أهم الأخبار

إيطاليا: الإهمال الدولي بعد إسقاط القذافي في ليييا سلّمها إلى الإضطراب

ليبيا المستقبل | 2016/08/01 على الساعة 03:26

طرابلس – (أ ش أ) قالت وزيرة الدفاع الإيطالية روبرتا بينوتي إن التدخل الخارجي في ليبيا ليس حلا لتطهيرها من الجماعات الإرهابية ، مشددة على قدرة القوات الليبية على دحر تلك التنظيمات،  مستشهدة بنجاح قوات البنيان المرصوص في تقليل عدد مسلحي داعش من 6 آلاف إلى 600 مسلح في المواجهات التي دارت خلال الأشهر الثلاث الماضية. وأشارت بينوتي  في تصريح صحفي، نشر في طرابلس مساء الاحد  إلى أن قوات البنيان المرصوص التابعة للمجلس الرئاسي الليبي استعادت جزء كبيرا من مدينة سرت. وأضافت أن المستشفيات الإيطالية استقبلت عددا من جرحى مواجهات سرت الذين وصلوا إلى 1500 جريح، داعية إلى ضرورة تقديم المساعدات والدعم للمستشفيات الليبية التي تستقبل جرحى تلك المواجهات. ووصفت بينوتي التدخل الخارجي في ليبيا ضد القذافي سابقا بـ«القرار المتسرع»، منوهة بأن إهمال القوات الأجنبية للبلاد بعد إسقاط النظام سلمها إلى عدم الاستقرار، وهو ما اعتبرته دليلا آخر على الدفع في اتجاه تحرير البلاد عن طريق القوات الليبية، مشددة على دور المجتمع الدولي، خاصة إيطاليا، في مساعدة قوات البنيان المرصوص وحكومة الوفاق.

al-zawi | 01/08/2016 على الساعة 11:59
not convincing
No wise lady. CIA handed Libya to chaos after Gaddafi’s fall. You the feeble Europeans watched like headless chickens and thought your faithful friends were thinking about your security. The poor Libyan people had no chance under the relentless pressures of a merciless agent that meant to inflict harm, but you should have known better. No doubt some of your officials must have suspected something (many Libyans warned of the impending disaster), but the European authorities and institutions ignored all and acquiesced to the American designs. After all it is only a bunch of worthless Arabs, why risk the beautiful relationship and all that rubbish.
آخر الأخبار
إستفتاء
هل توافق علي مقترح “القطراني”: مرحلة انتقالية تحت سلطة الجيش بقيادة حفتر؟
نعم
لا
+
إعادة
لمتابعة ليبيا المستقبل