أهم الأخبار

شبان وشابات ليبيا ينطلقون في رحلتهم في تنفيذ قرار مجلس الأمن

ليبيا المستقبل | 2016/08/12 على الساعة 14:58

ليبيا المستقبل (بعثة الأمم المتحدة للدعم فب ليبيا): يحتفل العالم باليوم العالمي للشباب. في ليبيا، تحيي 30 منظمة من المجتمع المدني ومجموعات شبابية، بالاشتراك مع منتدى تمكين المراة والشباب وبدعم من صندوق الامم المتحدة للسكان، هذا اليوم من خلال تنفيذ مجموعة من الأنشطة في 11 بلدية، الشاطيء، الجفرة، الكفرة، الزاوية، الزنتان، بنغازي، درنة، مصراتة، سبها وطبرق وطرابلس. واستعدادا للاحتفالات باليوم العالمي للشباب في ليبيا. نظم الصندوق جلسة نقاش يوم 2 أغسطس 2016، في تونس لـ43 شاب ليبي مع مبعوث اللأمم المتحدة للشباب، أحمد الهنداوي حيث استمع لوجهة نظر المشاركين حول مستقبل ليبيا، وأوضح أهمية دور الشباب الليبي في المساهمة في حل النزاع وبناء السلم الإجتماعي في ليبيا.
بين المشاركين في الحوار، مجموعة ميسرين، حملوا الفكرة ونظموا جلسات حوار لاكثر من 500 شاب وشابة ليبية داخل ليبيا ودعوا لتنفيذ قرار مجلس الأمن للأمم المتحدة 2250 الخاص بالشباب. كما اكد الدكتور جورج م جورجي، مدير مكتب ليبيا لصندوق الامم المتحدة للسكان ان “الصندوق يدعم شبان وشابات ليبيا لكي يستلهموا من قرار مجلس الأمن رقم 2250، ويطوروه لانشطة وبرامج تتوافق والسياق الليبي. كما يشجع الشباب الليبي للتوصل إلى خطة عمل تنفذ في المستقبل القريب.

L | 12/08/2016 على الساعة 19:12
هذه حملات اعلامية للتهريج والدعاية فقط لتبرير عمل مبعوث الامم المتحدة للشباب من اجل حفظ منصبه لاأكثر-2-
والتى لاتنطلي إلا على السذج٠ ولا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم٠ وكل شئ بإذن الله٠ حفظ الله وطننا الغالي ليبيا والليبيين الطيبين (فقط) من كل مكروه ومن كل شخص حقود شرير- اللهم امين
LIBYAN BROTHER IN EXILE | 12/08/2016 على الساعة 19:11
هذه حملات اعلامية للتهريج والدعاية فقط لتبرير عمل مبعوث الامم المتحدة للشباب من اجل حفظ منصبه لاأكثر
هذه حملات اعلامية للتهريج والدعاية فقط لتبرير عمل مبعوث الامم المتحدة للشباب من اجل حفظ منصبه لاأكثر٠ عن آي شباب ليبي تتشدقون فى تونس بعيدا عن واقع الشباب الليبي المر مرارة العلقم٠ الشباب الليبي يواجه الموت شبه يوميا؛ الشباب (ومن ضمنه الاناث الشابات) يعاني من العزوبية وعدم القدرة على الزواج؛ الشباب يعاني من انقطاع الدراسة ونقص الكتب والتجهيل الديني على يد شيوخ مضلليين لاستقطابهم فى حركات التطرف المنتشرة؛ الشباب الليبي عاطل عن العمل؛ الشباب الليبي مبتلئ بالمخدرات وشرب المواد المسكرة المصنعة محليا والخطيرة على صحته لردائتها؛ الشباب الليبي يعاني من الاحباط واليأس وانتشرت بينه حبوب الهلوسة مما زاد من محاولات الانتحار خاصة بين الاناث؛ هذا هو واقع الشباب الليبي الحقيقي لاذلك التهريج الكاذب فى تونس لعدد محظوظ من ابناء اعضاء مؤتمرالهدة وحكومة الشقاق وابناء اعضاء مجلس النوام النرجسي الاناني هؤلاء هم من يظهرون فى الصورة والذين يعيشون فى بحبوحة بعيدا عن الواقع المر مرارة العلقم لغالبية اولادنا وبناتنا فى داخل وطننا الغالي والجريح٠ لذلك دعونا من هذه الدعايات الكاذبة والتى لاتنطلي إلا على السذج٠ و
آخر الأخبار
إستفتاء
هل توافق علي مقترح “القطراني”: مرحلة انتقالية تحت سلطة الجيش بقيادة حفتر؟
نعم
لا
+
إعادة
لمتابعة ليبيا المستقبل