أهم الأخبار

مصر تشكل غرفة موحدة للتعامل مع الأزمة الليبية

ليبيا المستقبل | 2016/08/11 على الساعة 20:16

ليبيا المستقبل (القاهرة - سعيد رمصان): قررت الرئاسة المصرية وضع كل المؤسسات الأمنية والعسكرية والدبلوماسية والأقتصادية التى على صلة مباشرة بمتابعة الأزمة الليبية تحت أمرة رئيس الأركان العامة للقوات المسلحة المصرية الفريق محمود حجازى لتعمل معا كلجنة موحدة لمتابعة الملف الأمنى، منهية بذلك تعدد قنوات الأتصال بين مؤسسات الدولة المصرية وأطراف الأزمة الليبية. وفى ذات السياق أكدت الخارجية المصرية أن مصر لاتنحاز لطرف على حساب أخر من أطراف الأزمة الليبية وأنها تعمل على تقريب وجهات النظر بين الأطراف الليبية.
وأبدى رئيس لجنة أدارة ملف الأزمة الليبية الفريق محمود حجازى أستعداد مصر لأستضافة مجلس النواب الليبى لعقد جلسات تشاورية فيما بينهم من أجل الوصول الى تفاهمات عادلة ومنصفة تفضى الى أنهاء الأنقسام السياسى بين أعضاء مجلس النواب الذى أعيق عقد جلساته وأخر الفصل فى بند التعديل الدستورى وحكومة الوفاق الوطنى سواء بأعتمادها أو تعديلها. ومن المنتظر أن بصل العاصمة المصرية نهاية الأسبوع المقبل نحو 120 من أعضاء مجلس النواب يمثلون الداعمين والرافضين للمجلس الرئاسى والأتفاق السياسى الليبى.

al-zawi | 11/08/2016 على الساعة 23:59
story for the tribes
Sissi has decided to openly militarise the dealings with broken Libya. This means he could not trust the political avenues and wanted to ensure the military involvement in all aspects. This can be interpreted as a step in the preparation of his military entry to “keep the peace” and “fight terrorism” on behalf of the international community. That cover can take several decades of Egyptation of the Eastern regions and may be the return of Awlad Ali to their homes? Tell this story to the tribes? Perhaps not.
who me | 11/08/2016 على الساعة 23:04
never get good news from egypt
The army in egypt own the country. it looks like about to eat half of libya.
آخر الأخبار
إستفتاء
هل انت متفائل بان ليبيا ستخرج من ازمتها قريبا؟
نعم
لا
نعم ولكن ليس قريبا
+
إعادة
لمتابعة ليبيا المستقبل