيلة هذه الولاية الرئاسية لا يمكن الدفاع عنها". ودعا مونتبور، الذي يدافع عن نهج اقتصادي حمائي ويؤيد إصلاحا عميقا للاتحاد الأوروبي، هولاند إلى "التفكير جيدا في قراره" الترشح أو لا، "عبر أخذ المصلحة العليا للبلاد في الاعتبار".
ولم يعلن هولاند قراره حتى الآن، لكن الانتخابات التمهيدية للحزب الاشتراكي حددت بين 22 و29 يناير 2017 لإفساح المجال له لتعويض تراجع شعبيته قبل الانتخابات. والثلاثاء، أعلن وزير التربية السابق، بنوا هامون، الذي غادر ومونتبور الحكومة في الفترة نفسها أنه سيخوض السباق الرئاسي. ويمثل الرجلان الجناح اليساري في الحزب الاشتراكي، ولكن في حين ترشح هامون للانتخابات الاشتراكية التمهيدية، لم يستبعد مونتبور الترشح مستقلا. بدورها، أعلنت الوزيرة السابقة المدافعة عن البيئة، سيسيل دوفلو نيتها خوض الانتخابات التمهيدية لحزب الخضر. وفي رسالة نشرت على موقع صحيفة ليبراسيون، أقرت وزيرة الإسكان السابقة بأن "الهامش محدود" بالنسبة إلى المدافعين عن البيئة في معركة ستدور خصوصا بين المرشح الاشتراكي ومرشح حزب "الجمهوريون" اليميني ومرشحة اليمين المتطرف.

كلمات مفاتيح : فرنسا، فرانسوا هولاند،
لا تعليقات على هذا الموضوع
إستفتاء
هل توافق علي مقترح “القطراني”: مرحلة انتقالية تحت سلطة الجيش بقيادة حفتر؟
نعم
لا
+
إعادة
لمتابعة ليبيا المستقبل